الرئيسية » شخصيات كوردية » عبدالرزاق بدرخان(1864ـ 1918) حياته، وعلاقاته السياسية، ونشاطه الثقافي الحلقة السادسة

عبدالرزاق بدرخان(1864ـ 1918) حياته، وعلاقاته السياسية، ونشاطه الثقافي الحلقة السادسة

نص المقترحين اللتين رفعهما عبدالرزاق بدرخان إلى الحكومة الروسية
المقترح الأول: طلب فيها الحاجة لفتح مركز لقسم اللغة الكردية في مدينة”سان بترسبورك” والتي اقترحها في25 شباط 1915م، وهذا نص المقترحين:بما ان هناك صعوبات في الكتابة باللغة الكردية من خلال استعمال الحروف العربية فإن جمعية”جيهانزاني ـ عالم المعرفة” اتخذت قراراً للعمل من اجل تحقيق الهدف الذي تسعى من اجله، وهو الكتابة الكردية بالحروف الروسية”السلافية”، ولهذا فإنني أجد من المفروض فتح والتباحث مع الاكاديمي”ن. يو. مار” حول هذا الموضوع في المدارس التي سوف تفتح فيما بعد في انحاء كردستان العراق، وفي المدرسة التي تم فتحها في مدينة”خوي” في”كردستان ايران”.
والتي تتم دراسة الف باء الكردي فيها الكتابة بالحروف الروسية، وفي نية الجمعية أيضاً القيام بإرسال الشباب الكرد لدراسة في روسيا. مع الاسف لا في اوربا ولا في روسيا لاقت الاهتمام باللغة والأدب الكرديين، وفي المعهد القيصري الموجود في مدينة” سان بترسبورك” حيث تتم الدراسة فيها بجميع لغات العالم ما عدا اللغة الكردية. وفي الحقيقة ان القضية الكردية بثقلها الحالي التي فرضت نفسها من المشكلات التي تنظر إليها في اوربا الغربية للتعليم ودراسة اللغة الكردية.. ولهذا تم اتخاذ(هذا القرار من الجمعية) بتحريك هذا الموضوع، وان مطلب المثقفين الكرد هو فسح المجال للتعليم في كردستان في مجالات(التاريخ، واللغة والأدب الكرديين)، ونحن نرى بان تكون لروسيا دوراً مهما في هذا المجال وحصة الاسد. وان هذا لايعني بان نسبة الكرد الموجودين في روسيا الآن ليست بالنسبة كبير بل قليلة، ولكن توجه الكرد يتجه باتجاه روسيا، عندما يتم انشاء قسم اللغة الكردية في معهد الدراسات القيصرية في مدينة”سان بترسبورك” ويصبح مركز، فتكون لها صدى في كردستان، وان المطلب الكرد الثقافي سوف يرتبط بالثقافة الروسية وسوف تقوي هذه العلاقة. ومن طرف آخر يكون القسم الكردي مفيداً لوزارة الشؤون الخارجية الروسية أيضاً.لان بعض القنصليات الروسية يتم فتحها في المناطق الكردية، ويتم التكلم والحوار مع أهالي المنطقة(باللغة الكردية، وهو الافضل). عبدالرزاق بدرخان
المقترح الثاني كان قد طلب بحاجة لقيام العلامة”اربيلي” بزيارة كردستان
”ئي. ئا. اربيلي” العامل في المعهد القيصري بمدينة”سان بترسبورك” والذي قام بزيارة إلى تركيا القسم الأسيوي ولاسيما منطقة”موكسي”وكان له دوركبير لوضع قواعد اللغة الكردية، وقال البعض قام “اربيلي” بجمع مفردات اللغة الكردية لوضع معجم وهو عمل مهم ومؤثر على اللغة الكردية. وفي هذا المجال قام العلامة”اربيلي” بوضع “الف باء” الكردي على طريقة”الف باء” اللغة الروسية.
وان قيام العلامة”اربيلي” بزيارة في فصل الصيف القادم وبالتعاون مع المعهد القيصري والتعاون مع وزارة الشؤون الخارجية بإرساله إلى ايران، ونحن نرى بإن عمله مع العلماء الكرد لوضع القواعد اللغة الكردية ومعجم كردي، مهم أضافة إلى ترجمة ابداعات الأدب الروسي إلى اللغة الكردية، وترجمة قصائد لشعراء الكرد الذين لم تترجم نتاجاتهم إلى اللغات الاوربية،ولم يتم التعرف عليهم. اننا نترجمها من اللغة الكردية. وان نشاط العلامة”اربيلي” في هذا المجال مهم هو لتقريب ثقافة الشعبين”الكردي والروسي”. وان هذا العمل يصب في خدمة الثقافة العامة.
