الرئيسية » مقالات » النشرة الاخبارية اليومية 29/1 /2009

النشرة الاخبارية اليومية 29/1 /2009

باسيسكو: لن يرشح نفسه من جديد… اذا فشلت الحكومة
أخذ الرئيس الروماني ترايان باسيسكو في عين الاعتبار عدم امكانية ترشيح نفسه لولاية جديدة في قصر كوتروتشين. وقال انه لن يدخل في السباق في حال فشل الحكومة المشكلة من الاغلبية 0
في مقابلة تلفزيونية، اجراها معه التلفزيون الروماني، مساء يوم الثلاثاء المصادف 27/1/ 2009، صرح الرئيس باسيسكو بانه يبحث بجدية امكانية عدم ترشيح نفسه، حيث قال: ” اؤكد لكم، اني توصلت الى استنتاج انه على الرغم من وجود اغلبية قوية في البرلمان، واقول لكم بدايةً بانني سوف الوم نفسي اذا لم استمر بان اكون جزءً من نجاح هذه الاغلبية، بالتاكيد افكر في امكانية عدم ترشيح نفسي في الانتخابات الجديدة، لاني لااستطيع الاستمرار بعد فشل التحالف الذي ساندته. انني ساندت هذا التحالف لعدم وجود الية اخرى، البديل الوحيد كان الحزب الديمقراطي الليبرالي PDL، ولاكنني لم استطع الموافقة على شروطهم بان اوافق على ان يكون رئيس الوزراء من الليبرالين لانهم لم يحصلوا في الانتخابات سوى على 18% من اصوات الناخبين، كما وتعلمون هكذا هي الحياة السياسية”.
من جهته قال باسيسكو:” ان الازمة الاقتصادية سوف تؤثر على الرومانين اكثر مما ينبغي، نتيجة للظروف التي نحن فيها “. واضاف قائلا ” اذا كانت السياسة الاقتصادية للحكومة فاشلة، فبأي مصداقية استطيع الظهور امام الناخبين ؟” كما وانه يتوعد امام ناخبيه بانه يلتزم بوعده هذه المرة، بسبب وعوده بالانسحاب في شهر ابريل سنة 2007، عندما قال انه سوف يقدم استقالته في غضون خمسة دقائق اذا قرر البرلمان تعليقه من منصبه، الشئ الذي لم يحدث.
لكن رئيس الدولة عازم على ان يراقب بدقة الحكومة التي يقودها بوك، محذراً بانه سوف لن يمنح معاملة افضل لهذه الحكومة. واضاف في ختام لقائه مشيراً بانه لن يسمح للوزراء ان يخضعوا لسيطرة الاحزاب المنتميين اليها، وقال مهددا : ” فان الانطباع الذي يترك ، هو ان الوزراء الذين ينتمون الى الاحزاب يجب عليهم ان ينسوا هذا الامر، لانهم اعضاء في الحكومة الرومانية ولا ينتمون الا اليها. واذا استمرت الاحزاب باعطاء التوجيهات الى الوزراء، سوف اتخذ اجراءات مشددة ” .
(( نشر هذا الخبر في صحيفة JURNALUL في عددها الصادر بتاريخ 2712009))

تخمينات إقتصادية متفائلة
قام البنك الأوربي لإعادة التعمير و التنمية باعادة النظر في تكهناته وللمرة الثانية بخصوص النمو الاقتصادي في رومانيا، حيث قام بتخفيض الأرقام المتوقَّـعة من 3% إلى 1%.
سبق وان كانت المفوضية الأوربية قد راجعت هي أيضاً توقعاتها حول نمو الاقتصاد الروماني للعام الجاري بشكل ملموس و خفّضت الأرقام من 4,7% إلى 1,75 % بسبب الصعوبات التي تشهدها سوق القروض و تدهور مؤشرات الثقة و تعقيد ظروف سوق العمل.
يقدر المحلل الاقتصادي Marko Mrsnik لدى وكالة Standard & Poor’s للتخمين أن الاقتصاد الروماني سيواجه في العام الجاري انخفاضاً شديدا لوتيرة النمو و أنه حتى وان لم تدخل البلاد في مرحلة ركود ….. فإن الانخفاض سيكون كافياً بالايحاء بوجود حالة ركود.
اما المحلل لدى وكالة Standard & Poor’s للتخمين فيخمن بان القطاعات التي ستكون أكثر تأثراً بهذا الانخفاض هي تلك المرتبطة بالتصدير، في الظروف التي ينخفض فيها الطلب الخارجي بقوة، بالإضافة إلى تلك القطاعات التي تراكمت عليها ديون هامة في أعوام النمو الاقتصادي حيث أنها ستعاني من نقص في السيولة. أما عن العجز في الميزانية العامة قدرالمحلل الاقتصادي Marko Mrsnik أن 5% هي نسبة أكثر واقعية من نسبة 2,5 % التي توقعها البنك المركزي الروماني .
و من جهتهم يرى المحللون الرومانيون أن البلاد تحتاج إلى تمويل خارجي هام يقدر بعشرة مليارات يورو على الأقل من أجل تغطية العجز الهائل في الميزانية العامة . و قد دعت السلطات الرومانية في هذه الأيام وفداً لصندوق النقد الدولي كي يُـقَـيِّم الوضع الاقتصادي و ليتباحث حول السياسات الحكومية بهذا الشأن.
و أفادت مصادر حكومية أن الوفد بدأ مهتماً بصيغة مشروع الميزانية لعام 2009 و بالمصادر التي حددتها الحكومة لتغطية العجز. و قد جاءت إشارة أولى من قبل الرئيس ترايان باسيسكو الذي أعلن أنه لا يؤيد فكرة الاقتراض من صندوق النقد الدولي و إنما من الهيئات الأوربية و قال إنه أبلغ المفوضية الأوروبية بأن رومانيا تنوي اقتراض ستة أو سبعة مليارات يورو تحت مراقبة صندوق النقد الدولي.
و في رأي الرئيس باسيسكو بقوله : “” هناك عاملان رئيسيان الأول هو تسديد فوري لديون الدولة العائدة للمنشآت و الشركات و قد اتفقنا في المباحثات مع الحكومة على أن أولى الأولويات هي دفع هذه الأموال حتى يبدأ الاقتصاد في التحرك و حتى لا نعرقل عمل الشركات . و الأولوية الثانية هي خلق أماكن عمل، و هذا يعني الشروع في تنفيذ أشغال البنية التحتية بأموال من ميزانية الدولة و ذلك إلى أن نتمكن من جلب أموال من الاتحاد الأوروبي “” 0

