الرئيسية » مقالات » بعد إعلان (نصف مليون فلاح مصري) للعراق

بعد إعلان (نصف مليون فلاح مصري) للعراق


(تدريسيين مصريين) لجامعات العراق..بالمقابل.. قتل وتهجير الكوادر الجامعية العراقية 

   

      في اخطر قرار اتخذته الحكومة العراقية، ووزارة التعليم العالي خصوصا.. والذي يثير التساؤل… هو احالة  اعداد كبيرة من العلماء و الاساتذة الجامعيين العراقيين للتقاعد  … بصورة تجلب الريبة وخاصة لحاجة البلد لهم.. وما ينتج عن ذلك من افراغ الجامعات من الكوادر العلمية المؤهلة بنسب كبيرة.. وعدم توفير البيئة المناسبة لعودة الاف مؤلفة من الكوادر العلمية العراقية من الخارج بالدول الاوربية وامريكا واستراليا وكندا.. وما جرى ويجري من عمليات اغتيال مبرمجة لمئات العلماء والكوادر العلمية والاساتذة الجامعيين العراقيين..  وما صدر من توقيف التعيينات بالوزارة العراقية ومهام للخريجين العراقيين ومنهم الحاصلين عن شهادات الماجستير والدكتوراة ..


    وبعدها يُعلن عن.. (تدريسيين مصريين) للعمل في الجامعات العراقية.. بدعوى (ان الكوادر العلمية العراقية غير مؤهلة)؟؟ كما كشف عن ذلك اخيرا بزيارة وفد (عراقي) لمصر برئاسة فخري كريم .. كبير مستشاري جلال طالباني… وما صرح به وزير التعليم العالي المصري هاني هلال المصري .. عن (قائمة لتخصصات مختلفة من المصريين ترسل للجامعات العراقية)… سلمت لهذا الوفد.. الذي اساء للعراقيين بوصفهم بانهم (يحتاجون الى التأهيل) من المصريين.. ولا نعلم هل مصر دولة من العالم المتقدم.. حتى تؤهل الكوادر العراقية ؟؟ في وقت مصر نفسها تتجه الى امريكا والغرب لتأهيلها؟؟ وهي من الدول العالم الثالث.. 


   وقبلها يعلن عن (نصف مليون مصري) للعراق.. بدعوى (عمالة فلاحية).. كما صرح بذلك (علي البهادلي) وزير الزراعة في مصر.. قبل اشهر …و(مليون مصري للعراق) بحجة (العمالة) كما صرح بذلك (فوزي الحريري) وزير الصناعة.. في وقت ملايين العراقيين تحت خط الفقر وعاطلين عن العمل..


    هل كل ذلك يأتي بصورة عفوية ام متعمدة.. ومبرمجة.. في وقت تنعكس تلك السياسات المريبة سلبا وبشكل كارثي على تحطيم البنى الزراعية والصناعية بالعراق.. بل تؤثر بشكل كارثي على البنية الديمغرافية في داخل العراق..


     في وقت السياسية والعمل السياسي لا يعرف الصدف.. بل مخططات مدروسة ومبيته .. للوصول لاهداف ..


    فهل استهداف القطاعات الطبية والعلمية والجامعية.. وعمليات اغتيال الاساتذة والعلماء والاطباء.. والاهمال المتعمد للقطاع الزراعي والصناعي حتى وصل الى خسارة العراق الى عشرات الالاف الدونمات سنويا من الاراضي الزراعية نتيجة تلفها وزيادة ملوحتها نتيجة الاهمال..  كما كشف المستشار الاقتصادي في مجلس الوزراء الدكتور عبد الحسين العنبكي عن خسارة العراق لما يقارب100 الف دونم من الاراضي الصالحة للزراعة سنويا.


       واغراق السوق بالبضائع الاقليمية المصرية والاردنية والسورية والايرانية واللبنانية من زراعية وصناعية استهلاكية..  وما ينتج عنها من (هجرة فلاحية) بسبب اهمالهم وبور اراضيهم وسلعهم الزراعية.. وما يعني من افراغ مخطط للعمق الريفي العراقي من الفلاحين العراقيين..



  وهنا نتسائل.. ما صرح به وفد السيد (الطالباني).. الذي ترأسه فخري كريم كبير مستشاريه.. ووزير التعليم العالي (ادريس هادي).. و فلك الدين كاكيي .. وزير الثقافة.. من وصف الكوادر العلمية العراقية بانها (غير مؤهلة).. ومنها الكوادر (العلمية الجامعية).. في وقت كلنا نعلم ان هذه الكوادر العلمية تم استهدافها بشكل مبرمج وكارثي .. لانها ليست فقط مؤهلة بل الافضل بالشرق الاوسط..


