الرئيسية » مقالات » مطـر… قصيدة للشاعر الكبير زبجنيف هيربيرت

مطـر… قصيدة للشاعر الكبير زبجنيف هيربيرت

ترجمها عن الألمانية / صباح كاكه يي

حينما عاد شقيقي الأكبر
من الحرب
كانت على جبينه نجمة فضية
وتحت النجمة
انحطاط

كان مصاباً بشظية قنبلة
في معركة فيردون
أو ربما في تانينبيرج
( لم يكن يتذكر التفاصيل)

كان يكثر في الكلام
بألسنة عديدة
غير أنه في أغلب الأحيان
كان يلقي بلسان التاريخ

الى حد الإنهاك والضنى
رفع أصحابه الساقطون على الأرض عالياً
رولاند، فيليكسياك، هانيبال

صاح
كانت الحملة الصليبية الأخيرة
قرطاجة تسقط في الحال
وتحت البكاء والنحيب لا يخفى
أن نابليون لم يكن يحبه

نظرنا إليه
كيف أصبح شاحباً
وقد هاجرته أحاسيسه
ثم تحجر ببطء وتحول الى تمثال

أقراط القواقع الموسيقية
وطئت الغابة المتحجرة
وبشرة الوجه
انطوت على نفسها
كذالك أزرار العينين الجافة غير المرئية

لم يبقى له شيء
سوى حاسة اللمس

آه ! كم كانت قصص جميلة
رواها لنا بإشارات اليد
في اليد اليمنى كانت عنده روايات
وفي اليد اليسرى ذكريات عن العسكرية

لقد اصطحبوا شقيقي
وأجالوه في أطراف المدينة

وهو يعود الآن في الخريف فقط
بهدوء وخجل
يأبى الدخول
ينقر على الزجاج الخارجي للشباك

نتجول معاً في أطراف المدينة
ويسرد لي
بأصابعه الباكية العمياء
قصص بعيدة عن الاحتمال
وعلى وجهه
عشٌ.

ملاحظة: فيردون منطقة فرنسية جرت فيها معركة شرسة بين القوات الفرنسية والقوات الألمانية أثناء الحرب العالمية الأولى وتحديداً 26/02/1916م وانتهت في 20/12/1916م .
تانينبيرج: منطقة صغيرة في بولندا حدثت فيها معركتين ضخمتين الأولى في 15/07/1410م بين مجاميع قوات قيصر ألمانيا وقوات ملك بولندا، والمعركة الثانية كانت قصيرة وحامية بدأت في 26 لغاية 30 / 08/ 1914م .