الرئيسية » مقالات » حتى الطفل العراقي يفوز بجائزة دولية وعالمية ( وغصبا ) عنكم يااعداء العراق والقران !!

حتى الطفل العراقي يفوز بجائزة دولية وعالمية ( وغصبا ) عنكم يااعداء العراق والقران !!

بسم الله الرحمن الرحيم

مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَارًا فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللَّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لاَّ يُبْصِرُونَ . صدق الله العلي العظيم . سورة البقرة . اية 17 .

عجز الارهاب بكل اشكاله من كسر شوكة العراقيون . ورغم انهم حاولوا لأكثر من مرة وخاصة في السنوات الخمسة الماضية من تثبيط عزيمة كل فرد عراقي ولكنهم اصطدموا بجدار كونكريتي لايمكن النفاذ منه ابدا وان احدثوا بعض الخسائر هنا وهناك فهذا نتيجة ( افلاسهم ) وعدم قدرتهم على المواجهة الفعلية ( وجها لوجه ) وهذه طريقة ( الجبناء ) !!
والا لماذا اختاروا التخفي ليل نهار وعدم اظهار وجوههم المقنعة والقبيحة طيلة كل هذه السنوات ؟ هل هو الخوف من اسود العراق ام ماذا ؟
نحن نعرف جميعا ان النساء فقط يضعن النقاب على وجوهن وليس من يسمون ( بالمجاهدين ) .
ولو رجعنا الى التأريخ قليلا في اغلب دول العالم لو حدث ان قام اثنين الى المبارزة او الشجار وحسب قواعد ( اللعبة ) وشروطها لايتم الطعن من الظهر وانما دائما تتم المواجهة الفعلية وجها لوجه !!
ويسأل الجميع لماذا اختارت عصابات القاعدة التكفيرية ومن لفهم من البعثيون وجرذان المصحات النفسية بأن ( يتلثمون ) ويطعنون العراقي في ظهره ؟
وهذا ان دل على شيء يدل على خسة ونذالة ووضاعة من يقدم على قتل ابرياء العراقيون في اي منطقة من العراق والعالم . والدين والقران يحرم ويمنع منعا باتا من يقدم على هذه الافعال المحرمة . وحساب من يقوم بهذه الافعال الدنيئة عند الله الويل والثبور وعذاب الله عليهم شديد .
وقد ساند هؤلاء المرتدين عن الدين دول الجوار ماديا ومعنويا . بحيث اصبح رصيد الزرقاوي ومن يعمل معه يقدر بملايين الدولارات يرمي بها هنا وهناك من اجل خلق الفتنة وجر البلاد الى عدم الاستقرار من اجل حماية مصالح تلك الدول وتنفيذا لرغابتها يتم القيام بأعمال اجرامية لتفجير سيارة في وسط شارع مزدحم او حسينية اوجامع يؤمه الناس في صلاة الجمعة اوزرع عبوة ناسفة في احد الشوارع او لصق عبوه في سيارة وتفجيرها عن بعد بواسطة ريموت كونترول اواطلاق الهاونات بشكل عشوائي لتسقط بعدها على المدنيين وتقتل الابرياء !!
هل هذا جهاد ايها الناس ؟ هل اوصى دين محمد صلى الله عليه واله وسلم والصحابه المنتجبين بأن يقتل المسلمون بهذه الطرق الوحشية التي تنم عن سادية الانسان الذي ينازعه الشيطان وعقلية بعض العربان المتخلفة والموغلة في شرب دماء اخيه الانسان ام ماذا ؟
ثم من يحرك قطع ( الشطرنج ) هذه يسمى الشيطان اسامه بن لادين في بعض الدول وقد اتخذه مريديه مرجعا اعلى والحقيقة لو تابعنا من يكون هذا الشخص وكيف ارتد عن الدين واصبح داعية للارهاب وقتل المسلمين والاجانب منذ احداث 11 سبتمبر وانه مجرد من اخلاق المسلم التي كان يتشدق بها على غيره اضافة الى فتاويه بقتل النساء والعجائز والاطفال وحتى الحيوان اضافة الى حرقه القران من خلال ماشهدناه اثناء حرقه الجوامع في كل تفجير اثم . ومن المفارقات والعجائب في تصرفات هذا المسخ البشري بأنه شاذ ومريض نفسيا وهو لايطبق مايقوله على عائلته ولكنه ( شاطر ) بتطبيقه علينا !! وقد رأينا تلك الصور المشينة التي تعود الى نساء من اقرب الناس اليه في لباس البحر المخزية والتي تدل على وضاعة هذه العائلة اضافة الى ابنه الذي تزوج من بريطانية بل وجميع من يرتبط بهم ذو تأريخ يخجل منه الداني والقاصي ويريد الان ان يطبق الاسلام ودين محمد على المسلمون وبحجة الجهاد يتوعد ويتهدد فأي مسلم هذا الذي لايفعل مايؤمن به هو شخصيا يفرضه على اتباعه ومالايطبقه على عائلته يطبقه على الاخرين ومامسموح لعائلته غير مسموح لغيره !!!
