الرئيسية » مقالات » على القيادات الأمنية أن تستقيل حالاً..

على القيادات الأمنية أن تستقيل حالاً..

هل أن التصريحات التي جالت العالم…وأصرت الحكومة على انجازاتها الكبيرة وبالخصوص في مجال استتباب الأمن هواءٌ في شبك…ووضع العراقيين في مصيدة القاعدة ومن ورائها؟
لمرة واحدة…ومن أجل العبرة..يتوجب على معالي رئيس الوزراء نوري المالكي أن يتحمل المسؤولية…لكونه القائد العام للقوات المسلحة…ورئيس قائمة دولة القانون…أن يعلن أن الأجهزة الأمنية قد أخفقت وعلى جميع الوزراء الأمنيين تقديم استقالتهم بأسرع وقت…وبعدها يقدمون للمسائلة من قبل البرلمان العراقي.
جريدة عرب مترو سعت أن لا تنقل الأخبار التي تهبط من عزيمة العراقيين وحاولت من خلال صفحاتها العديدة نقل صورة مضيئة عن التقدم الحاصل في العراق وفي جميع الأصعدة…لكن لا يمكن أخفاء جرائم بشعة وتقشعر لها الأبدان…قتل الأبرياء بالجملة وفي جميع مناطق العراق…
اليوم الحكومة مطالبة…أن تتحمل مسؤولياتها ولا ترمي اللوم على أطراف أخرى…وعليها أن تقول لقد ذهب جهود الجميع هباءً منثورا..
من هم المسئولين؟ ولماذا هذا الصمت من جميع القوى السياسية لوقف نزيف الدم الذي لا يهدأ…ولا تطيل الجرائم إلا الأبرياء.
كفى وعود كاذبة…وكفى الزيف من الترويج… 
عباس النوري
عرب مترو

2009-04-25

www.metroarab.net

العراق يتقدم…ويتطور…والمخلصين ينهضون من غفوتهم