الرئيسية » مقالات » بعد فضحنا لاكاذيب البعث الليبي بشأن الخارجية،،سمير عبيد يهددنا بالتصفيه

بعد فضحنا لاكاذيب البعث الليبي بشأن الخارجية،،سمير عبيد يهددنا بالتصفيه

كنا نعرف ان مقالتنا الاخيرة الموسومة (وطاويط القوة الفاشلة ومحاولات الاساءة الى الدبلوماسية العراقية) لن تمر مرور الكرام،، اذ اننا ومن خلال اظهارنا لحقيقة المغيبة كشفنا عورة موقع القوة الفاشله ومن وراءه الشملول سمير عبيد وحقيقة تمويله الليبي،، وان افتضاح امر موقع القوة الثالثة والذي اسميته بالقوة الفاشلة هو بالتأكيد لطمة كبيرة لسمير ومن معه من الثلة البغية التي تتلقى الدعم المالي من زمر النظام الليبي، وان فضيحة بمثل هذا المستوى نسفت عملية لحس الاحذية التي يقوم بها موقع القوة الفاشلة لدولة رئيس الوزراء لاقناعه بفتح الباب امام عدد من رموزه للولوج الى المناصب السياسية في العراق الجديد وتحت شعار المصالحة وغيرها من الشعارات التي يتم فيها محاولة استدراج المالكي رغم يقيني بان المالكي لن يسقط في هذا الفخ،، رغم وجود بعض المقربين منه من الذين راقتهم عملية لحس الاحذية التي يقوم بها سمير عبيد،،،ولندخل في صلب الموضوع نشر موقع القوة الفاشلة مقالة بنفس الاسم المستعار الذي استخدمه الافاق الذي رددنا عليه وقد عنون مقالته ( أحد المتمسحين بكرش زيباري// الدفاع الشيطاني للأجير المستكرد ياسين البدراني) حقيقة الامر ان ما يهمنا هو عبارة وردت في هذه التفاهه وهي اذ يقول عن ردة فعل سمير عبيد بعد قراءته لمقالتنا المشار اليها اعلاه وبما نصه (وحسب ما عرفت أخيرا أن السيد عبيد ضحك كثيرا عندما قرأ هذيان البدراني وعلّق قائلا: نحن لسنا من فطر الحائط والبدراني نعرفه ونعرف مكان عمله وبيته تماما، وأصبح لنا عنده ثأر إجتماعي وشخصي لا علاقة له بالصحافة وحرية التعبير لأنه تجاوز حدوده ودخل البيوت وحشرنا في مواضيع عائلية وقبليّة وهكذا أمور لن تُنسى لو مرت 40 عاما!!))،،، اذن فهو تهديد مباشر بالتصفيه الجسدية لي ولعائلتي،، تهديد لم استغربه وكنت على علم به منذ فترة اذ ان المعلومات تواردت لي عن تكليف بعض الزمر الارهابية التابعة للبعث الليبي وجهات اخرى للبحث عني وعن افراد عائلتي،، تهديد ارهابي من شخص يدعي بانه مفكر وكاتب،، ولكنه في الحقيقة ليس سوى مفكر وكاتب ذو توجهات ارهابية مريضة وقد كشفت عبارته اعلاه زيف ادعائه بالديمقراطية،، هذا الزيف والتزييف كنا قد اشرنا اليه في عدة مناسبات،، ولكن الجديد اليوم ان موقع القوة الفاشلة،، موقع البترودولار الليبي يكشف انيابه السوداء بعد غاظهم فضحنا لحقيقتهم المذلة امام القارئ العراقي،، يا سمير تهديدك لنا جعلك انت ومن معك عرايا لا تستركم حتى ورقة التوت،،، فيا عرايا والله لن نتوقف ولن نهين والمسؤولية اصبحت على عاتقنا اليوم كبيرة بان نستمر بالتصدي لافتراءاتكم واكاذيبكم الوضيعة بحق الدبلوماسية العراقية