ولو كان صادقا هذا المسخ لكان وفى بما كان يطلقه من تصريحات حين قال واقسم بنفسه : ( والله الذي لااله الا هو سوف لاتنعم اسرائيل بالامن حتى ينعم الشعب الفلسطيني بالامن ) .!!!!!
والى يومنا هذا وبعد مرور خمس سنوات لم نشاهد عملية واحدة قام بها اتباع ابن لادين في الاراضي المحتلة وخاصة في احداث غزة وهي تستباح يوميا من قبل الصهاينة اليهود لم نرى تلك ( الجعجعات ) والخطابات النارية وهو يرى بأم عينه غزة تحترق !!!
والسؤال هل ابن لادين ومن لفهم من اصحاب ( فتاوى التكفير) والقتل في مملكة ال سعود يؤمنون بالله الواحد الاحد ؟ واذا كان الجواب نعم كيف يستحلون دماء العراقيون ؟
الا لعنة الله عليكم مابقي الليل والنهار . الم تقرؤون القران وماذا قال الله في محكم كتابه العزيز : وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَاناً فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُوراً [ الإسراء : 33 ] .
وهل يعلم هؤلاء قتلة البشرية ان قتل النفس التي حرم الله تعالى الا بالحق من الحرم الحرام ومن افظع الاعمال جرما واكبرها اثما وقد توعد الله قاتل المؤمن عمدا بأنواع العقوبات كل واحدة اعظم من الاخرى وانزل غضبه عليه حيث قال الله سبحانه عز وجل : (وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا [ النساء:93 ] .
ومن يفعل ذلك تنتظره عقوبات كثيرة منها الخلود في نار جهنم وطرده وابعاده عن رحمة الله !!
وان شاء الله يأتي يوم على هؤلاء جميعا من (افتوا) بقتل الانسان العراقي ويتلذذون بدمائه الزكية وهي تراق على ارض الرافدين ويحرقون احياء مصيرهم ان شاء الله جهنم وبئس المصير .
ورغم كل هذا وذاك وماحدث ويحدث في العراق فأن ابناء العراق صامدون اقوياء انتصروا على كل اعدائهم وهذا هو الدليل قبل ايام فقط خرج مرة اخرى العراقيون لينتخبوا من يمثلهم في مجالس المحافظات رغم انوف الحاقدين على شعب العراق وكانت صفعة بحق قاسية جدا على وجوه من ارادوا تعطيل الدستور والحياة والعملية السياسية في كل شبر من ارض العراق .
وهذا هو العراق يزهو بعلمائه ومبدعيه من العراقيون والعراقيات وحتى الاطفال وهذا هو الدليل سأضعه امامكم لتطلعون عليه :
في20091027 من مكتب عمان فاز طفل عراقي يقيم في العاصمة الاردنية عمان بجائزة مسابقة الدقيقة الواحدة الدولية للأفلام القصيرة في أمستردام عن فيلمه المعنون (الحادث ).وذكر مصدر اعلامي لـ( وكالة انباء الاعلام العراقي /واع) ان الفيلم يتناول قصة طفل ترك برائته ليقوم بزراعة القنابل بعد التغيير الذي حدث في العراق ليعيل عائلته التي اصبح مسؤولا عنها بعد قتل والده “.وكان الفيلم قد ترشح الى المسابقة من خلال مؤسسة اليونسيف التي أقامت ورشة عمل للأطفال العراقيين في الاردن حول عمل الافلام القصيرة !!!
وعتبي على جميع كتابنا الشرفاء وكل الاعلاميين من يستحقون كلمات الشرف بجدارة لانهم يضحون بحياتهم من اجل اعلاء كلمة الحق لايكتبون عن وجه العراق الناصع لا في الشبكات العنكبوتية او مع غيرها ولا حتى في القنوات الفضائية وهكذا لانستطيع ان نوصل رسالتنا الى العالم بأن العراق بخير واهل العراق بخير حتى لو كان هذا الحدث ( صغيرا ) فهو ( كبيرا ) بمعنوياته وتأثيره ضد من ضمروا العداء الى كل شيء اسمه عراق .
رجائي اليهم ان يطرحوا هذه المواضيع بشكل مستمر واظهارها للعالم بأن العراق يبقى رائدا في المنطقة ولذلك كانت تلك الحملة المنظمة ضد العراق من جيرانه ورغم ماجرى نحن الاقوياء .
اذن مبروك ياعراق وياعراقيون حتى ( الطفل ) العراقي يتفوق في كل شيء فكيف ( بالكبار ) ؟
وان شاء الله نجاح كل عراقي وعراقية يكون شوكة في عيونكم ايها الحاقدون ويامن تلبسون رداء الدين والدين منكم براء لانكم ( افتيتم ) ( وا حللتم ) دماء العراقيون فألى صقر ياايها البائسون !!

