الرئيسية » مقالات » النشرة الاخبارية اليومية 25/2 /2009 (العدد 479)

النشرة الاخبارية اليومية 25/2 /2009 (العدد 479)

تأجيل زيارة / باسيسكو الى اوكرانيا
تم تأجيل الزيارة الرسمية التي كان من المفترض ان يقوم بها الرئيس ترايان باسيسكو لأوكرانيا، والتي تستغرق يومي الاربعاء والخميس المصادف 25-26 شباط،. وفقاً لمعلومات صحفية، لوزارة الشؤون الخارجية حيث تم وبتاريخ 24 فبراير 2009، وبعد المشاورات، اتفق الطرفان على مواصلة إعداد زيارة رسمية للرئيس الروماني لأوكرانيا، في أقرب وقت، وفي موعد يحدد لاحقاً عبر القنوات الدبلوماسية”.
وليس هناك تفاصيل أخرى في اعلان وزارة الشؤن الخارجية. وكان موقع اوكراني قد اعلن في وقت سابق، في 23 كانون الثاني الماضي، ان الرئيس ترايان باسيسكو سيقوم بزيارة رسمية الى كييف في الفترة 25-26 شباط 2009. كما وذكر الموقع أن يوشينكو ناقش مع وزير الخارجية الروماني كريستيان دياكونيسكو diaconescu Cristian، خلال زيارته لكييف قبل نهاية كانون الثاني ، عن تنظيم زيارة نظيره الروماني.
واعلنت الادارة الرئاسية، في 5 شباط الماضي، انه خلال اتصال هاتفي الذي اجري وبناء على مبادرة من رئيس الدولة الأوكرانية، قام الرئيس ترايان باسيسكو بالموافقة على الدعوة الموجه، اليه في العام الماضي، للقيام بزيارة رسمية الى كييف، خلال الفترة من 25-26 شباط، اخذا بعين الاعتبار توقيت الاتصالات رفيعة المستوى بين رومانيا وأوكرانيا، والذي كان ينص على عقد اجتماعات سنوية لرؤساء كلا الدولتين”.
وكانت الزيارة ستتم في سياق قرار محكمة العدل الدولية الصادر، في اوائل شباط 2009، والذي بموجبه تعطى الولاية على 9,700 كيلومتر مربع لرومانيا، أي 79,34 ٪ في منطقة النزاع مع أوكرانيا. كما واعلنت البلدان أنها ستحترم القرار الصادر عن محكمة العدل الدولية.
نشر هذا الخبر في صحيفة National Jurnalul الناطقة باللغةالانكليزية بتاريخ 25/2/2009 ))


وكيل وزير الخارجية دورو كوستيا Doru Costea، يشارك في الاجتماع الخامس للمستشارين القانونيين في شبكة ممثليات وزارة الخارجية
تتباحث وزارة الخارجية في موضوع إنشاء مراكز لتشجيع التجارة، بشراكة بين القطاعين العام والخاص. وان تلك المراكز تكون ذات اهمية لبيئة الاعمال التجارية الرومانية في سياق تكثيف تدفق الصادرات إلى أسواق جديدة ذات إمكانيات اقتصادية قوية”، حسب تصريحات وكيل وزير الخارجية دورو كوستيا، في 24 شباط ، ضمن الاجتماع السنوي للمستشارين اقتصاديين للبعثات الدبلوماسية الرومانية، الذي نضمته وزارة الشركات الصغيرة والمتوسطة للتجارة وبيئة الاعمال التجارية، في مدينة بوفتيا، بتاريخ 24 شباط 2009.
كما ان وزارة الخارجية الرومانية تشارك في ترويج النهوض الاقتصادي الخارجي، ولهذا الغرض تدعم ابرام بروتوكول جديد للتعاون بين المؤسسات الدبلوماسية التجارية، لضمان تعزيز الدبلوماسية الاقتصادية في مجمل مكونات البعثات الدبلوماسية الرومانية. وأكد ممثل وزارة الخارجية ” دور الاتصالات والجهود المشتركة لكلتا الوزارتين ضمن الخدمة الخارجية، وضرورة تكثيف الحوار مع قطاع الأعمال التجارية والمصرفية والمؤسسات المالية لتحقيق أهداف السياسة الخارجية والعلاقات الاقتصادية الدولية”.
وضمن الخطاب الذي القاه، رحب السيد دورو كوستيا، بتنظيم الاجتماع في وقت صعب ناتج عن الأزمة الاقتصادية والمالية الحالية، الذي يفتح المجال لمناقشة تفصيلية لاجل تسوية وتعزيز المصالح الاقتصادية والتجارية الرومانية.
((نشر هذا الخبر على الصفحة الالكترونية لوزارة الخارجية الرومانية بتاريخ 25/2/2009 ))



