الرئيسية » شؤون كوردستانية » مذكرة مفتوحة إلى قيادة البارتي بشأن محاسبة بير روستم وطرده من الحزب

مذكرة مفتوحة إلى قيادة البارتي بشأن محاسبة بير روستم وطرده من الحزب

السيد د. عبد الحكيم بشار سكرتير اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردي في سورية ( البارتي )
السادة أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردي في سورية ( البارتي )

قام المدعو بير روستم الذي يحمل صفة عضو إحتياطي في اللجنة المركزية لحزبكم بتاريخ 19 أيار ومن هولير عاصمة كوردستان سورية بفبركة تهم خطيرة ضد سكرتير الحزب د. عبد الحكيم بشار وذلك في موقف غريب منه وتحت حجة ( تعدد القراءات ) لمقالة كان سكرتير الحزب قد نشرها في عدد من المواقع الكوردية, وعلى هذا فإنه أصبح من الضروري محاسبة بير روستم على تصرفاته ومنها :
1 ــ خرق النظام الداخلي للحزب : إذ كان بإمكانه إرسال ملاحظاته ورده حول المقالة عبر مؤسسات ومكاتب الحزب الداخلية
وليس عبر نشره خارج ملاك الحزب بشكل يثير الريبة والشك .
2 ــ خرق البرنامج السياسي للحزب : عبر إستخدامه مصطلحات لم يتم إقرارها في المؤتمر العاشر للحزب ( مصطلح غرب
كوردستان ).
3 ــ إهانة معتقدات المجتمع الكوردي ورمزيات الديانة الإسلامية الذي يعتنقه معظم السكان في كوردستان سورية :
عبر محاولته إلغاء مصطلح ( الشهداء ) والإستعاضة عنه بمصطلحات غريبة ( قرابين وغيرها ….).
4 ــ محاولة تشويه سمعة الحزب لدى الرأي العام الكوردي والسوري : عبر نشره اتهامات لا أساس لها من الصحة ضد
سكرتير الحزب في وسائل الإعلام وبالتالي محاولة تشويه سمعة الحزب .
5 ــ الإستهتار وعدم الكفاءة السياسية : إثر قراءته الخاطئة والمليئة بالمغالطات المقصودة لمقالة السكرتير, فكيف يمكن
الإعتماد على شخص يتبوأ منصب قيادي في حزب ما وهو يحلل ويكتب أي شيء
على هواه ومزاجه دون أخذ الإعتبار بالأصول التنظيمية والسياسية للحزب و
الظروف السياسية السائدة و معتقدات المجتمع ورمزيات الأديان .
6 ــ محاولة تزوير التاريخ الكوردي : عبر الوقوف في وجه محاولات كشف حقائق التاريخ وحقائق التنظيمات الكوردية
فقد كشف د. عبد الحكيم بشار عن معلومات قيمة جداً لكل مهتم بالشأن الكوردي
( مسألة وقوف التنظيمات الكوردية إلى جانب السلطة في صراعها مع حركة الإخوان
المسلمين ) وهنا يأتي بير روستم ويقوم بالتهجم على سكرتير حزبه لكشفه عن هذه
المعلومة التاريخية القيمة بل ويتهمه بإدخال البارتي و الأحزاب الأخرى في صف موالاة
النظام.
7 ــ محاولة إتهام البارتي بموالاة النظام : فأي شخص يمكنه الملاحظة بان ما كتبه السكرتير في سياق كشفه لمسألة وقوف
التنظيمات الكوردية إلى جانب السلطة في صراعها مع الإخوان عبارة ( في القرن
الماضي ) ولم يكتب مثلاً ( في الوقت الحاضر ) وهذا دليل على كذب كل من
يحاول إلصاق تهمة محاولة إدخال االبارتي
في صفوف الموالين للنظام إلى شخص سكرتير الحزب.
إذا على أي أساس اعتمده بير روستم في اتهامه هذا غير تشويه سمعة سكرتير
الحزب وتشويه الحزب نفسه .

وعلى هذا الأساس أقترح عليكم أيها السادة محاسبة بير روستم وحسب الأصول التنظيمة والسياسية لحزبكم على خروقاته وممارساته اللاأخلاقية على ان يتم محاسبته على الشكل التالي :

1 ــ منحه مهلة محددة لتقديم إعتذار رسمي وعبر الجريدة الرسمية للحزب .
2 ــ إذا لم يتقدم بإعتذار رسمي خلال المهلة المحددة يتم إصدار بيان رسمي من الحزب وحسب الاصول
التنظيمية للحزب بسحب الثقة عنه ( طرده من الحزب )


دلشاد مراد
طالب كوردي مستقل في جامعة دمشق / كلية الاقتصاد
مهتم بشؤون التنظيمات الكوردية في سورية
دمشق / 24 أيار 2009