عبدالرزاق بدرخان المصادر:
ـ ونستطيع ان نضيف سبباً آخر إلى الاسباب المذكورة وهو:((اعتبر عبدالرزاق بدرخان شخص متمرد على الدين الاسلامي طبعاً هذا قلل من تأثيره في المجتمع الكردي المتدين(المترجم).
ـ نجيب باشا أو محمد نجيب باشا عمل لمدة أربعة سنوات في وظيفة(مجلس ديوان المحاسبة العثماني) بعد وفاة والده أمير بدرخان ، وأخذ القب الباشا من قبل السلطان عبدالحميد الثاني وكان قد تولى رئاسة ولايات(آيدن، أبجن، وحمص) وفي عام1900توفي في مدينة طرابلس الغربية: بابا مردوخ روحاني(شيوا)، تاريخ مشاهير كرد، طهران، 1371، ص526.
ـ جليل جليلي، نهضة الكرد الثقافية والقومية في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، ترجمة بافي نازي، دزولاتو وكدر، بيروت، 1986، ص143ـ144.
Rohat Alakom: Eski Lurtleri 1453-1925, Lstanbul , 1998 , S 50 ؛
عبدالفتاح علي يحيى، عبدالرزاق بدرخان البوتاني ونشاطه الثقافي والسياسي، مجلة كاروان، العدد(65)، أربيل، 1988، ص127. ـ جليل جليلي، نهضة الكرد ، ص143ـ144.
ـ جليل جليلي، صفحات من نضال عبدالرزاق بدرخان، ترجمة ديار دوسكي، ح(2)، مجلة متين، العدد(90)، دهوك، 1999، ص88.
ـ المصدر نفسه، ص89.
ـ المصدر نفسه، ص89.
ـ لازاريف، المسألة الكردية 1917ـ1923، ترجمة دكتور عبدي حاجي، بيروت،1991، ص118.
ـ يقولون بإن قبل مقتل”رضوان باشا” كانت قد تم مشادة كلامية بين”رضوان باشا” و”عبدالرزاق بدرخان:، ولان “رضوان باشا” كان قد قدم مشروعاً للسلطان عبدالحميد الثاني لزيادة الضريبة، ولكن وقف عبدالرزاق بدرخان ضد هذا المشروع، واستطاع ان يرضي السلطان بعدم جدوى هذه الزيادة في نسبة الضريبة. مالميسانز، البدرخانيون ، ص96.
O.Hesen.ji deve KaieKi 95 Sali Malhata Bedirtaniy an, Rojinama Azadiya Welat. H.7271 I rmeh 1990.
ـ Alakom: G.E,S.51؛
؛ جليل جليلي، صفحات من النضال عبدالرزاق بدرخان، المصدر السابق، ص89.
ـ المصدر نفسه، ص103، 110.
ـ للمزيد من المعلومات حول هذا الموضوع، انظر دكتور صلاح محمد سليم هروري، الأسرة البدرخانية ونشاطها السياسي والثقافي خلال المدة 1900ـ1950، دهوك، 2004، ص66،71؛ سمكو شكاك والقنصل الروسي في مدينة(خوي)(جريكوف) عمل مع عبدالرزاق بدرخان لنشر الثقافة الكردية في أوساط الكرد.
ـ زنار سلوبي، في سبيل كردستان(مذكرات)، ترجمة، ر. علي، بيروت ، 1987، ص102؛
Alakom. A.G.E.S.50.
ـ يكشف عبدالرزاق بدرخان سبب لجؤئه إلى الأراضي الروسية يعود إلى ظلم واضطهاد العثماني للكرد ولعائلته(عبدرالرزاق) ولهذا السبب خرج من الدولة العثمانية، جليل جليلي، صفحات من نضال عبدالرزاق، ص100ـ101.
ـ جليل جليلي، صفحات من النضال عبدالرزاق، ص102.
ـ المصدر نفسه، ص102.
ـ المصدر نفسه، ص102.
ـ هواسماعيل بن محمد أغا بن علي أغا، ولد عام 1875، أصبح شخصية كردية مرموقة بين أعوام1919ـ1930وأخذ هذه الشهرة من خلال توجهاته الوطنية ورغبته في توحيد اكراد كردستان ايران، حيث قام بعدّة انتفاضات ثورية ضد السلطات الايرانية، وتم اغتياله في عام 1930عندما نصب له الجيش الايراني كمين واستشهد فيها. مارت فان برونسن، ثورة سمكو ودور العشائر الكردية الايرانية، ترجمه سعيد يحيى، مجلة كاروان، العدد(24)، اربيل، 1988، ص144ـ148.