ورئيسها السيد هوشيار زيباري،، خصوصا واننا بينا ان السبب الاساس ونؤكد عليه هو بشرى الراوي زوجة سمير عبيد والتي تم ابعادها عن موقع القنصلية العراقية في فيينا بعد ان تكشف تأسيسها لخلايا ارهابية مع اخويها ضابطي المخابرات السابقين والذين استطاعت ايصالهما الى فيينا ليقوما باعادة تنظيم للفكر الفعن للبعث وباعادة تشكيل تنظيم مخابراتي وادارة الفساد المالي والقنصلي لاختهم الموظفة الجليلة،، ولكن للعراق رجال يا سمير فلقد توحلت قدماك في وحل هذا التنظيم،، ولم تكن تتوقع ان يظهر رجلا عراقيا اصيلا يتصدى ولكن ارادة الله هي الغالبة فتصدى لزوجتك ولك الاخ العزيز السفير طارق عقراوي والذي عرفته مناضلا صلبا يقود النضال السياسي للحركة العراقية الكردية في النمسا،، ولكي يكون مقالنا ايضا سهما عراقيا اصيلا في صدر سمير عبيد ومن معه، سنرد وبعجاله على ما اورده في مقالته،،بالنسبة للاخت العزيزة حذام المظفر فهي موظفة جيدة وكفوءه ولكنها ليست اسطورة فهي موظفة ادارية بسيطة ومجتهدة،، وتفاصيل عودتها كما بينا في المرة السابقة وان وجدت تفاصيل اخرى فلا علاقة للسفير الاخ العزيز الخوام بها،، وقد كوفئت الاخت حذام بحسن امتثالها للاوامر الوزارية ونقلت لاحقا الى دولة اخرى وحسب اختيارها،، وكما انا اعتبر نفسي عم للاخت حذام فالاخ الخوام كذلك عمها ولذا فكتاب الرجل الذي يطلب به ابقاءها موجود وممكن نشره ان تطلب الامر ذلك،، اما موضوع الجالية الباكستانية في اثينا فلقد اعترف الدعي بفضيحته عندما اشار الى ان ردي بان السلطات اليونانية تمنع اية مظاهر دينية غير مسيحية ارثوذوكسية لامور معروفه تاريخيا ولكن رقع الموضوع بالقول بان هذه المظاهر تتم بسرية دونما معرفة من الجانب اليوناني،، على اساس اليونان هي الصومال والحكومة والمخابرات اليونانية لا تعرف ماذا يجري على اراضيها!!!!!المهم اتحدى الدعي ان يقدم دليل مادي على ادعائه بمشاركة السفير او الاخ شويلي والذي ساحاول ان ازوره اليوم في بغداد لا لأتحدث عن هذا الموضوع بل لأتعرف به،، اما ترهات دور القمار وغيرها ونتحدى مجددا ان نرى أي دليل مادي،، ولكن هيهات فما بحوزة هؤلاء هو ادعاءات رخيصة نابعة من فكر موتور تجاه الاخ الخوام،، والذي ساراه ان شاء الله قريبا في عمان عندما يزور اولاد عمومته،،، بالمناسبة الصحاف اسمه الكامل يا سمير هو محمد سعيد الصحاف وليس محمد كاظم الصحاف،،اما موضوع بشرى الراوي فيبدو ان سمير وهذا حقه لا يرى الا ما يريد ان يرى،، ولكن الحقيقة هي لست ما تتوهم بانك تراه،، الحقيقة هي ما يعرفه كل موظف في وزارة الخارجية،،، اولا بشرى الراوي كانت سكرتير ثاني وليس سكرتير اول كما ذكرت،، ثانيا اؤكد بانها كانت موظفة مغمورة ولم ترا الطائرة،، الا بعد ان توسطت عند ناجي صبري لتستحوذ عن طريق علاقة اخويها ضابطي المخابرات على منصب لا تستحقه وهي مدير قسم التعويضات في الدائرة القانونية،، والامر الذي اثار جلبه كبيره في اروقة الوزارة حينها ان تعيينها جاء من الوزير في حين ان تعيين رؤساء الاقسام يتم عادة من قبل رؤساء الدوائر،، واكيد لا وجه للمقارنه بين د.