الرئيسية » مقالات » تصريح صحفي

تصريح صحفي

مقالات لنفس الكاتب

عقدت جبهة اليسار في قطاع غزة اجتماعاً ضم وفود قيادية من الجبهة الديمقراطية والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وحزب الشعب الفلسطيني، ناقشت فيه الأوضاع الداخلية الفلسطينية على ضوء تداعيات استمرار حالة الانقسام والأحداث الأليمة التي شهدتها مدينة قلقيلية والجمود في عملية الحوار الوطني الشامل، إلى جانب تكرار الانتهاكات والخروقات للحريات بنتائجها السلبية على مجمل العلاقات الداخلية الفلسطينية.
وقد توصلت إلى ما يلي:
1. تدعو جبهة اليسار إلى تشكيل لجنة تحقيق محايدة ومستقلة بالأحداث الأليمة في قلقيلية للوقوف على الوقائع وإعلان النتائج والخلاصات للجهات المعنية والرأي العام لمنع تكرار مثل هذه الأحداث. ورفض اللجوء إلى السلاح والعنف لمعالجة أي إشكالات داخلية. وكذلك عدم المس بسلاح المقاومة والتمييز بينها وبين بندقية الفلتان الأمني، حقناً للدماء الفلطسينية والحد من الانقسام والتفتيت الذي لا يستفيد منه سوى العدو الإسرائيلي.
2. تؤكد جبهة اليسار أن العودة إلى طاولة الحوار الوطني الشامل هو الخيار الأساسي والسبيل الوحيد لإنهاء حالة الانقسام ووضع حد لهذا النزيف والمعاناة، وتدعو إلى تسريع استئناف الحوار والبناء على النتائج التي توصلت لها اللجان في شهر آذار/ مارس وفي المقدمة اعتماد قانون انتخابات جديد يقوم على التمثيل النسبي الكامل بدون نسبة حسم أو بنسبة لا تتجاوز 1 – 1.5%، بهدف توسيع قاعدة التمثيل السياسي والاجتماعي، والاتفاق على تشكيل حكومة وفاق وطني تعمل على فك الحصار وإعادة إعمار قطاع غزة إلى جانب الإعداد للانتخابات الرئاسية والتشريعية وانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني في موعد لا يتجاوز شهر يناير/ كانون ثاني 2010.
3. تدعو جبهة اليسار إلى توحيد كل الجهود في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي والتصدي لمخاطر السياسة التوسعية والعنصرية بتكثيف الاستيطان وعزل القدس وتهويدها وبناء جدار الفصل العنصري. وترى أن تفعيل النضال ضد الاحتلال الإسرائيلي ووحدة جميع القوى في الميدان من شأنه تهيئة الأجواء للحوار الشامل وإعادة بناء الوفاق الوطني.
4. إن الاستحقاقات السياسية على ضوء خطاب الرئيس الأمريكي أوباما تستدعي من جميع القوى الفلسطينية بلورة إستراتيجية عمل سياسي وكفاحي موحدة كما نصت عليها وثيقة الوفاق الوطني، تسهم في توحيد الموقف العربي للضغط على حكومة نتنياهو والإدارة الأمريكية للاستجابة للمطالب والحقوق الفلسطينية والعربية بإنهاء الاحتلال لجميع الأراضي المحتلة في حدود 4 حزيران 67، وإجبار إسرائيل على تنفيذ قرارات الشرعية الدولية التي تكفل حق شعبنا في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس وصيانة حق اللاجئين في العودة إلى ديارهم وممتلكاتهم التي شردوا منها عام 48 طبقاً للقرار الأممي رقم 194.
5. وفي هذا السياق، تؤكد جبهة اليسار على ضرورة مراجعة مسار التفاوض، وعدم العودة إلى المفاوضات وفك العزلة عن حكومة نتنياهو، ما لم يتوقف الاستيطان والسياسة العدوانية الشاملة على الشعب الفلسطيني.

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين حزب الشعب الفلسطيني الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
قطاع غزة
6/6/2008