الرئيسية » شؤون كوردستانية » تصريح صادر عن ربحان رمضان العضو القيادي في حزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا

تصريح صادر عن ربحان رمضان العضو القيادي في حزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا

صدر بتاريخ الرابع عشر من أيار الجاري بيانا عن لجنة التنسيق في لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان ، ومركز الشام للدراسات الديمقراطية وحقوق الإنسان ، ومنظمة حريات يفيد بأن محكمة الجنايات العسكرية الثانية بدمشق عقدت يوم الأربعاء الواقع في 13/5/2009 جلسة لمحاكمة الدكتور وليد البني والمعتقل في سجن عدرا بتهمة ( نشر أنباء كاذبة من شأنها أن توهن نفسية الأمة بناءً على وشاية من السجين الجنائي عقبة عاشور والمحكوم بجرائم منها سرقة المال العام وسرقة وتهريب السيارات ، والمتهم بجريمة قتل ) .
حيث أفاد البيان بأن هيئة المحكمة استمعت لإفادة عقبة عاشور التي قال فيها : أن الدكتور البني كان يتلفظ بكلمات نابية ويتحدث معه عن المحكمة الدولية الخاصة بالحريري ، وعن رئيس الجمهورية العربية السورية ، وعن رئيس شعبة المخابرات العسكرية السورية بالإضافة إلى العلاقات اللبنانية السورية .
إن القرارات والأحكام الجائرة الأخيرة الصادرة بحق المناضلين الأساتذة مصطفى جمعة ومشعل تمو تدل على عقلية قمعية توارثتها محاكم أمن الدولة العرفية جيلا بعد جيل .
إعلن تضامني وتأييدي للجنة التنسيق في المنظمات المذكورة وأطالب معها السلطات السورية بحفظ الدعوى والإفراج عن صديق شعبنا الكردي الدكتور وليد البني وعن جميع المعتقلين الوطنيين السياسيين ، وعلى رأسهم المهندس نزار رستناوي ومصطفى جمعة وميشيل كيلو، ومشعل تمو.. وكافة معتقلي الرأي والضمير المعتقلين تعسفا ً في المعتقلات والسجون السورية . 
لينز في 16/5/2009
ربحان رمضان
العضو القيادي في
حزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا