الرئيسية » التاريخ » المعجزات العلمية التارخية مليئة بالعبر….

المعجزات العلمية التارخية مليئة بالعبر….

المعجزات العلمية التارخية مليئة بالعبر ، ولكن نحن بني آدم لا نتعلم من هذه العبر ، مع العلم ذكر في القرأن الكربم كثير من القصص والحقائق العلمية والتاريخية الثابتة لاتقبل التكذيب ، ويقول سبحانه وتعالى في القرآن الكريم .. بسْم الله الرّحمنِ الرّحْيم كَذّبتْ قبلَهُمْ قَومُ نوحٍ فكَذبوا عَبْدَنا وقالوا مَجْنُون وَازْدْجِرَ …. وَحمَلْنٰه عَلى ذَاتِ ألوٰحٍ ودُسُرٍ… وَلَقَدْ تَرَ كْنٰهَآ ءَايَةً فَهَلْ مِنْ مَدّكِرٍ … صَدَقَ الله العَظيم قصةالطوفان ذكرت في التوراة وقبلها في ملحمة كلكامش كما جاءت في المخطوطات التي عثرت عليها في جنوب العراق وكذلك ذكرت في القرآن الكريم كما هو مبين في الآيات اعلاه . واذا علمنا ان النبي محمد (ص) لم يطلع على التوراة ولا على ملحمة كلكامش واذا علمنا ان الحفريات الاثرية في منطقة اور التي اظهرت على عمق كبير

عوائد القوم الذين غرقوا بالطوفان مغطاة بطبقات كثيفة من الطّمي وبعد العثور على الالواح الاثنى عشرالتي سجل فيها الناجون من اهل المنطقة المغرقة قصة الطوفان منسجمة مع الخبر القرآني إذْ اكدت الالواح على غرق سكان المنطقة باستثناء رجل تقي بنى سفينة واخذ معه فيها افراد اسرته وبعض الحيوانات والدواب واذا علمنا انّ القرآن الكريم يقول الاية اعلاه .. ولقد تَركْنٰها ءَايَةً فَهَلْ مِن مَدّكِرِ .. واذا علمنا ان العلماء الغربيون لايزالون يشكون في قصة الطوفان فهم لايعترفون بالكتب السماوية كمصادر موثوقة للمعلومات… فقد ذكر الدكتور محمد جميل الحبال نقلا عن احدى المجلات المختصة انه تم العثور على سفينة نوح عليه السلام في المنطقة الشرقية من الجبال التركية وذلك بواسطة المسح الجيولوجي الذي اجرته الاقمار الصناعية وقد تم تحديد شكلها و ابعادها وفي ذلك تصديق للآية المذكورة اعلاه . هذه القصة عبارة عن الدرس لنتعلم منها … كلكامش هو رابع ملك سومري حكم بعد الطوفان في مدينة اورك..
القصة مؤخوذة عن المصدر نظرة علمية للكتب السماوية لاستاذ الدكتور فاروق الشيخ عبد الشيخ نجم العبدلي عضو كليات الاطباء الملكية البريطانية.