الرئيسية » مقالات » يا جبنكم يا عراقيين.. العراقي النجيب (علي السرّاي) لوحده في مواجهة الارهاب..!؟

يا جبنكم يا عراقيين.. العراقي النجيب (علي السرّاي) لوحده في مواجهة الارهاب..!؟

طالعنا ونطالع الاخبار التي تنقلها مواقعنا العراقية عن المعركة الشرسة التي يخوضها ابن العراق البار (علي السرّاي) في تقليب الصفحات النتنة لشيوخ الارهاب الوهابي الذي عصف ويعصف وسيعصف بالعراقيين على شتى انتماءاتهم، ونفرح كالاطفال بتلك الواقعة التي تميل نتائجها للسرّاي على ما يبدو، لانه يستند لوثائق صوتية وصورية من مواقع شيوخ (وليس علماء) الدين الوهابي المتطرف والمنفلت من أي قانون لكنه محسوب على الدين الاسلامي الحنيف للاسف الشديد..

اهل العراق الذين اكتووا بنار فتاوى الارهاب التكفيرية التي تقيأتها رمال صحاري جزيرة العربان، ما زالوا يتفرجون على فارسهم (السرّاي) وهو يقارع الرمال الخادعة، والتي لا نهاية لها.

اهل الغيرة والنخوة العراقية، وبكافة اطيافهم الجميلة والتي تشوهت بمفخخات الارهاب الوهابي يكتفون بالمشاهدة، بينما اشهر صحف اوربا وامريكا لم يعد يشغلها غير الدعوة القضائية للعراقي البار علي السرّاي ضد هرم الارهاب الوهابي (ابن جبرين)…

اين انتم يا عراقيين يا اهل النخوة والغيرة.. ما يقوم به السراي يوازي ما تقوم به عشرات منظمات المجتمع المدني في بناء الانسان العراقي والتي تصرف وتنفق ملايين الدولارات من دمائنا..

العراقي الاصيل (علي السرّاي) لا يطالب بحق شخصي، بل انه يطالب بحق انساني ضائع بين ركام مفخخات الوهابيين الحمقى والخارجين عن الزمن والتاريخ.. افيقوا يا اهل العراق.. لابد من مناصرة السرّاي من خلال تشكيل فرق عمل تعمل ليل نهار لجمع الوثائق والادلة التي تدين شيوخ الارهاب الوهابي عالميا.. ان السرّاي الصنديد قد اختار الحجر الذي ضحك منه شيوخ الارهاب، ولكنه نفس الحجر الذي سيفج رؤوسهم المعشش فيها التخلف والحقد الاعمى..

انا ارى ان (علي السرّاي) بحاجة لدعم ومساندة لوجستية، ونحن لا ندعمه، بل ندعم وننتقم لدماء شهدائنا واطفالنا وشيوخنا وشبابنا، كما ننتقم ونثار لامهاتنا الثكالى وارامالنا وايتامنا..

هبوا لنجدة العراقي الغيور علي (السراي) وساندوه يا ابناء الرافدين، وعار عليكم ان تتركوه بمواجهة عواصف الرمال الوهابية.. اللهم اشهد اني قد بلغت..