الرئيسية » مقالات » لقد انتصر نصر الله لقد هزمكم حزب الله

لقد انتصر نصر الله لقد هزمكم حزب الله

اثنان وطرفان وخطان و جهتان فرحوا بقوة ونشوة حد الثمالة لنتائج الانتخابات اللبنانية الاخيرة هما الصهاينة واسرائيل ومحور الاعتلال العربي بقيادة أل سعود ولكم تصور الحالة ولكم بعد ذلك معرفة من انتصر ومن انهزم في هذه المعركة الجديدة القديمة ..
مايجري اليوم هو نسخة طبق الاصل لفرحة هذا المحور بضرب جند الله وحزب الله ونصر الله وشرف الامة في حرب تموز2006 انتشوا وتبختروا وتحركت قسماتهم الصفراء بضحكاتها الصفراء اعتقدوا ان الامر انتهى وهي مسالة ايام وستكون الارض خالية من نصر الله وحزب الله وقوم لبسوا القلوب فوق الدروع مقبلين متهافتين على ذهاب الانفس فداء للامة وعزتها وكرامتها واستبشرت تلك القمامة الخيانية تقول لقد اقتربت نهاية من انتصر واذلنا .. من انتصر ولم تستطع جيوشنا الجرارة فعل فعله .. من انتصر وقزمنا بدولنا وتيجاننا وملوكنا ورؤسائنا وامرائنا وفسادنا وسرقتنا ومانمتلك ..
فرح العرب لان اسرائيل اطمأنت وتنفست الصعداء بنتائج الانتخابات .. فرح العرب لان من اركع اسرائيل خسر معركة انتخابية لاتعني في ميزان القوة شئ لانه موجود وفازت بها اموال الارتزاق .. فرح العرب لان نتانياهو بالامس نام نوما هنيئا ً لفرحة العرب بخسارة الانتصار نتائج انتخابات طبيعية .. فرح العرب لان قلوب الصهاينة كانت تعد العدة للهروب خارج ارض قدسها الله بان جعل فيها اولى القبلتين ولكن اتت خسارة المعركة الانتخابية لصالح الذل لتستعيد الامل بالبقاء .. فرح العرب لان الخاسر هو المنتصر , فأي هوان بعد هذا الهوان واي ذل بعد هذا الذل واي عار بعد هذا العار يا امة قرفت من هول سقوطها الكائنات والجبال والارض والتاريخ والاكوان والامم .. !!
نقل لي صديق لبناني مطلع على مايجري في الساحة اللبنانية ان الاموال المهولة التي ضختها السعودية من اجل الدفع لنيل الاصوات وفوز المرتزقة هي من الضخامة بمكان انها لو قبل الشارع الامريكي ان يستقبلها كرشوة لكي يصوت لصالح أي مرشح امريكي يعمل وفق الاجندة السعودية لفاز في الانتخابات الامريكي مرشح ال سعود ولاصبحت الولايات المتحدة الامريكية جزء من مهلكة ال سعود ورئيسها كالغلام سعد الحريري ..
نعم في هذا الزمن الردئ بردائة من يقبل الذل والهوان بالمال والسحت تشترى الاقزام فيه وكم من فئة قليلة صابرة مجاهدة مستعينة بالله وبشرفها انتصرت على فئة كبيرة تستند الى البغي والبهتان والمرتزقة لتنتصر .
لقد انتصر نصر الله وانهزم الخونة لقد انتصر حزب الله وانهزم المرتزقة ..
انتصر لانه بقلته انتصر على من اركع الامة وقمامتها ولم يركع لها ولم يهن او يذل ولما تزل ذات الاصوات الفرحة اليوم منكسرة مهزومة ..
انتصر حزب الله لان اعدائه خونة وهو الوطني المخلص وهو من يفتدي الوطن بابناء القادة قبل أي احد اخر .
انتصر حزب الله وانهزم خونة العار وذل الامة ال سعود وجوقتهم المرتزقة لان اسرائيل كانت تعلن وبقوة قلقها ورعبها من فوز حزب الله وتاتي صحافة العار الصفراء لتنقل وبسرعة خبر النتائج كالتالي :
الشرخ الاوسخ تقول في عنوان مناصرة لاسرائيل و بتشفي وحقد عريض لا احسبها ستقوله لو كان الخاسر عملائها في لبنان ..
فكتبت بعد النتائج الاولية بدقائق ” انكسروا.. وانتصر لبنان ”
صحيفة الوطن السعودية تقول :عون يكسر ظهر فريق حزب الله
“14 آذار” تفوز وتسعى لتعطيل الثلث المعطل ”
صحيفة الجزيرة السعودية : “حزب الله وحلفاؤه يعترفون بالهزيمة ”
وكاني بهم فرحوا لفرح اسرائيل وتنفسها الصعداء لفوز اعداء حزب الله والراغبين بازالته من الوجود وابقاء اسرائيل كبديل يشرف العرب وحكام الخيانة ..!!
بالله هل مثل هؤلاء يقال لهم انتصرتم ويقال لحزب العنفوان والبطولة والشرف ان ظهره انكسر ..؟؟
