الرئيسية » مقالات » الفلاح يضحك ويقول لا بارك الله فيكم،، اطلاق سراح وزير التجارة

الفلاح يضحك ويقول لا بارك الله فيكم،، اطلاق سراح وزير التجارة

ولما كان لقصة عبد الفلاح بقية،، فلقد توقع المظاليم انهم انتهوا من القضاة الذين يتبعون الزعيم،، بعد ان اطيح بصدام عن عرشه،، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن،، فاليوم طالعتنا الانباء ان وزير التجارة السابق السارق لقوت العراقيين استخدم مصباحه السحري فطلع له العفريت، وقال شبيك لبيك عبد وملك ايديك،،فقال عبد الفلاح اخرجني من السجن هربني من قبضة المظاليم،، فضرب العفريت بيده، فخرج عبد الفلاح بكفالة مقدارها 42.000 ألف دولار فقط،، اما كيف وصل المصباح ليد عبد الفلاح، فالاحجية سهله فالمصباح هو اخو الشمعة، وبالتالي فالعفريت هو بالاساس دعوجي،، وبالتالي اوصل كبير الدعوجيه خازندار الدولة، العالس بأمر الله هذا المصباح لصديق دربه في شفط خيرات العراق،، فكان لعبد الفلاح ما اراد،، واما ما ثبت عليه من فساد وسرقة فهذه تقاليد ايمانية والاشرطة الفيديويه هي طقوس تنبع من الحالة الايمانية العميقة للدعوجيه،، وألي معاجبه خلي ينطح الكونكريت،، لان عبد الفلاح ما نسى ربعه ايام الثريد،، فشلون هسه ينسوه،،، وللشعب المسكين قال عبد الفلاح لا بارك الله فيكم حتى اذا رسقتكم وجوعتكم شنو يعني ومنو انتو علمود تسجنون رفيق درب مولاكم،، لا بارك الله فيكم،، فعلا صدقت يا عبد الفلاح،، لا بارك الله فينا،، وانت تنعم وعائلتك واقربائك ودهاقنة الدعوجيه باموال المظاليم، 42.000 الف دولار دفعها عبد الفلاح على القندرة،ودفع فوكها 42.000000 مليون دولار تفاريح،،، الحصة التموينية وخدماتها يصل مبلغها سنويا الى حوالي 12 مليارا دولار سنويا،، فقط اخر شهرين لم ترد يعني حساب عربان،، مليارين دولار خمط سيادته، والقاضي قرر انه 42.000 ألف كلش كافية وتضمن عدم هزيمة عبد الفلاح،، لا بارك الله فينا،، صدقت يا عبد الفلاح.

كاتب ومتابع عراقي للاحداث.