اخيار رئيساً جديداً للحزب القومي الليبرالي PNL .

قرر الحزب القومي الليبرالي ( PNL) عقد مؤتمراً استثنائياً في شهر آذار القادم وللفترة من 20 – 21/ 3 / 2009 , لاختيار رئيساً جديداً للحزب . وتجدر الاشارة هنا الى ان المرشحين لقيادة حزب PNL ، ثلاثة اشخاص وهم كل من السيد كالين بوبسكو تاريجيانو ( الرئيس الحالي لحزبPNL ورئيس الوزراء الاسبق ) والسيد لودوفك اوربان ( Ludovic Orban ) ( وزير النقل السابق ) والسيد كرين انتونسكو ( Crin Antonescu الذي كان يشغل منصب وزير الشباب في حكومة ادريان نستاسه
ومن الجدير بالذكر أن النتائج التي سيتمخض منها المؤتمر بانتخاب رئيس جديد للحزب قد تؤدي الى خلق نوع جديد من التحالفات الحزبية بين كل من الحزب الديمقراطي الليبرالي (PDL) والحزب القومي الليبرالي ( PNL) وهي احزاب ( يمن الوسط ). وسنجد الحزب الاجتماعي الديمقراطي PSD وهو من الاحزاب اليسارية يعود الى مقاعد المعارضة البرلمانية وذلك قبل الانتخابات البرلمانية الاوربية والرئاسية . وهذا الشئ الذي يخشاه الرئيس ترايان باسيسكو , وفي الحقيقة هذا إحد الأسباب المثيرة للجدل في الحزب الديمقراطي الليبرالي ( PDL), وفي ظل الازمة الاقتصادية لهذا العام نجد الحزب الاجتماعي الديمقراطي (PSD ) يسعى لاغتنام الفرصة المناسبة لهزيمة الرئيس ترايان باسيسكو . ويجب ان ياخذ هذا السبب الخطير بنظر الاعتبار .
ويبدو أن الحزب القومي الليبرالي (PNL ) قد تلاشى من الساحة السياسية ,ووفقاُ للاحداث الأخيرة فأن الحزب الديمقراطي الليبرالي ( PDL) يرى أن الحزب الاجتماعي الديمقراطي ( PSD) هو الحزب الحاكم , والاقوى ولديه فروع محلية قوية وعلى هذا الاساس سوف يكون التعامل معه .



رومانيا في موقف حرج امام الاتحاد الاوربي حول وجود سجون امريكية فيها .
طلب رئيس البرلمان الاوربي PE السيد هانس جيرت روترنك Hans Gert Rottering من الجهات التشريعية الرومانية توضيحات حول موضوع وجود سجون تابعة للمخابرات الامريكية ( CIA ) على الاراضي الرومانية . حيث طلب من مجلس الشيوخ الروماني ان يبعث للجنة الحريات المدنية في البرلمان الاوربي في مدة اقصاها نهاية الشهر الحالي، مجموعة من المعلومات تشير الى ان القرارات والتقارير الصادرة عن الاتحاد الاوربي بخصوص هذا الموضوع، قد نوقشت في جلسات البرلمان الاوربي.
من جانبه شدد مجلس الشيوخ الروماني وعلى لسان السيناتور يون كيلارو Ion Chelaru المسؤول المالي في المكتب الدائم لمجلس الشيوخ الروماني ، بان رومانيا ليس لديها معلومات حول موضوع السجون الامريكية على اراضيها واوضح بان هذه المسئلة قد حسمت في البرلمان السابق وان اللجنة المكلفة بالتحقق في هذا الامر قد عملت لمدة سنتين ونصف وقد ادت واجبها بصورة صحيحة 0
يعتبر السيد ميرجا جوانا – رئيس مجلس الشيوخ ورئيس حزب PSD– هو المخول الوحيد بالرد على البرلمان الاوربي PE ولديه الصلاحية الكاملة باعلام الاتحاد الاوربي بعدم وجود معلومات جديدة لغرض اعادة فتح التحقيق بهذا الامر او القيام باجراءات اخرى .




