الرئيسية » مقالات » بالله عليكم المسؤولية تقع على محافظ النجف ام على وزير الصحة؟_

بالله عليكم المسؤولية تقع على محافظ النجف ام على وزير الصحة؟_

بسم الله الرحمن الرحيم
فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ . صدق الله العلي العظيم . سورة الضحى . اية 9 .

تتدوال الصحافة والاعلام والفضائيات بحياء موضوع الاطفال المرضى في مدينة النجف الاشرف . وخلال الايام القليلة الماضية زاد الطين بلة عندما ذكر مدير جميعية الاطفال للامراض المستعصية والبيئية في النجف : ان هناك اكثر من 750 حالة مرضية مستعصية بين الاطفال المرضى في النجف مسجلة لدى جمعيته ولافتا عدم توفر الدواء اللازم !!!
وهنا من نحمل مسؤولية هؤلاء الاطفال المرضى وعدم حصولهم على الرعاية الكاملة ؟
هل هو المحافظ بأعتباره المسؤول الاول في المحافظة ام مدير صحة النجف ؟
ومهما تكن الاجابة فهناك تقصير واضح بعدم الاهتمام بهذه الشريحة الكبيرة والتي تمثل 750 عائلة وليس طفلا . وذلك فأننا نحسب ليس الاطفال وحدهم بل من يعيش معهم وقد يتجاوز الرقم لو حسبناها ( مضبوط ) اكثر من ثلاثة الاف !!
فالطفل الواحد المريض بكل تأكيد ينتمي الى عائلة مكونة من ستة افراد وهذا معدل وسط لأفراد العائلة الواحدة بل في كثير من العوائل يصل عددها الى 10 او 12 في الاعم الغالب !!
وهذا ماذا يعني اذا تمرض طفل في اي عائلة يعني تلك العائلة كلها ستكون مريضة . وسيترك هذا الاثر السلبي على حياة من يعيشون مع هؤلاء الاطفال الابرياء شعورا بعد الراحة والاطمئنان .
ولكن هنا نتسائل ماذا كان موقف محافظة النجف امام هذه المشكلة الكبيرة وماذا قدموا من خدمات لهذه العوائل المنكوبة في اطفالها والتي تشعر بأن خطر الموت واقف على الباب !!
ومن حق اي واحد ان يسأل هكذا سؤال . فالحقيقة مرة بعض الاحيان . ( والبعض ) يشكك عندما نكتب مثل هذا الاستبيان ونذكر قسم من الحقائق والتركيز عليها ويعتبرها هجوما مقصودا على المحافظ ومحاولة النيل منه وتسقيطه ونحن بعيدون عن هذا والله بعد السماء عن الارض !!!
ولكن ليكتب ويعلق المرجفون ماشاء لهم في كل محفل وفي كل موقع وفي كل صحيفة ولكنني هنا اؤكد واطلب من جميع الكتاب ان يسلطوا الضوء على هذه السلبيات والكتابة عنها ليست مرة واحدة بل عدة مرات حتى تضطر محافظة النجف اتخاذ اجراءات سريعة من خلال الضغط عليها حتى ترفع معاناة هؤلاء الى الحكومة المركزية لكي تقوم بواجبها على خير مايرام .
المشكلة ان هؤلاء اطفال ولكم ان تتصوروا المأساة ومعاناة الآباء والامهات من خلال هذه التركة الثقيلة . انهم يشعرون يوميا وتدريجيا ان الطفل ( رايح ) من ( ايديهم ) ( حي على الصلاة ) !!
وعندما ترى الامهات والاباء والابناء تذرف الدموع لوعة واسى لايمكن لأي واحد ان يتمالك نفسه من خلال ذرف الدموع مهراقا على فلذة اكبادنا .
وفي هذه الحالة يتسائل اهالي الاطفال لماذا لاتتخذ اجراءات سريعة من قبل مديرية صحة النجف لترفع معاناة هؤلاء الى وزير صحة العراق مباشرة لكي يتخذ اللازم بحق هؤلاء ( المساكين ) .
ونحن نعلم ان وزير الصحة قد طرقت اسماعه بهذه الاعداد الكبيرة من اصحاب الامراض المستعصية في مدينة النجف ولكن ماذا كانت ردة فعله هذا هو السؤال الجاد والمسؤول ؟
الم يكن بأمكان وزير الصحة ان يفعل شيئا لهذه العوائل وهؤلاء الاطفال بأن يوفر على الاقل الدواء المناسب والغير متوفر حاليا في مستشفيات وصيدليات النجف بالمرة !!
لانريد ان نقول وهذا حق شرعي وامانة انسانية في رقبة وزير الصحة ان لم تتوفر علاجات هؤلاء الاطفال في العراق وان لايتوفر الكادر الطبي الذي يستطيع ان يعالجهم بأمكانه ارسالهم جميعا الى اي دولة حتى يتلقون العلاج المناسب لأخذ الدواء والرعاية الطبية الكاملة !!
ولم لا ؟ اليس من حقهم ذلك ياسيادة الوزير ام ماذا ؟
ولكن عتبنا على محافظ النجف لم يقدم خطوة واحدة في هذا المجال وكان الاحرى به ان يذهب بنفسه ويدخل وزارة الصحة حاملا معه ( ملفات ) 750 طفلا ليعرضها بنفسه على وزير الصحة ويطلب منه حل هذه المعضلة وبأسرع وقت ممكن لانقاذ حياة من تبقى منهم على قيد الحياة .
والجميع يعرف ان عوائل هؤلاء الاطفال مدقعين بالفقر ولايملكون تلك الامكانيات الكبيرة لعرض اولادهم على اطباء في دول مجاورة وكذلك لايستطيعون في حالة توفر الدواء من شرائه لانه مكلف جدا وهذا يجعلهم بين خيارين احلاهما مر .
ولكننا نتسائل لو كان ابن واحد في مجلس النواب العراقي او ابن الوزير نفسه ماذا كان يفعل لابنه حينذاك ؟ والجواب معروف ولااريد الج في نفق قد يدخلني في متاهات اخرى انا في غنى عنها الان في الوقت الحاضر .
فهل فكرنا ( هنيهة ) لاجل اطفال العراق في كل محافظات العراق وليس في محافظة النجف فقط . ولو سألنا انفسنا كم ستكلف عملية علاج هؤلاء الاطفال داخل البلد وخارج البلد ؟
وهل سيؤثر علاج هؤلاء الاطفال على ميزانية الدولة ؟ كلا والف كلا ورب الكعبة !!!
ولكن انه ( الروتين ) و ( الحجج ) الغير مقنعة لكي يتهربون من المسؤولية . ووضع العراقيل والحواجز الكونكريتية امامك حتى لايبقى امامك سبيلا للمرور !!
ومن يحب ان يطلع على تقرير منظمة الاطفال المدنية يجده على هذا الرابط حول الامراض المستعصية والبيئية في محافظة النجف :
http://ar.aswataliraq.info/?p=122723%20%20750
وفي نظرة سريعة للمال المهدور ولانريد ان نقول من خمس سنوات بل من سنتين من الان و
( بحسبة ) بسيطة هناك لااقول مليارات الدولارات بل ملايين الدولارات فأيهما افضل ايها السيدات والسادة ان يستمر ( حيتان ) العراق بسرقة هذه الاموال والذين عجزت حتى هيئة النزاهة من وضع اليد عليهم بسبب الفساد الاداري طيلة كل هذه المدة خوفا من القتل والتغييب !!
او نجعل هذا المال السائب بيد من لايخاف الله ام نضرب بيد من حديد عليهم ونوظف هذه الملايين ولانريد ان نقول مليارات لكي تفي بالغرض المطلوب لعلاج الاطفال ؟
ونسأل هل مستعد محافظ النجف ان يقدم لنا تفسيرا واحدا عما قدمه لهؤلاء الاطفال ؟
وهل مستعد مدير صحة النجف ان يقدم لنا دليلا قدمه للحكومة بهذا الصدد وماذا قدم لهم ؟
وهل مستعد وزير الصحة ان يأخذ قرارا سريعا وجريئا لعلاج هؤلاء الاطفال وانقاذهم في اي دولة خلال هذه الايام ويعتبر ماسيقدمه انجازا كبيرا سوف تتحدث به الاجيال ؟
ام سيطرق اسماعنا فقط اخفاق بالمعنويات من اعذار وتبريرات !!!