ـ جليل جليلي، صفحات من النضال عبدالرزاق،ح(3)، العدد(91)، ص106؛ كمال علي ، كورته يه ك له خه باتي عبالرزاق بدرخان، كوفاري جوار جرا، زماره (2)، سالَى (1)، سويد ، 1986، ل 49.
ـ لازاريف، المصدر السابق، ص241؛ هروري، المصدر السابق، ص66ـ71.
ـ عبدالسلام بن شيخ محمد وفي عام1903أصبح عميد أسرة البارزانية كان له مشروع سياسي واجتماعي. قام بانتفاضة ضد السلطات العثمانية عام1909، واستمر لغاية عام 1914، وحقق انتصارات على السلطات العثمانية. د.عثمان علي، دراسات في الحركة الكردية المعاصرة 1833ـ1946، دراسة تاريخية وثائقية، تقديم دكتور محمد هماوندي، أربيل، 2003، ص234،246؛ عبدالله محمد علياوي، كردستان في عهد الدولة العثمانية من منتصف القرن التاسع عشر إلى بدء الحرب العالمية الأولى،(دراسة في التاريخ السياسي)، اطروحة دكتوراه،(غير منشورة)، قدمت إلى مجلس كلية الأداب، جامعة صلاح الدين، 1998، ص211،216.
ـ شريف باشا ابن سعيد باشا خندان من أهالي مدينة السليمانية، ومن اسرة كردية معروفة في مجال الحركة التحررية الكردية بين أعوام1898ـ1908كان سفير الدولة العثمانية في سويد، وأسس حزب الراديكالي ، وأصدر مجلة بأسم( المشروطية)، وكان له دور كبير في تأسيس جمعية التعاون والترقي الكردي1908، مثل الأكراد في مؤتمر الصلح(السلام)، المنعقد في باريس عام1919. صالح محمد حسن بادي، شريف باشا، حياته ودوره السياسي 1865ـ1951م ، رسالة ماجستير(غير منشورة)، قدمت إلى مجلس كلية الأداب، جامعة دهوك، 2004.
ـ طه النهري، وهو من احفاد الشيخ عبيدالله النهري، وكانت له علاقات اسرية مع اسرة سمكو شكاك ،علي تتر، بزافا سياسي ل كردستاني 1908ـ1927، دهوك ، 2002، ص103.
ـ جليل جليلي، صفحات من النضال عبدالرزاق، ح(4)، العدد(92)، ص106.
ـ المصدر نفسه، ص109.
– David Mcdowall:Amodern History of the Kurds (London – 2000) . P99 .
ـ د. عثمان علي، المصدر السابق، ص241.
ـ جليل جليلي، صفحات من النضال عبدالرزاق، ح(3)، عدد(91)، ص104.
ـ المصدر نفسه، ص106.
ـ د. عثمان علي، المصدر السابق، ص254.
ـ جليل جليلي، نهضة الكرد الثقافية، ص158ـ159.
ــ د. عثمان علي، المصدر السابق، ص254.
ـ لازاريف، المصدر السابق، ص241.
ـ المصدر نفسه، ص236؛ جليل جليلي، صفحات من النضال عبدالرزاق ، ح، العدد(92)، ص107؛ لازاريف، المصدرالسابق، ص241.
ـ لازاريف، المصدر السابق، ص236.
ـ المصدر نفسه، ص236ـ237.
ـ د. كمال مظهر احمد، كردستان في سنوات الحرب العالمية الاولى، ترجمة محمد الملا عبدالكريم، بغداد،1984، ط2، ص56؛ ولكن الدكتور عثمان علي تطرق إلى بعض ألأسباب الأخرى لفشل مشروع عبدالرزاق بدرخان، ومن أهمها هي:
1ـ عدم توحيد المواقف بين رؤساء القبائل الكردية.
2ـ ان قوات المسلحة الايرانية التي كان يعتقد عبدالرزاق بدرخان بإنها قوات ضعيفه وان هذا سوف يساعده في التحرك.
3ـ كان يعتقد عبدالرزاق بدرخان بإن اكراد ايران معه، لان الدولة العثمانية دولة ذا مذهب السني، وان اعلامها مخصص باتجاه(الجامعة الأسلامية) فان اغلب الاكراد كانوا معه.
4ـ كان وجهات نظر كل من عبدالرزاق بدرخان وسمكو شكاك مختلفة، لان عبدالرزاق بدرخان كان يريد ان تكون اموال الجمعية(جيهانزاني ـ العالم المعرفة) مخصصة لنفقات الانتفاضة وكان سمكو شكاك لم يكن مع هذه الفكرة، يريد فتح المزيد من مدارس في المناطق الكردية. دراسات في الحركة الكردية، ص255ـ257.

Taakhi