هل تلك التصريحات تأتي اعتباطا.. وخاصة ان بعد ذلك يعلن وزير التعليم العالي المصري عن مخطط (لارسال تدريسيين مصريين) للعراق بمختلف (الاختصاصات)؟؟ في وقت عشرات الالاف الخريجي العراقيين عاطلين عن العمل.. وعشرات الالاف الكوادر العلمية المتقدمة خارج العراق.. ويحال العلماء والاساتذة للتقاعد.. فكيف نفهم كل ذلك.. من غير ان ذلك كله مخطط مبرمج وخبيث.. لافراغ الداخل العراقي من اكبر عدد من سكانه لاسباب طائفية وعنصرية..ضمن مخطط التلاعب الديمغرافي وجلب ملايين المصريين .. وما يمثل ذلك من مخاطر امنية وكارثية..  وخاصة للتلاعب السكاني . ودور المصريين بالعنف بالعراق.. ونشاطهم فيه..وزعماء الارهاب الاخطر منهم كابو ايوب المصري زعيم القاعدة بالعراق، وابو عبد الرحمن المصري مفتي القاعدة بالعراق، وابو يعقوب المصري مسئول تفجيرات القاعدة بالعراق وغيرهم الكثير الكثير..


    واخيرا.. نطرح تساؤلا.. لماذا الجماعات المسلحة والمليشيات تستهدف العراقيين فقط .. وتختزلهم بهجماتها.. في وقت تستثنى المصريين من شعب ابو ايوب المصري ؟؟ مجرد تساؤل..


وبس الله يستر


…………………..


ومضات.. تختزل ماساة الكادر العلمي العراقي الجامعي:

 ……………………..

قطاع التعليم بين اغتيال كوادره والتهجير واحالتهم للتقاعد ومخطط جلب (تدريسيين مصريين)

…………………………

العلماء والاساتذة العراقيين بين الاغتيالات والتقاعد والتهجير واستبدالهم (بتدريسيين مصريين)

………………

(تدريسيين مصريين) لجامعات العراق يكشف سبب استهداف الكوادر العلمية الجامعية العراقية

.,………


    ..  رد ..


   من يتسائل.. ان الفلاحين العراقيين يهاجرون اراضيهم.. فكيف يجلبون مصريين ؟


      ننبه بان هناك مخطط  لما يسمى (خصصة القطاع الزراعي..) بالعراق.. وتسليمها (للمستثمرين الاجانب وعمالتهم الاجنبية)..  ولا يمكن ذلك اذا ما استمر تواجد الفلاحيين العراقيين باراضيهم.. لذلك تم اهمال القطاع الزراعي وتوجيه الفلاحين للعمل بالشرطة والجيش بعيدا عن الريف.. وما يؤدي من هجرة من الريف للمدينة.. وبور الاراضي الزراعية .. وتفضيل السلع الاقليمية على المنتوجات العراقية.. واغراق السوق بالمنتوجات الزراعية لدول الجوار والمحيط الاقليمي.. فلم يستطع الفلاح العراقي منافسة السوق.. واصبح يعاني الخسران.. فيهاجر ارضه.. مجبرا…


     ليبرر بعد ذلك (جلب فلاحين اجانب مصريين).. بدعوى (اصلاح الاراضي).. ضمن مخطط التلاعب الديمغرافي .. وخاصة بالجنوب والوسط..  ولا ننسى ان جلب اليهود لفلسطين لم يتم الا بعد تهجير الفلسطينيين من اراضيهم.. وتم جلبهم اول الامر.. تحت غطاء (فلاحين يهود مهرة ) لاصلاح الاراضي الفلسطينية ببداية القرن الماضي.. وبعدها اصبحوا هم (اصحاب الارض)..


        لذلك لا يمكن جلب فلاحين مصريين.. والفلاحين العراقيين ما زالوا بارضيهم؟؟.. اذن استهداف القطاع الزراعي وتهجير الفلاحين العراقيين.. هدفه.. استبدالهم بالمصريين.. وهذا ما يصرح به علننا.. كذلك استهداف الاساتذة الجامعيين واغتيالهم واحالة للتقاعد قسريا.. وتهجيرهم.. هدفه افراغ القطاع الجامعي العراق من اكبر عدد من كوادره.. لتبرير مخطط جلب (تدريسيين مصريين)..