الرئيسية » مقالات » لقاء مع رئيس الوفد الإسلامي المتوجه إلى دول الخليج

لقاء مع رئيس الوفد الإسلامي المتوجه إلى دول الخليج

مراسل الخطوة – لينز

يتوجه الأسبوع القادم وفد من مسلمي النمسا إلى دول الخليج العربي لإطلاع وزارات الأوقاف والجمعيات والمؤسسات الاسلامية الحكومية وغير الحكومية على مشروع بناء المركز الثقافي الاسلامي المزمع بناءه في مدينة لينز عاصمة مقاطعة النمسا العليا ، وعاصمة الثقافة الأوربية لعام 2009 .
وقد التقت مجلة الخطوة برئيس الوفد الأستاذ محمد مراح ، وأجرت معه الحوار التالي :
– هل يمكن للأستاذ مراح أن يقدم نفسه للسادة القرّاء ؟

* الماجستير محمد مراح ، نمساوي الجنسية من أصل جزائري ، أقيم في مدينة لينز ، وعضو الهيئة الإسلامية العليا لجميع مسلمي النمسا ، والعضو الإداري في جمعية الأندلس وأرئس شركة تخص المسلمين في النمسا .
من مواليد 22/9/1962 ” في العاصمة الجزائرية “مدينة الجزائر” ، درست في مدارسها حتى الثانوية العامة ثم سافرت إلى الولايات المتحدة الأمريكية بقصد الدراسة ، وانتقلت إلى بريطانيا ، ثم توجهت إلى النمسا ودرست فيها في كلية العلوم وحصلت على شهادة الماجستير في العلوم الاقتصادية ولا أزال أقيم فيها .
– كيف تأسست جمعيتكم “الأندلس ” ؟ وماهي مشاريعكم الآنية والمستقبلية ؟

* في عام 2002 وبمبادرة شخصية من عمدة بلدية لينز – الدكتور دوبوش- تقدمت البلدية بقطعة أرض واسعة تقدر مساحتها بثلاثة عشر ألف(13.000) م2 في شارع اسمه wiener Straße وذلك لبناء مركز إسلامي للجاليات الاسلامية التي تعيش في مقاطعة النمسا العليا والتي يقدرتعدادها بالآلاف وتنحدر من أثنيات مختلفة ومتعددة ، منها العرب والأتراك ، والأكراد ، والصوماليين ، والبوسنيين ، والشيشان والغانيين ، والأفغان ، والباكستانيين ، والايرانيين .. الخ .
إضافة الى دعم مالي يصل إلى 10% من قيمة كلفة المشروع الاجمالي التي تتراوح بين أربع إلى خمسة ملايين أورو.

وقد لقي المشروع ترحيبا ً حارا ً من الهيئات والمنظمات وسفارات الدول العربية والاسلامية ، كما كان له صدى ايجابيا ً واسعا ً مما أدى إلى اهتمام وانشغال الإعلام النمساوي باختلاف أنواعه للموضوع و في أكبر المجلات و الجرائد النمساوية وللعديد من المرات .
فقد كان لنا الشرف أن نلتقي شخصيا بالعديد من سفراء الدول العربية والاسلامية المعتمدين في فيينا ، منهم سعادة سفير المملكة العربية السعودية سمو الأمير منصور بن عبد الله بن عبد العزيز بن سعود ، سعادة سفير الجماهيرية الشعبية الاشتراكية العربية العظمى سعادة السفير الأخ الدكتور أحمد منسي ،سعادة سفير الجمهورية اليمنية الدكتور أحمد علوان ملهي ، سعادة سفير دولة قطر الأستاذ علي خلفان المنصوري ، سعادة سفير الجمهورية اللبنانية الأستاذ الخوري ، سعادة سفير دولة فلسطين الزهير ، سعادة سفير الباكستان الأستاذ شهباز ، سفير المملكة الأردنية الهاشمية السيد القرصي ، سعادة سفير جمهورية مصر العربية ، سعادة سفير المملكة المغربية, سعادة سفير المملكة مالزيا …