خليل عبد المحسن اسود دكتوراه في القانون الدولي وموضوع رسالته عن التعويضات والمشرف عليه هو السفير أ.د.محمد الدوري وبين موظفه حصليتها الدراسية بكلوريوس ادارة واقتصاد،، بل الادهي انها تناسفت على الموقع مع زميله لها تحمل دكتوراه في السياسة،، واصبح الامر نكته فجه اذ اصدر ناجي صبري عشرة اوامر بتعيين بشرى الراوي رئيسه للقسم ثم الغاء الامر وتعيين زميلتها الاخرى،، والطيارة شافتها بشرى من هذا القسم تحديدا وبالواسطة ولمرة واحده،، اما موضوع ان المرحومة د.عقيلة الهاشمي رشحتها للنقل فهذا لم يحصل،، لان السيدة عقيلة لم تكن لترشح موظفه غير كفوءه ولكن المذكورة رشحها سفير على علاقة باخويها،، ويبدو ان مرض جنون البقر قد اصاب سمير عبيد ومن معه اذ يقول (وكيف تم تعيين الكردي عادل مراد بياع الخيار والطماطة في المانيا ليكون قنصل في النمسا؟) حقا انه جنون البقر اذ ان الاخ عادل مراد هو سفير العراق في رومانيا والاخ عقراوي هو سفير العراق في النمسا.. الحقيقة المقالة بها تفاهات كثيرة تستلزم مجلدات للرد عليها ومن بينها انني اعمل بالتجارة مع بيت شبيب واني ادخل بضاعة فاسدة للعراق وغيرها امور كثيرة تبكي القارئ من شدة الضحك،،، واتحدى سمير عبيد وموقع البرتودولار الليبي،، ان يثبت أي معلومة اوردها،، أي افتراء ذكره،،، وناس واصدقائي وعائلتي تعرفني باني رجل كنت محاميا ومازلت محاميا ومنذ ان تخرجت من كلية الحقوق في الستينات ولغاية هذه اللحظة لم ازاول أي عمل تجاري ولا وظيفي،، ولقد ادعى الدعي باني احلم بمنصب سفير، هل احلم بمنصب سفير؟؟؟،، اقول للقارئ كلا،،، لاني لست منتميا لاي حزب سياسي ولست موظفا وبالتالي فلا فرصة لي وان كنت استحق هذا المنصب من وجهة نظري،، ولكني اصلا لا ارغب في ان اتقيد بقيود الوظيفة،، وسأبقى اخدم العراق من خلال قلمي،، ولقد قلتها للبعثيين والارهابيين الذين هددوني سابقا،، واليوم اقولها لك يا سمير عبيد وللذليل الذي كتب تلك المقالة اقولها مجددا يا سمير لن ترهبوا اقلامنا،،،،لن ترهبوا اقلامنا،،، ولن تكسروا قلمنا،،،، والله وابناء شعبي هو عضدي وسندي وبهم ساستمر بالتصدي للبترودولار الليبي الذي تمثله،، وان الجماهيرية الليبية الشعبية العظمى التي اسست موقع القوة الفاشلة الذي شعاره القوة الجماهيرية والشعبية هي القوة العظمى الثالثة في العالم لن تصمد امام ولد الملحه،، الغيارى،،، وبالامس كشفناك، واليوم فضحناك،، وغدا نلقاك،،، وان غدا لناظره لقريب، وسنصليك مزيدا من لهيب قلمنا لنملء قلبك قيحا وليستعر عقلك غيضا ،، وقد تنجح في مسعاك الارهابي يوما وتغدرنا ولكن الشعب العراقي لن يترك ثأري وسأنالك حيا وميتا وبالقانون،، والعبرة لمن اعتبر……