اوربا تقرر التعامل مع مشروع Nabucco للغاز 0
اجتمعت اثنتا عشرة دولةً من اوربا واسيا وافريقيا في بودابست من اجل مناقشة الانضمام الى مشروع Nabucco المشروع الذي تأمل فيه دول الاتحاد الاوربي من اجل تنويع مصادر الطاقة ولغرض تقليص حاجة الاعتماد على الغاز الروسي 0
ان نتائج حرب الغاز بين روسيا واوكرانيا، تركت دول الاتحاد الاوربي في حالة عوز شديد للغاز في بداية هذا العام ولكن هذا الموقف لم يقلل من الخلافات بين الدول الاوربية حول موضوع تمويل هذا المشروع بما يحتاجه من مال 0
من جهته طلب رئيس الوزراء الهنغاري Ferenc Gyurcsany خلال مباحثات دول الاتحاد الاوربي، بتامين الاموال اللازمة لمد انبوب الغاز، ولكن اقتراحه هذا رفض من قبل المفوظية الاوربية، لانه الى جانب مشكلة تمويل مشروع نابوكو في ظل الازمة المالية الحالية توجد هنالك مشكلة اخرى من اجل تحقيق انجاز هذا المشروع وهي تامين كمية الغاز الذي سوف يضخ و التي لم تحدد بعد 0
((الخبر نشر في صحيفة Romania libera الناطقة باللغة الرومانية والصادرة يوم الخميس المصادف 29/1/2009 )) 0

وزير خارجية العراق يجري مباحثات تفعيل التعاون الاقتصادي مع اليونان0
اجرى السيد هوشيار زيباري وزير الخارجية العراقي والوفد المرافق له، جولة من المباحثات مع نظيرته اليونانية ( دورا بوكوياني ) يوم الثلاثاء المصادف 27/1/2009 في مبنى وزارة الخارجية اليونانية، عبرت الوزيرة خلالها عن دعم اليونان للعراق واعجابها بالتطورات الايجابية في العملية السياسية التي شهدها وكذلك تحسن الوضع الامني متمنية ان يكون هذا العام عام اعمار واستثمار 0
كما اكدت بوكوياني فتح مكتب تجاري يوناني في اربيل قريباً لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وضرورة تفعيل اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري 0
من جهته عبر الوزير العراقي عن تقديره لمساهمة اليونان في دعم العراق ثنائياً او من خلال الاتحاد الاوربي والامم المتحدة مشيراً الى اهمية دعم اليونان بحكم خبرتها في صيانة وحماية المتاحف والاثار العراقية، كما استعرض زيباري التطورات الامنية والسياسية في العراق واهمية هذا العام لتنظيم ثلاث عمليات انتخابية فيه وتطرق الى مشاركة العراق الاخيرة في القمة الاقتصادية العربية في الكويت وموقف العراق من الاحداث الاخيرة في غزة والمواقف العربية 0

اليوم… اول سفير عراقي يباشر مهام عمله في دمشق 0
يباشر السيد علاء الجوادي مهام عمله في دمشق كأول سفير عراقي منذ 28 عاماً 0 وقال المتحدث الاعلامي باسم السفارة العراقية في دمشق احمد سعد : “” ان وزارة الخارجية ابلغتنا بان السفيرالجوادي سيصل الى دمشق اليوم الخميس بعد انتهاء الاجراءات الادارية ببغداد اثر استقبال الرئيسين جلال الطالباني والمالكي للجوادي وزملائه السفراء الاخرين 0
يشار الى ان قرار اعادة العلاقات الدبلوماسية على مستوى السفراء بين البلدين اتخذ في العام 2006 ، وارسلت سوريا سفيرها نواف الفارس الى بغداد في تشرين الاول الماضي 0
 
السفارة الامريكية في بغداد تؤكد ان الادارة الجديدة ملتزمة باتفاقية سحب القوات 0
رفض مستشار الشؤون العامة في السفارة الامريكية في العراق ( آدم ايرلي ) جميع الشائعات التي تتحدث عن تغيير موقف الادارة الامريكية الجديدة من اتفاقية سحب القوات من العراق وقال ايرلي في تصريحٍ نقله المركز الوطني للاعلام، ان هذه الاتفاقية مبرمة بين دولتين وعلينا ان نلتزم بها ولا يمكن ان يلغى الاتفاق دون موافقة البلدين 0
واضاف مستشار الشؤون العامة في السفارة الامريكية لدى العراق ان تغيير الادارة الامريكية لن يؤثر في هذا الالتزام، لافتاً الى ان هنالك تغييراً في الادارة وليس تغييراً في اللاتزامات والاتفاقيات، وكل هذا سيبقى على ما هو عليه 0
يشار الى ان الاتفاق الامني الموقع بين العراق والولايات المتحدة نهاية العام الماضي ينص على انسحاب كامل للقوات الامريكية من العراق قبل نهاية العام 2011 .