الرئيسية » مقالات » ألعبيدي سخر (حقوق الإنسان) بالبرلمان للدفاع عن “المعتقلين حتى لو كانوا مجرمين” فقتل بيدهم

ألعبيدي سخر (حقوق الإنسان) بالبرلمان للدفاع عن “المعتقلين حتى لو كانوا مجرمين” فقتل بيدهم

الكيل بمكيالين..”المسئولين شيعوا ألعبيدي..في وقت لم يزر أي مسئول ..ضحايا مجزرة البطحاء” 


    مقتل حارث ألعبيدي.. زعيم كتلة التوافق السنية.. ونائب رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان العراقي..  أثار محاور خطرة.. تدفع لطرح تساؤلات:


1.     لماذا تم التكتم على المجزرة التي راح ضحيتها اكثر من مائة شهيد وجريح بالبطحاء الشيعية بالناصرية.. في وقت خبصت الدنيا بمقتل العبيدي السني ؟؟ ولماذا ساهمت قنوات شيعية كالفرات التابعة للمجلس الاعلى في ذلك .. وركزت على العبيدي وتم التكتم على مجزرة البطحاء.. لتكون قرينة لقناة البغدادية السنية.. في ذلك النهج المشبوه..


2.     لماذا لم يتم تشيع جماعي رسمي لشهداء واقعة البطحاء الشيعة.. بوقت تم تشيع العبيدي السني رسميا ؟


3.     لماذا (قناة بغداد السنية الفضائية).. التابعة للحزب الإسلامي السني (فرع الاخوان المسلمين المصريين السنة) بالعراق…. اختزلت برامجها على مقتل ألعبيدي في وقت لم تتناول مجزرة البطحاء باي تقارير مفصلة..


4.     لماذا شارك مسئولين رفيعي المستوى كالمالكي وعادل عبد المهدي واياد السامرائي.. في تشيع ألعبيدي.. رسميا.. في وقت لم يزر أي مسئول ضحايا مجزرة البطحاء بالناصرية الشيعية ؟؟ ولم يشارك أي مسئول بتشيع أي ضحية من ضحايا البطحاء المظلومين ؟؟؟


5.     العبيدي يستلم عشرات الملايين الدنانير العراقية شهريا.. وتتحرك معه قوافل من سيارات الحماية.. في وقت ضحايا البطحاء الفقراء   .. تم قتلهم بسيارة مفخخة .. وكل ذنبهم انهم شيعة.. يتسوقون بسوق شعبي.. وليس لديهم رواتب خرافية كاعضاء البرلمان؟؟


6.     كشفت البيانات والتنديدات والتعازي بمقتل العبيدي السني.. وجوه مكشوفة اصلا.. ومنهم مقتدى الصدر الذي اصدر بيان اعتبر (المعتقلين في السجون العراقية والامريكية)..هم (اسرى) ؟؟ وعزى بمقتل العبيدي لانه (كان يدافع عن هؤلاء)؟؟ أي ان مقتدى الصدر يعتبر الإرهابيين والصكاكة والذباحة والقتلة الاخرين.. (اسرى)؟؟؟ ويطالب باطلاق سراحهم؟؟ وبنفس الوقت يتم اتهام امريكا.. بعد ان يتم الضغط عليها لاطلاق سراح (المعتقلين).. بانها (تطلق سراح الارهابيين)؟؟؟ فكيف نفهم ذلك ؟؟؟


7.     .. العبيدي سخر حقوق الانسان.. بالبرلمان.. للدفاع عن الإرهابيين.. المعتقلين لدى الامريكان والعراقيين معا.. واخر كلمة له في البرلمان.. صرح (بالدفاع عن المعتقلين حتى لو كانوا مجرمين).. ويمكن الاطلاع على ذلك من التسجيلات الخاصة بالبرلمان.. أي ان العبيدي قتل على يد من دافع عنهم من سقط المتاع.. فذنبه انه كان واجهة لهؤلاء المجرمين حكوميا.. في وقت ضحايا البطحاء المظلومين ليس لهم ذنب.. في هذه الدنيا.. فتم قتلهم بسيارة مفخخة.. على يد المجرمين الذين دافع عنهم حارث العبيدي .. فكيف يتم وصف (حارث العبيدي) بـ نصير المظلومين.. وهو يجهر بالدفاع عن المجرمين.. فيصدق عليه (نصير المجرمين).. وليس نصير المظلومين..


لقناة الفرات .. لماذا ضحايا مجزرة البطحاء الشيعة ليس لهم بواكي..والعبيدي السني له بواكي ؟؟

…..

تقي جاسم صادق