منظمة العفو الدولية تتهم رومانيا تصدير اسلحة لاسرائيل
أكثر من 20 بلدا قامت بتزويد الأسلحة والذخائر الى اسرائيل، بما في ذلك رومانيا، كما يبين تقرير لمنظمة العفو الدولية، وحسب التقرير ايضاً فان تلك الدول قامت بانتهاكات جسيمة للقوانين الدولية.
تحتل الولايات المتحدة الامريكية رأس القائمة، ولكن تقرير منظمة العفو الدولية المعنون ” تغذية الصراع: تسليم اسلحة اجنبية الى اسرائيل / غزة”، يشير الى كل من فرنسا ورومانيا والبوسنة وصربيا ايضا. وحسب صحيفة هآرتس فإن التقرير يعرض بالتفصيل كيف وصلت الكثير من الأسلحة الى منطقة النزاع بين عامي 2004 و 2007 ، ودليل استخدام تلك الأسلحة ضد المدنيين. وكما يشار في التقرير، على نحو مبين الى الهجمات خلال الحرب في غزة. “الهجمات المباشرة ضد المدنيين والأهداف المدنية، والهجمات الغير تمييزية والغير متناسبة هي جرائم حرب”.
وأوصت المنظمة بتجميد جميع مبيعات الاسلحة لاسرائيل كيلا يكون هناك اي احتمال لاستخدام تلك الاسلحة لانتهاك حقوق الإنسان الدولية . ويشير التقرير الى ان الاطراف التي سلمت الاسلحة كان عليها ان تعلم بان الاسلحة يتم استخدامها بالخطأ. لذلك ينبغي على الاطراف أن تتحمل مسؤولية الانتهاكات المرتكبة بواسطة الاسلحة المستوردة”.
الولايات المتحدة الامريكية، ومنذ عام 2001، هي المصدرة الرئيسية للاسلحة لاسرائيل. و حسب البيانات التي حصلت عليها منظمة العفو أن بين عامي 2004 و 2007 الولايات المتحدة قامت ببيع أسلحة قيمتها 8,3 مليار دولار لاسرائيل.
ويبين التقرير أنه في أيار 2002، تلقت إسرائيل مساعدات أمنية وعسكرية بقيمة 21 مليار دولار، ومنها مساعدات عسكرية كاملة بقيمة 19 مليار دولار.
كما وكتب في التقرير “باختصار، دخل الجيش الاسرائيلي في قطاع غزة بتمويل من الولايات المتحدة، وأموال دافعي الضرائب الأمريكيين”.
وقال السيد (مالكولم سمارت)، مدير منظمة العفو الدولية في الشرق الأوسط، إن “واجباً خاصاً يقع على عاتق الولايات المتحدة الأمريكية، بصفتها المزود الرئيسي لإسرائيل بالأسلحة، في وقف تزويد إسرائيل بأية شحنات يمكن أن تسهم في انتهاكات جسيمة لقوانين الحرب وقانون حقوق الإنسان. وينبغي على إدارة أوباما أن توقف فوراً المساعدات العسكرية التي تقدمها الولايات المتحدة إلى إسرائيل”.
كما ويشير التقرير الى ان ما بين عامي 2004 و 2007، قامت فرنسا بتصدير معدات عسكرية لاسرائيل بقيمة 59 مليون يورو، في حين أن مقدار الاسلحة المصدرة من بريطانيا بلغت 10 مليون جنيه استرليني. كما و باعت صربيا أسلحة بقيمة نحو 15 مليون دولار، في حين أن ألمانيا باعت اسلحة بقيمة 1.5 مليون دولار لاسرائيل.
(( نشر هذا الخبر في صحيفة ZIUA الناطقة باللغة الرومانية والصادرة في رومانيا بتاريخ 25/2/2009 ))