كتبت هذه القصيدة واسمها : ( كل يوم انتصار ) .

حته الطفل اشرف منكم بمليـــــون
لان دمنه ياخوارج انتم تحلــــــون
واحدكم شكله انسان بس حيــــوان
ولان انتم ماتخافون رب الكـــــون

تفتون بقتل كل العراقييـــــــــــــن
ليش بيا ذنب الهم تقتلــــــــــــــون
ماعدكم ضمير ولاخلق واخـــلاق
وبري منكم الدين وانتم تصلـــون

ربكم حرم قتل كل انســـــــــــــان
وصدك عجبه عليمن تضحكـــون
ولكن ربكم شاب امرد ياوهابييــن
ولان العاقل البيكم صدك مجنـون

تحلون الدموم وتفجرون النـــــاس
من يفتي بقتل مسلم قاتل ومأبـــون
ديدنكم ذبح وكطع من الــــــــراس
كلي ياشرع الحلل راسنه تكطعون

شاهد السجون العدكم ممليه عراقيين
بين يوم وثاني بالسيف الهم تعزرون
ماعدهم ذنب وصار سنين مسجونين
واي شرع للبريء يحكمه للمسجـون

ولكن حوبة الله عن قريب تعـــــود
وتحرك الحلل دمنه وكل اليكفرون
وضربة الله بلحضه وبساعــــــات
بس شوية صبر ينراد خل يفتـــون

مايطيح العراق وعلي داح البـــاب
شامخ يبقه راسه وهمه اليطيحـون
احنه الطفل اول وانتو متأخريـــن
ننجح دوم احنه وانتم تسقطــــــون

احنه اهل العلم والزود والتأريــــخ
احنه اهل الحضاره ونور لليمشون
واحنه اهل الكفاءه وكلنه متعلميــن
وانتو الشريف البيكم للمسلمين يخون

نتحده الدول لو مثل العراق تصير
والضد الوطن يالله خلي يتحــدون
لان واحد العراق وكلنه بيه اخوان
ونكلهم ابد والله علينه ماتكــــرون

واحد العراق من اربيل حته الفاو
رغم خشومكم وغصبا عاليفجرون
ويبقه الوطن مشعل نور للطيبيــن
وتاج لكل شريف البيه يفتخـــرون

كل يوم انتصار وكل يوم فرحانين
واعدانه بين يوم وثاني ينهزمـون
ردتوهه فتنه وهاون وعبــــــوات
ولكن نصرنه الله وانتم تخسـرون

من نصر النصر والتوفيق من الله
احنه بعز وهمه يتخبطـــــــــــون
احنه اهل العراق وهمه غلطانيـن
نفرح احنه وهمه اليحزنـــــــــون

يبقه العراقي صامد والعراق بخير
لان حراس الوطن وعنه مايغفلون
وابن العراق اول دوم بأذن اللــــه
ومن فجرو ودمرو بنار الله يتعذبون

فتح قلبه العراق ومد ايده للجيـــران
والجيران علينه حملو حقد ميفهمون
اذا نبني الوطن يشعلوهه بالنيـــران
ومن ننجح عجيب شلون يغتاضون

سيد احمد العباسي