الرئيسية » بيستون » مزايدات على حساب شريحة الكورد الفيليين

مزايدات على حساب شريحة الكورد الفيليين

(ابن عكد الاكراد)

لونعود قليلا الى الوراء ونتصفح تاريخ شعبنا الكوردي نرى ان هناك الكثير من المؤامرات الدنيئة حيكت من قبل الانظمة الاقليمية والعالمية

ونفذت تلك المؤامرات والاجندة عن طريق الخونة وبائعي الضمير من ابناء جلدتنا سواء كأفراد او عشائر تعاونوا مع اعداء شعبهم من اجل مصالحهم الذاتية كالاستحواذ على بعض المناصب الصغيرة وكسب الاموال ؛ ولكن تلك المؤامرات لم تنل من ارادة شعبنا الذي تعرض خلال تاريخه المليء بالصعاب والشدائد الى انواع اساليب القمع والقتل والفتك والتنكيل ؛ اذ سرعان ما لملم جراحه واستمر في كفاحه ونضاله وحقق مكاسب كبيرة وخاصة في العقد الاخير من القرن الماضي ؛ وكان للشريحة الفيلية من الشعب الكوردي وكذلك الشرائح الاخرى مثل الشبك والايزيدية والكاكائية نصيب من تلك المؤامرات الدنيئة من اجل عزلهم عن امتهم الكوردية ومسخ هويتهم القومية وبالتالي تجزئة هذا الشعب الكبير الى جزيئات صغيرة ومن ثم ابتلاعها والقضاء عليها نهائيا من قبل الحيتان الوحشية التي لاتفهم سوى لغة العنف ؛ واليوم نرى ان التاريخ يعيد نفسه اذ يقوم اشخاص اومنظمات محسوبون على شريحة الكورد الفيليين بعد سقوط النظام الصدامي بتاسيس منظمات وجمعيات وهمية مستغلين بذلك الفوضى السياسية في البلاد وتدخل القوى الاقليمية من اجل تنفيذ اجندتها من خلال علاقات مباشرة مع تلك الدول او تنفيذ اجندة بعض القوى السياسية العراقية المرتبطة بتلك القوى وكل هذا على حساب ابناء هذه الشريحة المظلومة من الشعب الكوردي الذي تعرض خلال تاريخ العراق الحديث الى انواع الظلم والاظطهاد القومي والتشريد والتهجيرالقسري اللاانساني ؛ وفي نفس الاتجاه ومن اجل نفس الهدف المشار اليه اقترح البعض من هؤلاء على الحكومة العراقية ان تضع حقلا خاصا للكورد الفيليين في استمارة التعداد العام للسكان الذي من المؤمل اجراءه في نهاية العام الجاري . ياترى ماهي الاهداف الحقيقية والنوايا الخفية من وراء هذا الاقتراح ؟ ياترى ماهي المقاصد المبيتة وراء هذا الاقتراح العقيم ؟ ماذا تجني هذه المنظمات من وراء ذلك و الذي لايخدم سوى اعداء الشعب الكوردي وشريحته الفيلية ، الجواب بسيط جدا ان هذه المنظمة وكل المنظمات التي تعمل من اجل اجندة اقليمية لاتمت بصلة لشريحة الكورد الفيليين لامن بعيد ولامن قريب وهي ليست مخولة حتى تتحدث او تقترح ماتشاء ومايخدم مصالحها الذاتية نيابة عن شريحة كبيرة من الشعب الكوردي ؛ لانها تفتقد للقاعدة الشعبية والجماهيرية ؛ كما يعلم القاصي والداني ان تلك المنظمة وماشابهها من دكاكين وهمية والتي تعمل تحت مسميات متعددة همها الوحيد خدمة الاجنبي ؛ لان ما تقترحه تلك المنظمة ذهبت حتى ابعد من ما يصبوا اليه اعداء شعبنا اذ تلمح ومن خلال مقترحها هذا بان الكورد الفيليين ليسوا جزءاً من الشعب الكوردي بل شريحة صغيرة من المجتمع العراقي والهدف الاساسي من وراء تلك المؤامرة الدنيئة هواضعاف قوة واقتدار الشعب الكوردي وذلك من خلال تجزئته وفصل شرائح مهمة منها عن جسد الامة وهوالهدف المنشود للقوى الاقليمية التي تبذل قصارى جهدها وتنفق ملايين الدولارات لفرض سلطتها وهيمنتها على هذا الشعب الاعزل وخاصة تلك التي تستحوذ على اجزاء من تراب كوردستان ولا تلتزم بالدستور ولاتريد للعراق خيراً.

الخميس, 23 يوليو 2009   shafaq