الرئيسية » مقالات » حواتمة يجتمع وسفيريّ سويسرا والنرويج

حواتمة يجتمع وسفيريّ سويسرا والنرويج

• أوروبا مدعوة إلى اتخاذ إجراءات عملية ضاغطة على حكومة
نتنياهو ـ ليبرمان اليمينية المتطرفة
• قرارات الشرعية الدولية طريق حل الصراع الفلسطيني والعربي ـــ الإسرائيلي
• إغراق القدس والضفة بالمستوطنين يدمر الحلول السياسية

استقبل نايف حواتمة الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين سفيريّ سويسرا؛ النرويج.
البحث تناول سياسة حكومة نتنياهو ـ ليبرمان الرافضة للحلول السياسية لقضايا الصراع الفلسطيني والعربي ـ الإسرائيلي وفق قرارات الشرعية الدولية، ومواصلة تكثيف الاستعمار الاستيطاني في القدس العربية والضفة الفلسطينية المحتلة.
حواتمة دعا سويسرا والنرويج ودول الاتحاد الأوروبي إلى دور جديد في الشرق الأوسط، ضاغط على حكومة اليمين واليمين المتطرف الإسرائيلية، واتخاذ إجراءات اقتصادية وتجارية وسياسية ملموسة لدفع حكومة نتنياهو ـ ليبرمان للوقف الكامل للاستيطان واحترام قرارات الشرعية الدولية.
وأكد على أهمية العمل مع الإدارة الأمريكية الجديدة لقطع الطريق على مناورات حكومة اليمين الإسرائيلي؛ لتعطيل أية حلول سياسية تحت شعار “السلام الاقتصادي والأمن مقابل الأمن”، وشراء الزمن لإغراق القدس والضفة بالمستوطنين ومصادرة حق الشعب الفلسطيني بتقرير المصير والدولة والعودة.
أكد السفيران على مساندة سويسرا؛ النرويج، لحقوق الشعب الفلسطيني بالخلاص من الاستيطان والاحتلال، وبناء دولة فلسطين المستقلة وحل مشكلة اللاجئين وفق القرارات الدولية. وأشارا إلى أن نتائج البحث ستصل فوراً إلى المسؤولين في البلدين.

الإعلام المركزي