الرئيسية » مقالات » اختي العزيزة د. منيرة

اختي العزيزة د. منيرة

نشكرك على مشاعرك الخالصة للشريحة ونحن نعرف مواقفك الوطنية الصادقة ونحن سائرين انشاء الله لنصرة الله بنفس الخط لنصرة هذه الشريحة المظلومة والدفاع عنها ورعاية مصالحها والمطالبة بحقوقها بعد ان سكتت جميع الاصوات عن الدفاع عن مستقبل هذه الشريحة.

أختي العزيزة
نحن الذين قد انتخبنا الدكتور ثائر الفيلي لقيادة هذه القائمة بارادتنا وفي اجواء ديمقراطية علنية وبحضور اكثر من 18 حركة ومنظمة كردية فيلية (بعضها كانت فقط حضور فخري كشهود) ، وسنعزل الدكتور ثائر الفيلي في حالة عدم اداءه المهمة بكفاءة، وفي حالة عدم دفاعه عن مصالح ومستقبل هذه الشريحة.
فنحن لا نؤمن بعبودية الاشخاص على الاطلاق ، ولا نؤمن بازلية انتخاب الذين يمثلوننا (وكانت هذه المشكلة مع الاخرين) ولكننا نحن نتوقع ان الاخ ثائر خير من يستطيع ان يقود القائمة بكفاءة واقتدار لا يمتلكه الاخرين وهو خير من يجيد الدفاع عن هذه الشريحة، ونحن من في الساحة واهل مكة ادرى بشعابها.

يتمتع الاخ ثائر الفيلي:
1- بكفاءة سياسية عالية وتاريخ سياسي عريق في مناهضة نظام صدام لفترة تجاوزت 30 سنة، وهو من عائلة فيلية معروفة قدمت الكثير من الشهداء والسجناء والمهجرين، وهو احد الشجعان الذين تصدوا للمطالبة بحقوق الكرد الفيليين و هو يجابه الارهابيين بكل شجاعة قل نظيرها.

2- يتمتع ثائر الفيلي بكفاءة علمية فذه معروفة دوليا وقدم للعراق ويقدم حاليا الكثير من الاعمال والدراسات والبحوث والمشاريع العلمية والعملية، وهي محط فخر واعتزاز العراق والكرد الفيليين وقد كتب هذا الفيلي:
– قانون الاستثمار العراقي الجديد
– قانون صندوق الاسكان العراقي الجديد
– استطاع ان يدول ازمة السكن في العراق ونجح حاليا في العراق في دفع عجلة بناء المساكن في العراق وقد نجحت وزارة الاسكان في عهده ( وهو حاليا المستشار الاقدم للاعمار والاسكان ) وباعتراف رئاسة الوزراء الحالية ان الوزارة الحالية استطاعت ان تدفع الاعمار بعشرة مرات عن الوزارة السابقة.
– نجح في تطوير الوزارة علميا واداريا
– نجح في ادارة مفاوضات الاعمار مع البنك الدولي والمؤسسات الدولية بنجاح وتطور

وهناك العشرات من الاسباب التي ادت بنا الى انتخاب الدكتور ثائر الفيلي ولم يكن اختياره هو، لانه ليس بحاجه الى وظيفة بعد ان وصل الى اعلى المراتب في الدولة ولا يحتاج من الناحية المادية او الوظيفية.

هذا بالاضافة الى الخبرة القيادية للاخ ثائر وشجاعته وقدرته على استقطاب واستيعاب الجميع ونعتبرة حاليا رمزا من رموز الكرد الفيليين وفخرا لنا ويتمتع الاخ ثائر باخلاق عالية وثقافة سياسية واجتماعية ويلاقي ثائر الفيلي الحب والتعاطف من قبل جميع اوساط الشعب العراقي والطبقة السياسية في العراق.

اختي العزيزة الدكتورة منيرة
نطلب من جميع الشرفاء العراقيين وخاصة الكرد الفيليين العمل على انجاح هذه القائمة فهي قائمة كل الكرد الفيليين وهي بذرة الخير والفرصة الاخيرة لنصرة شريحتنا، ونشكركم

اخوكم سعيد ابو علي
30/11/2005