المفوضية الاوربية تضع الاولويات الاساسية لعام 2010 .

عرضت المفوضية الاوربية استراتيجيتها السياسية السنوية التي ستعبد الطريق امام تاسيس خطة سياسية لعام 2010 . وفي الوقت الذي تديم هذه الاستراتيجية نظام التخطيط المؤسساتي، فانها لا تغفل عن وجود مفوضية جديدة في عام 2010، تقوم بمراجعة الاولويات السياسية في بداية تفويضها وتحويلها الى برامج عملية عندما تضع برنامج عملها لذلك العام ، حيث ان الخطوط العريضة للاهداف السياسية العامة للاستراتيجية السياسية السنوية لعام 2010 تتضمن عدة مجالات هي : الانتعاش الاقتصادي والاجتماعي ، تغيير المناخ ، اوربا مستدامة ، ووضع مصلحة المواطن اولاً ، واوربا بوصفها شريكاً للعالم .
هذه الاولويات سوف تخضع للحوار مع المؤسسات الاخرى قبل ان تقوم المفوضية الجديدة بالتاكيد عليها . كما يمكن في هذه المرحلة تحديد عدد من الملفات الهامة التي تستحق الاهتمام السياسي لعام 2010 وهي : متابعة مؤتمر كوبنهاكن ( كانون الاول 2009 ) ، تنفيذ برنامج ستوكهولم في مجال الحرية والامن والعدالة، المرحلة المقبلة استرتيجية لشبونة من اجل تحقيق النمو وفرص العمل وفقاً للاقتراحات التي ستقدمها اللجنة في عام 2009، ووضع قانون 2008 للاعمال الصغيرة ، وتحسين الوصول الى الاسواق بالنسبة الى المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم في بلدان ثالثة، موضع التطبيق .
ان الانتهاء من عمليات التصديق على معاهدة لشبونة سيؤدي الى احداث تغييرات رئيسية في الاطار المؤسساتي للاتحاد الاوربي، وعند سريان المعاهدة فانه سيتطلب من المفوضية وضع عدد من المقترحات لاعطاء قوة كاملة، علماً ان استعراض الميزانية لعام 2009 سوف يوفر الفرصة لمناقشة هامة للمفوضية والبرلمان ومجلس الاتحاد الاوربي، بشان المستقبل المالي للاتحاد . وخلال العام 2010 سوف تسعى المفوضية الى بناء توافق في الآراء بشان الخطوط الرئيسية للاطار المالي النصف السنوي المقبل من اجل توفير ارضية لمقترحات تشريعية، كما سيشهد عام 2010 مراجعة شاملة لبرنامج الاتفاق الحالي للاتحاد الاوربي .



