الرئيسية » مقالات » جاك تتعهد بالدفاع عن الكورد الايزيديين والفيليين في ( مؤتمر هولندة . )

جاك تتعهد بالدفاع عن الكورد الايزيديين والفيليين في ( مؤتمر هولندة . )


بتاريخ 2009 ــ 1 ـ 24 ـ 25 ، ولمدة يومين متتاليين عقد( مركز جاك )  للدفاع عن حقوق الانسان  عامة وابادة الشعب الكوردي على وجه الخصوص ، مؤتمره السنوي في المدينة الهولندية ( آرنهـــم ) ، وذلك بحضور جمع غفيرمن اعضاء المنظمات الفرعية لجاك المتمركزة  في كل من البلدان الاوروبية ( المانيا ، السويد ، النمسا ، بريطانيا ، النرويج ، الدانمارك وهولندة )  وبالاشتراك مع المنظمات الفرعية في كوردستان العراق .


وحضر  المؤتمر مجموعة من الضيوف  بدعوة من برلمان المركز .


قام بادارة  الجلسة السيد  هشام عقراوي برفقة كل من : السيد كوران حلبجي


السيد اريز احمد.


 والسيدة سندس النجار .


 وعزف النشيد الوطني الكوردستاني. وقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء كوردستان .


. تلاها كلمة ترحيبية لمنظمة جاك فرع ( هولندة .


 بعدها تم توكيل لجنة ادارة الاجتماع  لادارة الجلسة  والبدء بالبرنامج المقرر .


القى الضوء بعدها الكاتب والحقوقي الاستاذ كوران ايوب زادة من شرق كوردستان على جرائم الابادة الجماعية  التي تعرض لها شعبنا الكوردي في العهد الدكتاتوري البائد. .


 كلمة اللجنة العليا  لمركز جاك قام بسردها السيد علي محمود  التي تضمنت الفعاليات التي انجزتها المنظمة خلال عام واحد من الكفاح الانساني  المتواصل .


 اعطت ادارة الجلسة الكلمة الحرة  للاعضاء والضيوف المشاركة  حيث عبر كل منهم  بكلمة او قصيدة معبرة  عن معاناة  وويلات الشعب الكوردي على مر الزمن . ومنهم :


 ـ القى الدكتور والكاتب  كامل الشطري  كلمة قيمة تمحورت  حول  معاناة  واضطهاد الشعب الكوردي  خاصة والعراقي عامة  عبر العقود وفي ظل الانظمة الدكتاتورية المتعاقبة ، زائدا تاكيده على ترسيخ روح المحبة والالفة والسلام بين الشعب العراقي عربا وكوردا.


ـ القت السيدة سندس النجار كلمة الكورد الايزيديين  التي تضمنت  بعض العبر  والارشادات التي  تقود الى توحيد الصف الكوردي 


ونبذ الطائفية والعنصرية والمذهبية التي اوصلت العراق الى ماهو عليه  اليوم.


كما انهاالقت بعض الضوء على  الاحداث  والمجازر التي  تعرض لها الايزيديون  ابتداءا  من جريمة قتل الفتاة الايزيدية ( دعاء ) ومن ثم احداث الشيخان والتجاوز على الايزيديين وعلى مقدساتهم وكل ما لحق بهم من اضرار ،  زائدا الحادث الارهابي والاجرامي الذي  راح ضحيته ستة وعشرون   موظفا وعاملا ايزيديا من مواطنوا قريتي ( بحزاني وبعشيقة ) ، وانتهاءً بمجزرة سنجار   المأساوية.


طالبت بها ( جاك) : 


اولا من تُحمّل جاك مسؤولية جميع تلك المجازر ؟


ثانيا  تحمُّل مسؤولية الاعتداء عليهم بالدفاع عنهم والمطالبة بحقوقهم  حالهم حال  الكورد الذين تعرضوا لحملات الابادة الجماعية وعمليات الانفال المشؤومة.


ومن ثم القى كل من السادة  كلمتهم :


كلمة اللجنة الاعلامية لمنظمة جاك  السيد ( هيوا ناجح)


كلمة العلاقات الكوردستانية السيد ( قادر نادر)


كلمة العلاقات الخارجية السيد ( عدنان كوجر)


كلمة التنظيم السيدة ( روناك  احمد)


كلمة لجنة المتابعةوالتحقيق الحقوقي السيد ( ابراهيم ملا زادة).


كلمة المجلس السيد ( هشام عقراوي) .


اماالقرارات  التي تمخض عنها المؤتمر كانت على التوالي:


  تغيير اسم المنظمة القديم ( مركز حلبجة ضد انفلة وابادة  الشعب الكوردي ، جاك ) ، الى ( مرصد كوردو سايد جاك)


  توحيد الموقعين الالكترونيين  لمنظمة جاك  الى موقع واحد تحت عنوان يتناسب والاسم الجديد للمنظمة.


3ـ ـالغاء ما يسمى (  باللجنة العليا ) وتوزيع مهامها واعمالها تحت عنوان ( اللجنة العاملة).


4 ـ توسيع لجنة المتابعة والتحقيق  من 3 الى 5 اعضاء  على ان يكون احدهم من جنوب كوردستان.


5ـ بما ان عمل وهدف المنظمة هو شكل من اشكال منظمات المجتمع المدني  لذا تقرر ان توزع الادوار من قبل مجلس  التنظيم بعد توزيع اعمال اللجان  داخل اللجنة العاملة ولجنتي التحقيق والمتابعة..


6 ـ ان تكون الاتصالات بالاحزاب السياسية والمنظمات والاطراف الحكومية ، اتصالات رسمية  بهدف الحفاظ على استقلالية التنظيم .


7ـ ابادة الكورد الايزيديين والفيليين كانت من القرارات التي اكدت عليها المنظمة بشكل بارز وتعهدت بالدفاع عنهما .


8 ـ تقرر وضع برنامجا فعالا  للحد من العنف ضد المرأة ووضعها في اولويات اجندتها..


 أعداد: سندس سالم النجار