لا يا ال سعود ولا يامرتزقة ال سعود ولايا اسرائيل مذلة القمامات العربية لم تستطع النيل من كرامة جند واحفاد رسول الله صل الله عليه وعلى اله وسلم ان ظهركم من انكسر و سينكسر ان تجرأتم ومسستم قلامة ظفرٍ لحامل بندقية مقاومة على ارض لبنان وانتم من سينكسر راسكم وظهركم ان تحرشتم بمارد الحق المبين ..
انتم من انكسر ظهره فنصر الله لما يزل اقوى شكيمة واصلب عودا بقوة الحق وجنده وان حسبتم القوة بالعدد والغالبية فانتم اثبتم حقا انكم تقولون خلاف قول الله وعد القلة بالنصر على الغلبة والكثرة الغثاء .. وفعلتها قلة جند الله ولما يزل انتصارها طريا مدويا مزلزلا ..
انتم من انكسر ظهركم لانكم فرحتم لفرح اسرائيل وتناغمتم معها في اختيار عدو مشترك هو حزب الله هو نصر الله هو جند الله عدو واحد مشترك بينكم لم يكن يوما الا الساعي لرفعة الامة وعزتها هذه الامة التي تفرز اليوم قبيح خستها وبشاعة عورتها حينما تخير بين السلة والذلة وتقول هلمي ياذلة هلم ياهوان هلم ياحقد هلمي يافرحة اعدائنا هلمي ياخيانة هلم ياركوع .. ينحنون امام اعداء الله والانسانية من اجل التنفيس عن حقدهم ويسجلون للتاريخ ابشع صور السقوط والتحلل .
انتصرت يانصر الله لانك كشفت عوراتهم وانت وجندك اديتم ماعليكم فنعم عقبى الدار وكتب الله ان تكون وجندك الميامين انكم الرفعة والعزة تنفر امة تدعي الاسلام والعروبة زورا من نصركم كاني بها لاتريد ان تشارككم اياه وانتم من اهديتموه حين الانجاز للامة كل الامة والانسانية السمحاء وفي ذات الوقت ينتهي عارات التاريخ والمنقلبون على اعقابهم مذ ان وعدهم الله بالخزي والسقوط الى حيث نهايتهم السقوط في سحيق الخسران المبين ..
انتصرت يابن رسول الله صلوات الله وسلامه عليه وعلى اله الغر المحجلين الطيبين الطاهرين كانوا كما احفادهم اليوم يسعون الى رفع شأن الامة والاسلام فيما ابناء اللقطاء وابناء اكلة الاكباد يفعلون مايفعله اليوم احفادهم الشياطين ..
انتصرت وحق جدك المصطفى وانهزموا في عقر ديارهم وبالله عليك هل من عاقل لايعرف مايحل بهذه الامة وماتفعله انت ؟؟
سيدنا انك انتصرت حينما افرزتهم وهم يسلمون خلسة وعلانية قدس الاقداس وقبلة الاسلام الاولى الى من اذلوهم واركعوهم وازهقوا شرفهم وداسوه تحت اقدامهم ولكنك لما تزل ممانعا صامدا صارخا بصرختك الابدية ورثتها من اجدادك الغر الميامين هيهات منا الذلة هيهات منا الذلة هيهات منا الذلة ..
انا فرح واحبتك فرحون فافرح سيدنا انت وجندك الرابضون على قلوبهم المرتعبة واعلم سيدي لا بل اجزم انك تعلم وتعلمنا ذلك انها نشوة خزي فعلتها من قبل جدتهم هند حينما فرحت بنبش صدور الاحرار تلوك اكبادهم كما تلوك العاهر علكتها تشرب الدم المحمدي لتنتهي بسكرتها ولذتها ونشوتها كما يفعل هؤلاء اليوم متبخترة تورث فسقها وفجورها الى بغيها معاوية ليورثه فاسقه يزيد ليورثها اللعين ابن اللعين حفيد اللعينة نسله الدنئ لتصل اليوم لاحفادهم قمامات تحكم الامة بلغة الخيانة والعمالة والسقوط والطغيان وشرب الدماء ..
نقبل جباهكم سيدنا لقد انتصرتم كما انتصر الحسين تخسرون المعركة وتمضون اعزة مرتفعين الهامات يعتقد هؤلاء انكم اليوم ستكونون غيركم بالامس خاب مايعتقدون ستنتهي نشوة غرورهم وسكرتهم ليجدوك وجندك الاباة ذاك الاسد الجسور كجدك لم تحكم وتحكمت في مفاصل التاريخ تديره حيث يدور الحق لتثبت في سجلاته انتصاراتك وهزائمهم وانت المدافع المكافح الذاب عن حرم بقية الطاهرين وقدسية الرسالة والامانة اورثها وسيورثها الله عباده الصالحين نسال الله ان تكون العبد الصالح المطيع لله ولرسوله واله الطيبين الاطهار.
افرحوا واسكروا واثملوا ايها الاوباش انها سكرة ساعة وغدا ستجدون الارض هي الارض والجند هم الجند والنصر هو النصر وهيهات من ذل الهزيمة هي هي الباقية المزلزلة لعروش الطغاة مابقي الليل والنهار لاحرم الله جند الله من لذتها وانتصارها .

احمد مهدي الياسري
alyassiriyahmed@yahoo.com
‏الخميس‏، 11‏ حزيران‏، 2009