والأن يتأهب وفد من جمعيتنا أرأسه وبكل تواضع للتوجه إلى دول الخليج العربي في الأسبوع القادم في زيارة للوزارات و للجمعيات والمؤسسات و المنظمات الحكومية وغير الحكومية و الهيئات الخيرية لإلتماس الدعم المالي مصطحبين معنا كل ما يلزم من مخططات معمارية ، و تراخيص البناء والوثائق الرسمية ، ومختلف الموافقات والتزكيات من الهيئة الاسلامية العليا ومن المجلس الإسلامي العالمي…. إضافة إلى ترخيص رسمي من رئيس الشرطة يسمح لنا بموجبه بجمع التبرعات من خارج النمسا ،و إضافة إلى ذلك فقدحصلنا على تزكيات استثنائية ً من سفراء الدول العربية و الإسلامية .

– ماهي أهمية ومبررات المشروع:

* تتعرض الجاليات الاسلامية في دولأوربيةكثيرة إلىضغوط من جانب بعض القوى السياسية ، وبعض الكتاب ، كما تتعرض قبور المسلمين إلى التشويه ..
كما أنه ومن أسباب عملنا من أجلانجاح المشروع هوفقدان صرح كهذا الصرح فيجميع الدول الأوربية وعدم وجود صالات لإقامة الندوات، و إحياء الأفراح ، وقبول التعازي ، وتقديم الطعام للمحتاجين التي تقدم من المتبرعين وخاصة أيام الأشهر الحرم ..
لذلك وجدنا أنه لا بد من أن يكون هناك مؤسسات تعنى بجانب التوعية والتثقيف بأجيال المسلمة في أوربا ، وقد تقدمت الحكومة النمساوية بالعرض ، مما يوجب قبوله والعمل على انجاحه .


مقاطعة النمسا العليا السياحية ،تقع على نهر الدانوب ، عاصمتها لينز) مسقط رأس هتلر وعائلته(تقطنها جالية مسلمة كبيرة تقدر بخمسين ألف نسمة من بين مليون ومئتي ألف مواطن ، وتعد أول منطقة صناعية واقتصادية حيث تمثل 40% من التصدير الاجمالي للنمسا ، وتتواجد فيها مصانع عالميةالشهرة منها (voestalpine ) و (steyr/man) و…(Rosenberger)

– أستاذ محمد : من هي الجهة المستهدفة ؟

* إنها الجاليات الاسلامية التي تعيش في النمسا والتييزيد عددها علىالستين ألف نسمة ولا سيما في النمسا العليا التي عاصمتها مدينة لينز (عاصمة الثقافة الأوربية لهذا العام )

– وماذا عن الإشراف والتنفيذ:

* تشرف على المشروع جمعية الأندلس ، أ وستعمل الجمعية على تغطية نسبة كبيرة من إجمإلى كلفة المشروع وذلك من مساهمات المجتمع المحلي والعربي والاسلامي وقدلاقت الفكرة وإضافة إلى الموقف الانساني من جانب الحكومة النمساوية إستحساناً لدى غالبية سفارات وممثلي الدول العربية والاسلامية ، وقد أبدى سفرائهم إستعداد دولهم للمشاركة في هذا المشروع.

– ماهي تفاصيل وأهداف المشروع:

* يتألف المركز الثقافي من أربعة طوابق يحتوى على كل المرافق و الملحقات الضرورية من مدرسة وحضانة ومكتبة عامة ومركز حاسوب وغرف تدريس ومقر لإدارة المركز ومطعم وصالة (قاعة) ضخمة مخصصة لإقامة الصلاة ، و الندوات العلمية والإحتفالات والمعارض ، وكافة الفعاليات والنشاطات الثقافية ومخزن ومواقف سيارات.
ويهدف المشروع إلى نشر التوعية والإرشاد والتثقيف بين جميع شرائح المجتمع في المنطقة ومواجهة سياسات التجهيل.

