الرئيسية » مقالات » نداء هام الى كل غيارى العراق في لندن والمدن القريبة منها

نداء هام الى كل غيارى العراق في لندن والمدن القريبة منها

إلى أبناء العراق الغيارى في لندن…كذب والله من قال إن العين لا تقاوم المخرز…
و الدم لا ينتصر على السيف…

أيها الاحبة… وكما تعرفون فقد أصبح واضحاً للقاصي والداني بأننا قد أمهلنا الجانب السعودي وسلطاته القضائية التي ما فتأت تُصدر احكام بقطع رؤوس ابنائنا المعتقلين الوقت الكافي لمراجعة حساباتهم وأحكامهم التعسفية، إلا اننا لم نرى منهم إلا الإصرار على المضي في غيهم دون رادع ديني كما يدعون أو واعز أخلاقي أو إنساني كما يتبجحون،وهذا هو دينهم وديدنهم وهم مَنْ عودونا ولا زالوا سائرين على نهجهم التكفيري من التنكيل بأبناء شعبنا المظلومين من خلال إرسالهم قطعان ارهابييهم المفخخة كي تفجر أجسادها النتنة بين الابرياء لتحولهم إلى أشلاء ممزقة بقصد القربة إلى الله وهذا هو أقصى درجات الجهاد لدى هؤلاء التكفيريين، وما العمليات الإرهابية التي أستهدفت زوار أربعينية أبي الأحرار الامام الحسين عليه السلام خلال الثلاثة أيام الماضية إلا دليل صارخ على ما ذهبنا اليه…
أيها الاخوة و الاحبة
لقد أرادوا إرهابيي مملكة آل سعود وسيّافيهم، قتل أخرس، وذبح أعمى، وموت أصم.
إلا انهم خسئوا ولعنوا …
فقد وصل النداء الينا…
إلى رجال لا يعرفون الخوف حين الخوف ولا التراجع حين الإقدام…
رجال تزأر رعداً إن غلت بصدورها وعصفت مراجل الغضب…
وهؤلاء هم أنتم يا أحرار العراق في لندن وفي كل مكان يوجد فيه عراقي أبيّ غيور على دينه وأبناء شعبه.
لكم العتبى يا احرار لندن أيها البواسل وأنتم تتنادون وتستعدون لهذه الصولة المباركة من صولات المهجر العراقي لفضح الإرهاب الوهابي العالمي القادم من حواضن الارهاب و أعشاش الشياطين تلك.
بوركتم وانتم تسلطون الضوء على منكرات الجرائم التي ترتكبها تلك المملكة بحق إخوتكم المعتقلين الابرياء .
نُقبل تلك الجباه العالية ونشد على تلك الايادي السمراء التي تنكبت سلاح المسؤولية الكبرى في سبيل إنقاذهم من براثن تلك الذئاب التي انسلخت عن ادميتها لتتحول الى وحوش متعطشة لسفك الدماء.
ووالله إنها لوقفات عِز ٍ يعجز عن وصفها الواصفون.وكيف لا وهي في سبيل الله لإنقاذ رقاب بريئة صمم سيف البغي على قطعها ظُلما وعدواناً تجروءاً منهم على الله ورسوله والناس أجمعين،
مرحى لكم وانتم تتناخون سراعاً لتلبية نداء الظليمة والواجب تجاه شعبكم العراقي وأبناء شعبكم.
ونحن هنا في لجان انتفاضة المهجر الباسلة نوجه النداء اليكم جميعكم بشيبكم وشبابكم نسائكم ورجالكم كباركم وصغاركم، يامن شربتم من ماء دجلة والفرات.
هلموا لتلبية النداء…
أسمعوا زئيركم إلى جلادي وإرهابيي مملكة الإرهاب… إلى حيث تُقطع رقاب اخوتكم من أبناء شعبكم هناك.
أوصلوا هدير صوتكم إلى مرجعيات فتاوى القتل الجاهزة…
تلك التي تنبح ليل نهار وتفتي بقتل وذبح أهلنا واحبتنا في العراق وفي سجونهم ومعتقلاتهم وليكن شعاركم.
1- أطلقوا سراح معتقلينا في سجونكم الإرهابية
– كلا كلا للإرهاب وشريعة الغاب التي تنتهجها مملكة آل سعود2
– كلا لذبح أبناء شعبنا الأبرياء وقطع رؤوسهم 3

إذن موعدنا معكم جميعا أيها البواسل الميامين يوم الخميس لكشف جرائم مهلكة آل سعود بحق أبنائنا المعتقلين في سجونهم.
وأخيرا نحذر سلطات آل سعود ونقول لهم أعيدوا لنا أبنائنا ، فلم يبقى أمامكم أي خيار سوى إطلاق سراحهم جميعاً دون استثناء ودون قيد أو شرط وإلا سنواجهكم بإعتصامات لا قبل لكم بها.
فنحن قوم لا نهدد بل إذا قلنا فعلنا
والله اكبر….
إذن صولتنا القادمة أيها الغيارى وملتقانا سيكون أمام السفارة السعودية
و على العنوان التالي:-

30 charles street London W1 المكان :

الزمان : يوم الخميس المصادف 19-2- 2009

الوقت :من الساعة الواحدة وحتى الساعة الخامسة مساءً

00447958587674 : للاستفسار الاتصال بالرقم

iccuk@ymail.com او المراسلة على هذا العنوان :

علي السّراي
مسؤول لجان انتفاضة المهجر في اوربا