الرئيسية » مقالات » حول منع نقل خطب الجمعة عبر وسائل الإعلام بإقليم كردستان

حول منع نقل خطب الجمعة عبر وسائل الإعلام بإقليم كردستان

ارجوا أن يكون هذا أول الغيث، يتبعه منعا كلياُ، ليس عبر وسائل الإعلام فحسب، بل من خلال مكبرات الصوت أيضا، و ذلك احتراما للقيم الأخلاقية، و حقوق الإنسان، أفرادا و جماعات، و خاصة لكون كوردستان، و طن مشترك لعدة قوميات و أديان و مذاهب، و من المفروض، عدم تميز إحدى هذه المكونات على الأخرى، للكثرة العددية!!!، و إلا فمن حق العرب و الشيعة أيضا، فرض هويتهم العربية و الشيعية و هيمنتهم على العراق!، وفق نفس المبدأ، المرفوض في الكيانات الفدرالية، أو أية دولة عصرية، تحترم إنسانية مواطناتها و مواطنيها، المحصنات و المحصنين، من انتهاك الحقوق… و كما يحصل في النموذج أدناه، حيث يخطب ملا مستعرب اللسان ((كأقرانه معظمهم!))… في مدينة دهوك، و يدعى إلى (الإصلاح)!!! جهارا نهارا، دون حساب أو رقيب.
http://tr.youtube.com/watch?v=dfVI6irNsEo&feature=related

hishyar.binavi@googlemail.com
28.04.2009