الرئيسية » مقالات » دماءكم غالية يا اهالي ذي قار

دماءكم غالية يا اهالي ذي قار

بسم الله الرحمن الرحيم

ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون ـ صدق الله العلي العظيم

في الوقت الذي نترقب فيه انسحاب القوات الامريكية الى خارج المدن والمجمعات السكنية وننتظر من حكومتنا المنتخبة بأن تتحمل مسؤولياتها في حفظ الأمن وفرض القانون ، تتوارد الينا أخبار الخروقات الأمنية الكارثية الخطورة , والدموية , لحصد أرواح الابرياء وإضافة أرقام جديدة لأعداد الأيتام والارامل ضحايا الإرهاب الاسود ، كان آخرها التفجير الإرهابي الذي استهدف سوقا شعبية في ناحية البطحاء في محافظة ذي قار.

والحركة الشعبية لإجتثاث البعث في العراق إذ تتقدم بأحر التعازي الى ذوي الضحايا وتتضرع الى الباري عز وجل أن يمن على الجرحى والمصابين بالشفاء العاجل فإنها تستنكر بأشد عبارات الاستنكار والشجب فعلة الغيلة الجبانة هذه , وتشد على يد السيد طالب الحسن محافظ ذي قار لإقالته مدير شرطة البطحاء الذي حدثت الجريمة الارهابية في قاطع مسؤوليته وندعوه بأسم ضحايا نظام صدام المقبور وحزبه المجرم وبأسم ضحايا الارهاب الاجنبي الاسود ان لا يدع هذه الفعلة الجبانة تمر دون معرفة الفاعلين والمسببين والمستفيدين من اهراق دماء الابرياء بهذه المجانية و التحقيق الفوري مع مدير الشرطة المقال بهذا الخصوص ، كما ندعو كافة المحافظين ان يحذوا حذو هذا المحافظ الشجاع لكي يعلم ابناء الناصرية والاقضية والنواحي التابعة لها ممن لقنوا النظام السابق دروسا رائعة في البسالة والجهاد والتضحية على مذابح الحرية والرقي لشعبهم ، وممن أنجبوا للإمة العراقية رموزا فكرية وثقافية وسياسية يتشرف التأريخ بتدوين قيودهم المشرقة ، لكي يعلم ابناء ذي قار الإباة ان دماءهم ليست رخيصة ، والخزي والعار لحملة الأفكار الظلامية من بقايا البعث المنحل والأرهاب التكفيري الاسود .