الرئيسية » مقالات » عبد الفلاح السوداني مثال لخريج مدرسة الصدر الاول (خوش تربية) لعد شبقه لمدرسة عفلق

عبد الفلاح السوداني مثال لخريج مدرسة الصدر الاول (خوش تربية) لعد شبقه لمدرسة عفلق

لمدة عشرات السنين.. والعراقيين (شيبت رؤوسهم)… من صرخات وخطب ومناهج حزب الدعوة الاسلامية.. وصرخاتهم بانهم (اتباع الصدر الاول).. ومدرسته (الاخلاقية)؟؟ والذي يسمعهم يضن (انهم انبياء لم يبقى فقط سمك شعرة ليكونون مرسلين)..

ويفاجئ العراقيين بان حزب الدعوة الفاشل.. الذي فشل باسقاط صدام.. والبعث.. وربى اتباعه على الشعارات الفارغة التي هدر من وراءها مئات الالاف من دماء الشيعة العراقيين.. بارسالهم لمهالك الجلاديين البعثيين بزمن صدام.. والنتيجة فشل بفشل..

اي هؤلاء المظلومين .. ذهبوا ضحية.. (الشعارات الاسلامية الشمولية لحزب الدعوة والاسلاميين).. وبين شعارات القوميين البعثيين الخاوية..

فنطرح تساؤلاتنا.. لحزب الدعوة الاسلامية.. ولدعاة الصدر الاول.. ماذا رباكم الصدر ؟؟؟ غير الخطب والكلام المنثور والمصطلحات الرنانة.. التي يسيلها ابراهيم الاشيقر (الجعفري).. وعلي الاديب.. وحيدر العبادي وغيرهم من امثال هؤلاء الذين يتكلمون دهر.. وبعدها لا يفهم من كلامهم شيء.. فيأتون بايات قرانية كريمة.. ليغطون على فراغ المحتوى الفكري والسياسي والعلمي لخلفياتهم الفارغة.. بعد ان اصبحوا في قمة السلطة والحكم.. اصبحوا (مثال لمدرسة النهب والسلب بالفساد المالي والاداري.. ومن اصحاب الثروات المهولة.. ومن اصحاب القنوات الفضائية التي لا يعرف (من اين لهم هذا) كقناة بلادي لابراهيم الاشيقر) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

واذا ادعى البعض بان (مدرسة الصدر الاول) لا يمثلها عبد الفلاح السوداني (المتلحي والذي يلبس المحابس.. ويصلي الصلوات اليومية.. ويصوم رمضان..الخ).. من العبادات.. والذي (هاجر) لخارج العراق.. رفضا لحكم البعث.. كما يدعون (السوداني متجنس بالبريطانية وعائلته تقيم ببريطانيا ومتجنسة.. وابنه مصعب يركب سيارة قيمتها اكثر من مائة وعشرين الف باوند.. وفتح شركة بعد ان اصبح ابيه وزير تجارة.. مع شريك فلسطيني (ابو عائشة الفلسطيني).. لتجهيز وزارة ابيه (وزارة التجارة).. كما تشير التقارير وتم تعينه (ملحق تجاري بسفارة عراقية بالخارج اخيرا)…. ولم يكونون شيء قبل ان يصبح ابيهم (وزير) للتجارة التي تاجرت بقوت الشعب العراقي بصفقات الفساد المالي والاداري.)..

فاذا (كان هذا المهاجر في سبيل الله (وليس في سبيل الجنسية والاقامة )؟؟؟ والذي يصلي ويقرأ على الحسين عليه السلام في الحسينيات بالخارج.. والذي يؤدي الصلوات .. ).. لا يمثل مدرسة الصدر الاول.. فمن يمثلها ؟؟؟

فنؤكد اذن (فقط الاموات.. هم من يتمثلون مدرسة الصدر الاول.. ).. والنتيجة ان مدرسة الصدر الاول.. فشلت بالحياة السياسية… وليست مدرسة واقعية.. وفشلت ببناء حياة مشرفة.. وان اتباع المدرسة الصدرية.. هم ليس دعاة للحياة.. بل دعاة للموت.. فهذه المدرسة ربت اتباعها معارضة صدام من اجل الموت في سجون البعث وصدام.. وصدام ساق شباب العراق الشيعة خاصة من جهة مقابلة للحروب والسجون والاعدامات والمقابرالجماعية.. )..

واصبحنا متأكدين ان هدف هذه المدرسة الصدرية ليس اسقاط صدام..من اجل اسقاطه.. بقدر ان تكون اجهزته القمعية.. قمة ما يطمح له (مغسولي الادمغة بفكر الدعوة) ان يعذب ويقتل فيها…. بين شباب العراق عبر قنوات الاثير والمنشورات التي يروجها (الدعاة) امثال السوداني.. عبر (الريمونت كونترول من خارج العراق).. والضحية العراقيين وتاريخهم وثرواتهم..

فبئس الدعوة.. وبئس البعث.. وبئس الارهاب والقتل وبئس دعاة الشمولية القومية والدينية السياسية.. والدين منهم براء الى يوم الدين..