الرئيسية » شؤون كوردستانية » بيان صادر عن عدد من مسئولي الوحدات الإدارية في محافظة نينوى

بيان صادر عن عدد من مسئولي الوحدات الإدارية في محافظة نينوى

بعد انعقاد الجلسة الأولى لمجلس محافظة نينوى الجديد في 12/4/2009 وتم فيه توزيع المناصب السيادية الرئيسية للمجلس والإدارة الجديدة لهذه المحافظة على قائمة الحدباء حصراً، أعلنا تضامننا مع موقف قائمة نينوى المتآخية بمقاطعة جلسات المجلس والإدارة الجديدة لمحافظة نينوى وبعد إعلان موقفنا في وسائل الإعلام في المؤتمر الصحفي الذي عقده قائممقامو أقضية سنجار، شيخان ومخمور في 16/4/2009 لجأت الإدارة الجديدة إلى أسلوب التهديد بمحاسبة ومعاقبة المسئولين الإداريين الثلاث.
واليوم نؤكد على موقفنا المقاطعة وترجمة الإعلان إلى خطوات عملية تتلخص في ما يلي:
1ـ استمرار المقاطعة.
2ـ توسيع وتعميق وتعزيز المقاطعة.
3ـ عدم الالتزام بالقرارات والتعليمات الصادرة من الإدارة والمجلس الجديد التي تتعارض مع مصالح جماهيرنا في هذه المناطق.
4ـ ندعو أبناؤنا وإخواننا في القوى الأمنية المختلفة إلى الابتعاد عن التدخل في المسائل والمشاكل الإدارية والسياسية وبخلاف ذلك سوف نعلم الجهات ذات العلاقة.
5ـ صياغة مذكرة قانونية ورفعها إلى الرئاسات الثلاث، الجمهورية، الوزراء، مجلس النواب، تتضمن مطاليب جماهيرنا المشروعة في تنفيذ المادة 140 من الدستور، وفي حالة عدم تلبية مطاليبنا سوف نقوم بمخاطبة رئيس الإقليم ورئيس البرلمان ورئيس حكومة إقليم كوردستان بالنظر في طلبنا بعودة المناطق إلى الإقليم.
وسوف نقدم طلب فوري إلى حكومة الإقليم لتحمّل مسئولياتها الإدارية والمالية إزاء هذه المناطق في حالة لجوء الإدارة والمجلس الجديد في محافظة نينوى إلى اتخاذ إجراءات عقابية بحق هذه المناطق.
ومن كل ما تقدم:
إننا إذ نعلن موقفنا هذا والذي يستند إلى أسس ومبادئ اتفقت عليها القيادات السياسية في العراق الفيدرالي بالأخذ بمبدأ المشاركة والتوافق في إدارة البلاد والعملية السياسية سواء في المركز أو المحافظات الأخرى، وبالأخص التي تتكون من مكونات قومية ودينية مختلفة.
إلا إن ما اتخذته قائمة الحدباء في تشكيل المجلس والإدارة الجديدة لمحافظة نينوى جاء خلافا لما تقدم، إضافة إلى الاستحقاق الانتخابي وتهميش وإقصاء ممثلي 1/3 سكان محافظة نينوى، وهذا الإجراء لا يتناسب أو يتناغم مع العراق الجديد الذي يقوم على التوافق والمشاركة والمساواة في الحقوق والواجبات.
وأخيرا ندعو قائمة الحدباء إلى مراجعة موقفها هذا ونحن مستعدون للحوار و حلّ المشاكل بطرق حضارية ووفق الدستور.
الموقعون:
ـ قائممقام قضاء سنجار
ـ قائممقام قضاء الشيخان
ـ قائممقام قضاء مخمور
ـ ناحية سنون
ـ ناحية بليج
ـ ناحية كر عزير
ـ ناحية زيلكان
ـ ناحية قراج
ـ ناحية ديبكه
ـ ناحية كوير
ـ ناحية ملاقره
ـ ناحية وانة
ـ ناحية فايدة
ـ ناحية بعشيقة
ـ ناحية زمار
ـ رئيس مجلس ناحية القوش
ـ مجلس ناحية كر عزير
ـ مجلس ناحية الشمال (سنون)