الرئيسية » شؤون كوردستانية » رؤية من وحي اذار

رؤية من وحي اذار

ايها الشهر المقدس فينا ؛ما احلاك وما امرك
ايها الشهر المبجل فينا؛ما اروعك وما اقساك
ألم يكن الفاتح منك يوم لوعة كبرى رحل فيه البارزاني الاب الخالد من دار الشقاء الى دار الخلود
الم يكن الوسط منك يوم كارثة كردية رهيبة في حلبجة الشهيدة لانظير لها في عالم الوجود
ألم يكن الخاتم منك يوم فاجعة أليمة أعدم فيه القاضي محمد رئيس اول جمهورية كردية عاصمتها مهاباد
ما هذا الكم الهائل من الحزن في أحداثك
اهو من فعلك ايها الشهر المقدس فينا ام من سخريات القدر
اليس غريبآ ان يكون بين الوسط منك والفاتح والخاتم اربعة عشر يوم على التوالي
اليس عجيبآ أن يكون بين الوسط منك والحادي عشر والحدي والشرين اربعة ايام على التوالي
بل اليس مدهشآ أن يكون بين الفاتح والوسط والخاتم تسعة ايام على التوالي ما هذا التناسق الزمني المحير بين احداثك
اهو من فعلك ايها الشهر المقدس فينا ام تخطيط القدر
ايها الشهر القدس فينا ما اطمعك لم تدع احداثها بحلوها ومرها ترحل عنك فغدا امرك بين اوساط شعبك
تشهد توقيع اتفاقية الغدر الخيانة في السادس منك
تستقبل ميلاد البارزاني الخالد في عنفوان ربيعك
تستأثر بالحزن لنفسك في الاول والاخر من ايامك
تحتضن الكارثة الرهيبة في سويداء قلبك مؤطرة بابهى يومين من ايام بني جلدتك
تزف بشرى الانتفاضة العظمى وتنعي بها للعالم ولابناء قومك ما هذا التناقض المرعب بين احداثك
أهو من فعلك ايها الشهر المقدس فينا ام من حكمة القدر
اذار كم حاولت ان ارسم لوحة تأريخية لك أمزق فيها الشهر واحتفظ بالخير من احداثك افجر فيها الطغيان
واتشبث بالحق في منطقك ولكنني لم اصل الى اروع وافزع ما في ابداعكما ماهذا التنافر المنسق بين احداثك
اهو من فعلك ايها الشهر المقدس فينا ام من فيض القدر
أذار ..
كفاك شرفآ انك واريت البارزاني الخالد في زهو ثراك
كفاك كبرياءآ انك احتضنت منذ الازل نوروزاعظم يوم في تاريخ امتك
كفاك اقدامآ انك لم تسمح للاعداء ان يتهموك بأحتواء الافراح دون الاتراح في ضميرك ..
فبذلك اصبحت بحق اقدس شهر تتربع على عرش التاريخ في حياة امتك
ما هذا كله فيك بحق دماء شهدائك الكرد
اهو من فعلك ايها الشهر المقدس فينا ام من قضاء القدر
أذار اقبل مناديآ ايها الشعب النتفض ابد الدهر
اركب الخطوب وانزع دروع الحذر
اقتحم الاهوار واقفز فوق امواج البحر
احمل الفأس واجتث الشرور من الجذر
انشد للحق واعزف لحن الخلود تحت الشجر
اليس هذا دينك منذ عانق كاوه الحداد النصر مرورآ بأيام الخالدين
ما هذا استحلفك برب الشمس
أهو من وحيك ايها الشهر المقدس فينا ام من الهام القدر.