الرئيسية » مقالات » قصص قصيرة جدا

قصص قصيرة جدا


قصص قصيرة جدا


…الأخـرس…1…

..ـ يحق للزمن ان يتصور انه .. اكبر نحات للصخـور بكل صـبرواناة..

اقوى واعقـد الة ميكانيكية في الوجـود دون توقف اوعطل ..ولكنه

….يحقق اهدافه دون ان يسمع له صوت

…الخـوف…2…

ـ كان رجلا يعاني من الام في الصدر..خائفا من الذهاب الى الطبيب..

لئلا يكتشف لديه متاعب في القلب.. لذلك تجاهل الألم املا في ان يختفي

ويزول تدريجيا.. ولم يلبث ان مات بعد فترة قصيرة..لقد جاءه ما كان

….يخاف منه

… انتحار …3…

ـ كان صامتا طوال الوقت وقليل الكلام إلا فيما قل ودل..ووقعت..

الكارثة..انتحر..قوم قالوا / ملحد وكافر بالدنيا والاخــرة/

وقـوم قالوا/انه عبقري وفيلسوف زمانه/ ..وقوم قالوا/ ماهو إلا

….عمـيل من العملاء

…شـوق وحنـين…4…

ـ بعد منحـه الجنسية الجـديدة ، ساله الموظف المعني هل لديك رغـبة

لزيارة بلدك الاصـلي ؟ ..فاجابه وتكاد الدموع تذرف من عينيه

الناعستين.. كيف لا ؟ …انني اشتاق واحـن حتى على طنين (صوت

….الذباب الذي يحــوم على حـوض للأسماك في اسواقناالشعبية(

…الصـراع الأزلـي…5…

ـ توسطت للنوم بين ابنتها وجنتها العروستين وعلى سطح منزلـها

القروي في احدى ليالي القمرية لشهر اب/اللهاب والذي فــيه

يذوب المسمار بالباب/… بعد منتصف الليل الحالك بالظــلام

مدت يدها على جنتها ونهرتها بكل غيرة وحقد وكراهية وقالت

..بغضب ..دع عنك جسمك الجاثم على صدره ليتمكن ان يتنفس بحرية

وبنفس الوقت التفتت الى ابنتها لتهمس بكل رقة وحنان ومودة

قائلة.. احضني زوجك جيدا …الا تخافين عليه من لسعة البرد ؟

…….حـقا إن للله في خلـقه شـؤون….


.. اللجـــوء…6…

ـ طلب القاضي المختص بالاجابة على الأسئلة المحددة له وباختـصار

شديد وبموجب الترتيب الزمني وحسب الأسبقية والأهمية …فاجابه..

سيدي القاضي…اناعراقي..ولدت/اثناء مايسمى بحركة تمــرد

عبد الوهاب الشواف في بلدة الموصل عام1959 ..تخرجت /من الجامعة
بداية حرب الخليج الاولى 1980

..1991  ..تزوجت/اثناءحرب الخليج الثانية

..1992 رزقت باول طفل/بداية الحصار الظالم المفروض على البلاد

/وبالطفل الثاني/اثناء حرب الخليج الثالثة 2003..هربت

مع عائلتي بداية الحرب الأهلية 2005..وافق القاضي على منــحه

اللجوء الأنساني والسياسي معا، ولكن بشرط ان لا يعود الى

مسقط راسه ثانية وذلك لتفادي تكرار الماساة والكوارث عليه

…………وعلى بلـده ايضا .

…حـيوانات الجـــنة…7…

ـ سبعة حـيوانات مفضلة امرت بالدخول الى الفردوس وهي تعيش

هنالك خالدة مع الأتقياء والقديسين والاولياء الصالحين … كان الجحش

اتان سباقا الى الدخول ، فقد حضر بخطى سريعة ونشيطة فعلى

ظهره قدم السيد المسيح الى مدينة الانبياء.. وبعده دخل بوجل

كل من ناقة النبي صالح التي عقروها وذبحوهاقوم ثمود… والكبش المفدى بدلا

للنبي اسحق..وفوق راسيهما كان يسمع ..هديل الحمام الذي اكتشف

اليابسة بعد الطوفان..وتغريدة الهدهد والذي كان في ما مضى

رسول غرام بين النبي سليمان وملكة سباءـ بلقيس ـ .. وها هو

الكلب قطـمير يهز الأن ذيله في جذل ولطف ، فقد نام مع سيد نومة

اهل الكهف..واخيرا حوت النبي يونان الذي انتشله من مياه البحر وانقذه من الـغرق

فهناك دوما حـيوان مقدس قدمسح

……….الـنبي بـيده علـيه

بقلم/ الكاتب

عامرحنـاحـــداد


المانــــيا