الرئيسية » مقالات » سيدني تشهد أمسية شعرية للشاعرة العراقية دنيا ميخائيل

سيدني تشهد أمسية شعرية للشاعرة العراقية دنيا ميخائيل






الزمان – مساء يوم الأحد من شهر تموز المصادف 5/7/2009
المكان – قاعة النادي المحلي لمنطقة ماونتيز غرب مدينة سيدني
أقام منتدى الجامعيين العراقي الأسترالي أمسية شعرية أحيتها الشاعرة المغتربة دنيا ميخائيل القادمة من الولايات المتحدة الأمريكية ، فكان ل (دنيا ميخائيل ) الحق وهي ترش العطر على كل الطرق المؤدية إلى أذان المستمعين ، وقد إستمتع الحاضرون بما لذ وطاب من الشعر.. وهكذا استدرجت شاعرتنا الأمسية في جو من الأصالة النابعة من فكرها النير وحسًّها المرهف الى ساعات طويلة وممتعة إختلطت فيها الإبتسامة بالدمعة …..اقدمت الأمسية الأستاذة سحر كاشف الغطاء ، ثم تلتها كلمة رئيس المنتدى الدكتور أحمد الربيعي ، وشارك الأستاذ حسن ناصر والأستاذ فاضل الخياط شاعرتنا الضيفة في الإجابة على أسئلة الحاضرين …..ا حضر الأمسية جمع من المثقفين والكتاب والشعراء والفنانين العراقيين وضيوف ومتذوقي ومحبي الشعر ، وتخللتها أسئلة من قبل الحاضرين أجابت عليها ضيفتنا الشاعرة بكل رحابة وسعة صدر ، وقد فاضت القصائد التي ألقيت في الأمسية بالأحاسيس الجياشة المفعمة بحب الوطن والحبيب وحب العمل ودور الأمومة وتعايش أطياف الشعب العراقي والثورة على الصمت …..ا بعدها إستمر شلاّلها الشعري محلقا بأجنحة قصائدها المبدعة في سماء الشعر الجميل والصورة المتميزة من الواقع العراقي ، وذلك لِما يتمتع به الشعراء من صدق مع أنفسهم يقودهم إلى مصافحة الجمهور الذوّاق بأعذب المعاني وأحلى الكلام في ليلة شعرية ليست كباقي الليالي …..اوختمت الأمسية شاعرتنا الضيفة بمقطوعات شعرية من آخركتبها (( يوميات موجة خارج البحر )) …..انبذة مختصرة عن السيرة الذاتية للشاعرة العراقية دنيا ميخائيلولدت شاعرتنا الضيفة في بغداد عام 1965 … غادرت العراق متجهة الى الأردن عام 1995 …..ا وبعدها إستقرت في الولايات المتحدة الأمريكية ، وتعمل حاليا مدرسة في ميشيغن الى جانب إهتمامها الشعري …..اشاهد جانب من الأمسية