اجتماع البرلمان الاوربي حول الوضع في الشرق الاوسط0

عقد البرلمان الاوربي اجتماعاً بتاريخ 18/2/2009 ناقش فيه مختلف جوانب السياسة الاوربية في الشرق الاوسط ، وسبل دعم مفاوظات السلام في منطقة الشرق الاوسط وخاصةً بين الفلسطينيين والاسرائيليين لحل القضية الفلسطينية التي تشكل محور الصراع العربي الاسرائيلي .
والقى خافير سولانا منسق السياسة الخارجية والامنية في الاتحاد الاوربي كلمة في الاجتماع تطرق فيها الى الوضع في قطاع غزة، والى حجم الدمار الذي الحق فيه، وطالب بوقف دائم لاطلاق النار لتامين وصول منتظم للمساعدات والمعونات الانسانية عن طريق فتح المعابر ورفع الحواجز والسماح لعبور البضائع والاشخاص .
ودعا الطرفان الفلسطيني والاسرائيلي الى اتباع نهج جديد في التعامل يقوم على الادارة الحقيقية والجدية لتحقيق السلام، وطالب المجتمع الدولي بالتحرك السريع والتدخل على نطاق واسع لتفعيل مباحثات السلام، لتحقيق الهدف الاسترتيجي الذي يسعى اليه الجميع، وهو استتباب الامن والاستقرار في الشرق الاوسط . وبين ان الظروف الآن مواتية لتعاون اوربي امريكي في ضل الادارة الامريكية الجديدة، الذي وجد منها التزاماً واقعياً بتحقيق السلام في الشرق الاوسط خلال مباحثاته مؤخراً في واشنطن .
واشاد بتعيين السيناتور جورج ميتشل مبعوثاً للشرق الاوسط، واكد ضرورة اقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة . كما دعا الدول العربية الى توحيد القرار العربي في القمة المقبلة لاجتماع الجامعة العربية، لما في ذلك من تاثير كبير في عملية السلام، واشار الى اهمية اجتماع شرم الشيخ المقرر عقده في 2 آذار المقبل في مصر لاعادة اعمار قطاع غزة .
وفيما يتعلق بالانتخابات الاسرائيلية، اعرب سولانا عن امله في ان يسعى رئيس الوزراء الاسرائيلي والحكومة الاسرائيلية الجديدة الى التحاور مع الفلسطينيين بشكل جدي لتحقيق السلام . وتحدث عن ضرورة تقوية العلاقات بين الاتحاد الاوربي والناتو الذي يعتبر الدعامة الرئيسية لسياسة الاتحاد الخارجية، واختتم كلمته بدعوة الدول الاوربية العمل على ادارة الازمات عن طريق حل الصراعات لتفادي الدمار الذي تسببه الحروب 0
وفي ختام النقاش اصدر البرلمان الاوربي بياناً اعرب فيه ان الوضع القائم في غزة غير طبيعي واستثنائي، ينبغي اتخاذ جميع الاجراءات والتدابير الاحترازية لحماية المدنيين . وجاء هذا البيان تماشياً مع القرارات السابقة التي اتخذها البرلمان بشان غزة، مع العديد من قرارات مجلس الامن ذات الصلة، واتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بشان حماية الاشخاص المدنيين في وقت الحرب . ودعا البيان الهيئات والمنظمات الدولية الى مواصلة ارسال المعونات والمساعدات الانسانية للتخفيف عن معاناة الشعب الفلسطيني، والى دعوة السلطات الاسرائيلية السماح لهذه المعونات بالمرور لتتمكن الهيئات والمنظمات الدولية من اداء دورها بتقديم الخدمات الاساسية لسكان القطاع .
كما طالب البيان بفتح المعابر والغاء الحصار الذي يعرقل وصول البضائع والمساعدات للمواطنيين بما في ذلك الاموال النقدية لتامين صرف رواتب الموظفين والمتقاعدين عبر المصارف . واشاد البيان بالدعم الاوربي الذي يتم عن طريق دائرة المساعدات الانسانية والاجتماعية التابعة للمفوضية الاوربية ( ايكو ) ضمن اطار المساعدات الاقتصادية والاجتماعية، الذي كان له الدور الكبير في منع حدوث كارثة انسانية في القطاع . ودعا ايضاً الى البدء باجراء مسح شامل لتقدير حجم الاضرار والخسائر التي تعرض لها القطاع واعادة تاهيل البنية التحتية للقطاعين الاقتصادي والمالي، لما لهما من دور مؤثر في استتباب الامن والاستقرار .
وحث البيان في الختام المانحين في مؤتمر باريس الى الالتزام بتعهداتهم التي قطعوها ودعوة المانحين الجدد للمشاركة في مؤتمر شرم الشيخ المقرر عقده في 2 آذار المقبل في مصر لاعادة الاعمار في قطاع غزة .