الرئيسية » مقالات » شرط (تغير اسم حزب البعث) جواب..(الأفعى السامة تغير جلدها..ولكنها تبقى أفعى سامة)ـ

شرط (تغير اسم حزب البعث) جواب..(الأفعى السامة تغير جلدها..ولكنها تبقى أفعى سامة)ـ

مهزلة المعارضة.. الدعوة كان معارض ..(لاسم البعث).. وليس (للبعث نفسه)..

لا نعلم.. هل يضن المالكي.. والدعوة.. وسياسيي (العراق الجديد).. بان العراقيين مغفلين.. او نائمين على وجوههم.. ولا يعلمون ان (الشروط الهزلية).. التي يحاول تروجيها من يريد اعادة البعثيين.. تحت واجهة (المصالحة).. من اجل بقائهم بالكراسي.. واستمرارية رواتبهم الخرافية.. ومناصبهم ونفوذهم الكارثي بالعراق.. واستجداء رضى الدول الاقليمية (المحيط العربي السني).. هي محاولة (للادعاء بانهم وضعوا شروط لعودة البعث للحياة السياسية ؟؟؟)..

والمهزلة الكبرى .. ان هذه الشروط.. هي استخفاف بعقول العراقيين.. واستحقار لهم..

فمن هذه الشروط التي طرحت للمصالحة مع البعثيين.. ان (يغير حزب البعث اسمه.. )؟؟ وان (لا يدخل البعثيين تحت معرف (البعث)… ؟؟؟؟؟

فاي مهزلة هذه..

فهل يعلمون هؤلاء.. ان الافعى السامة.. تغير جلدها.. بين الحين والاخر..

بل هناك افاعي تتلون بلون البيئة التي هي فيها.. للاختباء .. من اجل اصطياد فرائسها.. بعد غرس انيابها السامة في جسدها..

فحزب البعث.. حزب سام.. واثبتت الايام بان البعثيين.. ما هم الا انياب ملوثة.. للبعث المجرم..

فنتسائل مثلا.. لو عزة الدوري.. وهو مثال للبعثيين.. وتم انتخابه بديل عن صدام المقبور.. شارك بالعملية السياسية تحت اسم (الحزب القومي الاشتراكي العربي).. فهل سوف يتم قبوله بالعملية السياسية مثلا ؟؟؟

فاذا جاء الجواب… بان (عزة الدوري).. تم (اعتباره) ضمن (الحزب البعث الصدامي).. هو و (يونس الاحمد). وهم (محضورين من المصالحة)..

.. نتسائل هنا… هل يعني ذلك..بان هنا (بعث صدامي) و (بعث لا صدامي).. أي هل كانت المعارضة العراقية تعارض (اسم البعث).. وليس البعث ؟؟

وبصيغة اخرى هل كنتم تعارضون (صدام).. ام تعارضون (البعث).. ثم سؤال اذا كان جناح البعث ليونس الاحمد (صدامي).. والجناح الثاني (عزة الدوري) ايضا (صدامي).. السؤال لماذا اذن كلاهما يمثلان اجنحة متنافسة لحزب البعث ؟؟

وسؤال اهم لحزب الدعوة الذي رفع شعار (لو كان اصبعي بعثيا لقطعته).. وهي مقولة الصدر الاول.. ولم يقل الصدر الاول (هناك بعث صدامي وبعث لا صدامي).. فهل كنتم يا دعوجية تعارضون صدام.. ام البعث ؟؟

فهل الدعوة.. من اجل بقاءه بالكرسي والمناصب الزائلة.. يهدف لتبرير دخول البعثيين للعملية السياسية .. كدخول السم الزعاف للجسد.. تحت معرف (بعث صدام .. وبعث لا صدامي)؟؟؟

كالذي يقول (نكاسه طاهرة… ونكاسة غير طاهرة).. في وقت كلها نكاسة..

ثم نتسائل.. اذا كان على حزب البعث.. عليه تغير اسمه.. فالسؤال وفق أي قياس يعتمد تغيره.. هل مثلا وفق القياس الوطني.. ام أي قياس.. علما القياس الوطني.. سوف يعري كل الاحزاب السياسية بالعراق. ويكشف زيفها..

واخيرا نطالب بان تخضع كل الاحزاب السياسية بالعراق للقياس الوطني العراقي:

1. أي حزب سياسي يخلوا من تعريف (العراقي).. باسم الحزب.. فضرورة اضافة تعريف العراقي اليه.. او يحضر عمله..

2. على الاحزاب العراقية .. عدم تبني الاديولوجيات الشمولية خارج الاطر العراقية..

3. عدم تبني قضايا شمولية خارجية اقليمية.. وعليها التركيز على القضايا العراقية الداخلية الوطنية.

4. ان يكون مؤسسي الحزب السياسي زعامة عراقية وطنية.. غير ملطخة بالدماء.. وليست ذات ارتباطات خارجية..

5. ان لا يختزل الحزب.. العراق والعراقيين .. بقومية او مذهب او عشيرة او عائلة.. وان يعترف بالتعدد الاثني والمذهبي بالعراق..

6. ان يتبنى شعار (العراق للعراقيين لا غير).. و (ثروات العراق للعراقيين لا غير)..

7. ان يتبرأ كل حزب عراقي من البعث المجرم والطاغية صدام وكل اركانهم وتاريخهم الملطخ بالدماء.. والتي عانى منها العراقيين الدمار والحروب والاعدامات والمقابر الجماعية… ..

8. ان لا تقزم الاحزاب السياسية.. من العراق.. تحت معرف (قُطر او امارة او ولاية او جزء ) من أي كيانات خارجية.. تحت شعارات فارغة قومية او دينية مسيسة شمولية.. الدين منها براء..

9. ان يؤمن أي حزب عراقي.. بان العراق هو طنه.. وكيانه.. وان لا يطرح مفاهيم اديولوجية لاوطان وهمية غير موجود على ارض الواقع كوهم (الوطن العربي).. كحال الاسلاميين المسيسيين للدين والدين منهم براء الذين يطرحون (الامبراطورية الاسلامية او الخلافة الاسلامية الكبرى من الصين للمحيط)..

10. يحضر أي حزب… يعمل على الغاء العراق كدولة ووطنه.. ويهدف لجعله (جزء) من دول اخرى..تحت شعارات (شمولية) أي أي ادعاء اخر..

11. يحضر أي حزب… يعمل على قطع أي جزء من العراق وضمه لدول اخرى…

تقي جاسم صادق