– ماهي آلية تنفيذ المشروع وتكلفته ؟

* ستتمّ عملية تنفيذ المشروع فور توفير الميزانية اللازمة، ثم البدء بتنفيذ المشروع عبر ثلاثة مراحل. المرحلة الأولى أعمال الحفر وبناء الجدران الإستنادية، والمرحلة الثانية تنفيذ أعمال البناء الهيكلي أما المرحلة الثالثة فهي أعمال التشطيب النهائية. وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع (ستة ملايين أويرو).

– وعن تشغيل المشروع ؟

* عند الانتهاء من بناء المركز، سيتم شراء التجهيزات اللازمة للمكتبة ومركز الحاسوب وغرف التدريس والإدارة من خلال مساهمات جديدة، ثم توفير وتجهيز الطاقم الوظيفي والتعليمي.

لقد تمّ استعراض صورة مختصرة عن أهداف وتكاليف مشروع المركز الثقافي في مدينة لينز لغالبية ممثلي وسفراء الدولالعربية والاسلامية آملين أن يحظى هذا المشروع بدعم الحكوماتالعربية والاسلامية وكافة الخيرين والطيبين ،لآملين أن يكون هذا المعلم الثقافي صرح في سبيل نشر العلم والمعرفة بين أبناء المسلمين وغير المسلمين من الجاليات المتواجدة في دولة النمسا .

– من هم أعضاء الوفد المتوجه إلى دول الخليج ؟
* أعضاء الوفد ستة أشخاص وهم :

1-Dipl.Ing. KLINGSBERGER Alfred(Austria)
– المهندس ألفريد كلينكس بيرغر
2-Prof. ZAHIROVIC Razim(Ex.Jugoslawia)
– البروفيسور راسم زهروفيتش . من يوغسلافيا سابقا ً .
3-Imam IZZET Okkutan(Turkey)
– الإمام عزت أوكوتان ، من تركيا .
4-Mag. MERAH Mohammed(Algeria)
– الماجيستير محمد مرّاح ، من الجزائر .
5-Dr. KHAUTANI Fareed(Saudi-Arabia)
– الدكتور فريد الخوتاني ، من السعودية .
6-Rabhan Ramadan (Syria)
– وربحان رمضان ، من سوريا .

– أستاذ محمد ، كلمة توجهها في الختام ؟

* اننا نؤمن ان هذا المركز الثقافي العصري في لنز سيكون شاهداً حضارياً ووسيلة لنشر رسالة الإسلام الصحيحة وتوطيد علاقة الحوار والسلام واللقاء و يقلص من فجوة سوء الفهم مابين أفراد المجتمع والأديان المختلفة ، ويخدم الجاليات الإسلامية الصاعدة في قلب أوربا.

كما نعتقد كذلك أن النجاح في الغد ليس بالانغلاق والتقوقع الذاتي والاستسلام ، وإنما بالمشاركة والمنافسة وإدراك قيمةالعقل وطاقة الإبداع ، والتعامل بالمنهج المعتدل الطيب ، وإثراء التراث الإنساني العالمي مع ترسيخ القيم السمحاء . إن وجودنا في المهجر مرهون بإقامة الأسس الثابتة والهياكل التحتية السليمة ، والاندماج الايجابي ، والمشاركة الفعالة ، والمساهمة في كل الميادين لرفع تحديات المستقبل في بناء الحضارة الجديدة ، وتوجيه مصيرها في الطريق السليم بعيدا ً عن التصادم والتطرف ، والتمييز والعنف والهمجية …
– شكرا ً أستاذ محمد مرّاح ، رئيس الوفد المتوجه إلى دول الخليج العربي ، نتمنى لكم التوفيق والنجاح في مساعيكم الخيرة .
* شكرا لكم ، ولكل وسائل الإعلام التي ستوصل صوتنا إلى الخيرين المساهمين في بناء هذا الصرح العظيم في وسط أوربا .