الرئيسية » شؤون كوردستانية » اوقفوا المتاجرة بضحايا حلبجة والانفال !

اوقفوا المتاجرة بضحايا حلبجة والانفال !

مع اعلان رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق الاستاذ فرج الحيدري إنطلاق الحملة الدعائية الرئاسية والبرلمانية في اقليم كوردستان بدأ معها وللاسف خرق الضوابط التي حددتها المفوضية للمرشحين والكيانات المشاركة في الانتخابات , على سبيل المثال تم تمزيق البوسترات وتعليق ملصقات وشعارات على ملصقات وشعارات القوائم الآخرى كما تم ﴿ تمزيق ملصقات القوائم المنافسة للقائمة الكوردستانية ، كما تم تلصيق الشعارات والبوسترات للقائمة المذكورة على سيارات الدوائر الحكومية ﴾﴿ 1﴾ في المدن والقصبات والنواحي ..الخ ، و غيرها من الاعمال الغير الحضارية والمخالفة للضوابط التي حددتها المفوضية العليا للانتخابات .
والاكثر من هذا وذاك . . تم استغلال الام الشعب الكوردستاني من قبل بعض الكيانات الرئيسية ـ وذُرفت دموع التماسيح على ضحايا تلك المجازر البشعة التي ارتكبها النظام العراقي السابق ومنها الانفال وحلبجة تحديدا ….
نعم …ايها السادة … نعرف جميعا بان حلبجة والانفال وما تم الكشف عن فصولها الدموية لايمكن وصفها الا بجريمة العصر ـ الابادة الجماعية ـ التي ارتكبت بحق الشعب الكوردي عامي 1987 ـ 1988 والتي راح ضحيتها الألاف من ابناء كوردستان العزل اغلبهم من الاطفال الرضع والشيوخ والنساء و على يد اعتى نظام حَكَمَ العراق بالحديد والنار . . منذ اغتصابه واستلامه السلطة الى يوم سقوطه …..
ولكن السؤال المطروح هو ماذا فعلتم انتم خلال كل هذه السنين لضحايا النظام البائد التي لاتعد ولاتحصى ؟ ماذا فعلت حكومة اقليم كوردستان لمعالجة الامراض والعاهات المزمنة والتي نسبتها في ازدياد مريع وخاصة بين النساء والاطفال ويُتوقع ايضا ان تزداد نسبة الاصابات بتلك الامراض والعاهات المزمنة في السنوات المقبلة بنسب عالية وذالك نتيجة التلوث وتاثير السموم والمبيدات على البيئة , كما يخشى الاطباء من ان يكون الناجين من الاسلحة الكيمياوية قد اصيبوا بتشوهات جينية على سبيل المثال لا الحصر (الطفرة الوراثية التي تنتقل من جيل الى جيل والتي يفقد المصاب فيها القدرة على حركة العضلات والاعصاب﴾ . .
اضافة الى الامراض والعاهات المزمنة الاخرى الناتجة عن تاثير تلك المبيدات القاتلة و التي ادّت بدورها الى اضعاف المناعة لدى الفرد المصاب بتلك الغازات السامة بعد عقود من استخدامها حيث تظهر الان تاثيراتها المباشرة على اهالي تلك المناطق المنكوبة والمتضررة من سياسة القمع والاضطهاد والابادة الجماعية ورش المبيدات ، بشكل واضح وجلي ….
اخيرا اقول ׃− لماذا المتاجرة بالام ومآسي الضحايا….. ؟ لماذا ؟ وهنا اسأل تحديدا القائمة الكوردستانية التي تتكون من ـ الحزبين الاتحاد الوطني الكوردستاني والديمقرطي الكوردستاني ـ وذالك لانها هي التي تدير شؤون الاقليم منذ عام 1991 ؟
18 عام من الاستقلال وحلبجة تعاني من الاهمال ! … 18 عام من الوعود ولايزال اهالي كرميان يعيشون تحت الخيم … 18 عام واهالي الضحايا سئموا من الوعود …… 18 عام والمجرمون يتمتعون بحريتهم وتستمر الضحايا في معاناتها التي تتزايد ………. 18 عام واخفاقات حكومة اقليم مستمرة في ان تخفف من معاناة الناجين وعوائلهم من السموم … 21 عام ولايزال شبح الانفال يختطف اهالي الضحايا ….
نعم ايها السادة المحترمون اوقفوا الدعاية والمتاجرة بالام الضحايا ..اوقفوا ..اوقفوا ….كفانا الوعود وسئمنا منها …
انتهز هذه الفرصة واطالب من جميع الكيانات ان يلتزموا بتعليمات المفوضية العليا المستقلة للانتخابات . . هذا اذا ارادوا ان تكون الانتخابات اكثر نجاحا من التجارب السابقة في الاقليم وذالك لكسب ثقة شعب كوردستان وضحاياها التي لا تعد ولا تحصى بنزاهة الانتخابات .كما اطالب من كل الاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني في اقليم كوردستان بان ترفع اصواتها عاليا لادانة وشجب الممارسات والظواهر اللاديمقراطية وان تكون عيونا ساهرة للحفاظ على نزاهة الانتخابات وان تطلّع الجهات السياسية ومراكز الاعلام المحلية والدولية عن كل الخروقات التي تحدث ,للحفاظ على هذه الانتخابات من التدخلات والممارسات الخاطئة التي كانت سائدة في الانتخابات السابقة في الاقليم .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 ـ هناك ادلة وصورنشرت في مواقع الاحزاب الكوردستانية المشاركة في الانتخابات تثبت الخروقات والانتهاكات تجاه قوائم وكيانات كوردستانية من قبل القائمة الكوردستانية المكونة من الاتحاد الوطني والديمقراطي الكوردستاني .