الرئيسية » الآداب » مناجاة نجوى، صدى الصحراء، سراب الوديان..!

مناجاة نجوى، صدى الصحراء، سراب الوديان..!

شيءٌ من الفولكلور… محافظة السويداء، سوريا..

محبوب قلبك بالهوى سمّيتني ….. ومن بعد ما سمّيتني، سمّيتني!
علّيتني عاجوانحك فوق السما ….. ومن بعد ما علّيتني، علّيتني!

علّيتني عاجوانحك فوق السما ….. وصرت تحكيني بالإشارة وبالوما!
جرّيتني من الظلم بِمِيل العما ….. ومن بعد ما جرّيتني، جرّيتني!

عوّدتني إقضي حياتي بالسجون ….. لا عطف يعطف، لا قلب يخفق حنون!
سلّيتني بلفتة جفونك والعيون ….. ومن بعد ما سلّيتني، سلّيتني!

يا ريتني ما جيت زرتك بالمزار ….. وذكّرتني بأيام ما كنّا صغار!
خلّيتني إبحث بكل الاسرار ….. ومن بعد ما خلّيتني، خلّيتني!

يا ريتنا بهالعمر ما سهرنا سوى ….. وغنّيت لك نغمات قلبي اللّي انكوى!
علّيتني تا صرت أعلى من الهوى ….. ويا ريت ما علّيتني، وعلّيتني!

كنّا نقضّي الليل ضحك وتكتكي ….. قلبي احترق يا صاحبي، وقلبك بكي!
ملّيتني لمز وصفا، وغمز وحكي ….. عاللّواه ما ملّيتني، وملّيتني!

وحياة عينك بعدنا بشرخ الشباب ….. وبعاهدك للموت راح نبقى احباب!
حلّيتني يا زين من رشف الحباب ….. ومن بعد ما حلّيتني، حلّيتني!

فرحتني بأيام ما طالت بنا ….. حسّبتها كل يوم 16 سنة!
زوّدتني بنظرات بتهدّ البنا ….. هميتني ويا ريت ما همّيتني!

تذكّر ليالينا اللي كانت للصباح ….. ضحك وأغاني وقهقهة، وجدّ ومزاح!
غلّيتني بنظرات أقوى من السلاح ….. يا ريت ما غلّيتني، وغلّيتني!

الله كريم، بتعود من بعد السنين ….. نِحيِي الليالي السابقة حبّ وحنين!
صلّيتني بنيران حبّك هالدفين ….. يا ريتك يوم صلّيتني، صلّيتني!
ــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ

شيء ليس من الفلكلور… شيء لم يستطيعوا تعريفه بعد..
من يحمل الحب بعدي..!

“من يحمل الحبّ بعدي،
عندما حياتي تنضب؟
من يحب موسيقى الصرصار؟
من ينفخ في الأغصان الطرية نار؟
من يصلبون هناك على قوس قزح؟
من تحتضن خصري باكية؟
من يتغزل في القرية،
للجدائل المنفوشة المتدلية؟
من يبني لمعتقدات بالية،
معبدٌ من الشتائم؟
عندما حياتي تنضب،
من يطرد طيور الجيفة؟
ومن يحمل بين أسنانه،
الحب إلى الضفة الأخرى؟.”