الرئيسية » بيستون » كوردي فيلي مظلوم يواجه عدم مساواة مظلوميات الاكراد الفيليه مثل بقيه المظلومين العراقيين بابتسامات مكشره

كوردي فيلي مظلوم يواجه عدم مساواة مظلوميات الاكراد الفيليه مثل بقيه المظلومين العراقيين بابتسامات مكشره

اولا السلام علي من اتبع مبا دي ثوره الامام الحسين عليه السلام وكذلك السلام يشمل ابطال ورموز الثورات والتغيرات الوطنيه الشعبيه الديموقراطيه علي مر التاريخ القديم و الحديث.
المدخل الاول :
اقدم نصيحه لله بالله الي الشيخ الفاضل همام حمودي ان لا يستقبل اي شخص مهما كبر او صغر ومدعيا بانه يمثل الاكراد الفيليه انا بالنسبه لي كمواطن كردي فيلي ارفض مثل هؤلاء الدعات والذين جربنا قسما منهم ولا اريد ان اذكر اسماء او تجمعات كم حصدوا وجنوا باسم شهداء ومظلوميات الاكراد الفيليه والسبب انا شخصيا اريد نسيان الحراميه والسماسره لاجل الكسب السريع انا شخصيا اريد ان انسي الفاسدين والمفسدين وانشد الوحده التظامنيه الشريفه لتشكيل اكبر كتله او تجمع للقوميه الكرديه الفيليه البطله الجسوره وان صناديق الاقتراع فقط هو الفاصل و الحكم العادل من هو او هم الذين يمثلون الاكراد الفيليه واعتذر مقدما للشيخ الجليل همام حمودي الفاضل بان اقدم له نصيحه والسبب اني مواطن بسيط لا حوله ولاقوه لي الا بالله العلي العظيم
المدخل الثاني والاساسي :
اني كسجين سياسي (مايدعي كوردي فيلي تبعيه ايرانيه اكثر من سبع سنين في سجون صدام العفلقي النجس)
اشعر بالظلم الزوءام من قبل الحكومه الحاليه في بغداد وقد عجزت ومليت واصبح زردومي يابسا وياءسا وباءسا وحزين من كثره مناشداتي لرفع الظلم عني وعن المظلومين اكثر مني من الفيليه لقد قررت وصممت وعزمت وحلفت باغلظ الايمان ان اقابل واواجه واصد واردع ظلمات الحكومه الحاليه بابتسامات خفيفه جدا حتي لا اودع الحياه الفانيه قبل وقتي المفروض ، ان قصدي هو ان اهمل الحكومه الحاليه ولا اغث او اعكر مزاجي واد او احصر الحكومه الفدراليه الموحده في زاويه يشبعون قهر او لا سامح ان يموتوا من القهر — اذا تريد واحد ينغث زاعله او اهمله — واخيرا اعتذر جدا للحكومه الوطنيه جدا من مثل هكذا اسلوب والله وراء القصد —

عدنان رضا الله كرم الفيلي
الاثنين 22 -6 – 2009
طهران خيابان ازادي قرب المترو