الرئيسية » شؤون كوردستانية » نتائج جائزة الاعلام الإلکتروني الکردي

نتائج جائزة الاعلام الإلکتروني الکردي

جمعية اکراد سورية في النرويج تعلن نتائج جائزة الاعلام الإلکتروني الکردي 
Kksn – Oslo
تزامنا مع الذكرى الحادية عشر بعد المائة لصدور أول صحيفة كردية (کردستان) في القاهرة في 22 نيسان 1898 م على يد أمير الصحافة الكردية, الأمير البدرخاني مقداد مدحت ويوم الصحافة الکردية، اعلن في العاصمة النرويجية اسماء الفائزين بجائزة الاعلام الالکتروني الکردي المستقل، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في مکتب جمعية اکراد سورية في العاصمة النرويجية اوسلوا وبالتعاون مع وزارة الثقافة النرويجية، ويتم دعم الجوائز من قبل العديد من منظمات حرية الإعلام والصحافة، منها معهد الصحافة والمجتمع النرويجي، نقابة الصحفيين النرويجيين، وزارة الثقافة النرويجي، المکتب الثقافي في بلدية العاصمة اوسلوا، منظمة حقوق الإنسان في الإعلام النرويجي.
تهدف الجائزة إلى تشجيع وتكريم الإعلام الکردي والعاملين في الصحافة الالکترونية الکردية للنهوض بالعمل الإعلامي واعتزازاً بمساهماتهم، وهي جائزة مالية وشهادة تقدير.
حيث اعلن مجلس ادارة الجمعية اسماء الفائزين من المواقع الإلكترونية الکردية وهم: موقع ولاتي ما، موقع کميا کردا، موقع سوبارو.
وجاء في بيان مجلس الادارة والهيئة الاستشارية للجائزة عن حيثيات فوز ‌هذه المواقع والصحف الالکترونية:
جاء منح الجائزة لهذ‌ه المواقع کونها تحتل موقعاً متقدما بين وسائل الاعلام الکردية في سوريا والساعية الى التجديد و الابتکار دوما، وقدرتهم على نقل الحدث بشكل يومي وإعتراف بمجهودهم لتطوير إعلام مستقل عالي الجودة، فقد استطاعت هذه المواقع في فترات زمنية قصيرة أن تقوم بعمل جبار وبمجهود فردي من خلال نشر الوعي السياسي،الثقافي والاجتماعي، وتعزيز جسور المعرفة والتواصل والتفاعل بين الوطن والمهجر، وتوصيل الصوت الكوردي إلى أصقاع العالم والتنديد بالانتهاكات التي يتعرض لها المواطن السوري بشكل عام والمواطن الكوردي بشكل خاص عبر هذه المنابر الإعلامية الحرة والذي بدأ اهتمام المواطن يزداد به ويتابع ما يصدر منه من أخبار وبيانات ومقالات سياسية وفكرية لإشباع ذاته المحبوسة في زنزانة كبيرة منذ أكثر من أربعة عقود .
من جانبه اکد الاستاذ کاميران عمر مسوول قسم الاعلام في جمعية اکراد سورية في النرويج خلال تصريح ليونس حمد مراسل کردستان تف في النرويج، ان الجائزة تنسجم مع التوجهات الاستراتيجية لجمعية اکراد سورية في النرويج الرامية الی دعم الثقافة والاعلام وحقوق الانسان الکردي، واضح ان الجائزة تعتبر احد اهم مشاريع الجمعية حيث سيتم سنويا توزيع جائزة في مجال الثقافة والاعلام وحقوق الانسان الکردي وتهدف لتکريم وتشجيع الشخصيات والهيئات العاملة في هذا المجال، حيث أن اختيار الفائزين بالجائزة يتم من قبل لجنة تحكيم رفيعة المستوى تتمتع بالإستقلال الكامل ولجنة من الاختصاصيين الاستشاريين. كما أثنى على الجهات التي ساهمت في تمويل الجائزة.
وسيقام حفل تسليم الجوائز في مهرجان الارض الدولي الثاني الذي تنظمه جمعية اکراد سورية في النرويج في منتصف شهر يونيو القادم، الذي سيقام في قلب العاصمة النرويجية اوسلوا وبمشارکة اکثر من 25 دولة وبحضور وزير الثقافة النرويجي ورئيس بلدية العاصمة وممثلين عن وزارة الهجرة ومندوبي السفارات العالمية في المملکة النرويجية.

جمعية اکراد سورية في النرويج
مکتب الاعلام
22.04.2009
 
      

إعلان اسماء الفائزين بجائزة الاعلام الالکتروني الکردي المستقل 

     
يونس حمد مراسل کردستان تڤ مع الاستاذ کاميران عمر مسوول قسم الاعلام في الجمعية