كتبت هذه القصيدة واسمها : ( مانقبل طفلنه يموت ) .

من ينقذ طفل من العراقيين ربك يستره
من ينقذ طفل جنه يحصل واجـــــــــره
اذا قلبك مايرق كلي شوكت ياحيـــــــد
ومن يتحمل طفل لو دمعته تجـــــــــره

ياوزير ويامحافظ الطفل روح البيـــت
ومن يتمرض اهله كلهه تطيح منكسره
خل ننشر البسمه وننقذ الاطفــــــــــال
ونحي للطفل عمـــــــــــــــــــــــــــره

اذا نسكت نزيد الكاع بله وطيـــــــــن
والعلاس لليحجي يطعنه بظهـــــــــره
ولكن والله يشهد هدفنه ننقذ الاطفـــال
وميهمنه محافظ لو وزير امــــــــــره

احنه بالنتيجة نخلص الاطفــــــــــال
ونكتب خبر عنهم بكل يوم ونشــره
لان يحتاج نضغط عالسياسييـــــــن
والله ينتقم من كل ظالم وشـــــــــره

مانخسر ابد من ننقذ حياة النـــــاس
ومن نكتب عليهم حتى لو مــــــره
الشعب والبرلماني يقتنع بالحـــــال
حتى يشوف شنهي البل وطن يجره

وهذا الطفل امل كل العراقييـــــــن
ولازم نكتب لان حالتهم مخطــــره
وحال الناس اهل الطفل اتعس حال
لان المشكله اهل الطفل فقـــــــــره

ومانترك قضية شعب لو للمــــوت
ولازم نكتب وخل الشعب يقــــــره
لان اتعس طفل لو ماكو رعايه عليه
وماعدهم دوه ولامن يملك القـــدره

احلفكم بالله والقران كلكم ياسياسيين
وللمسؤول كل عذر ياناس مانعـذره
ان للطفل يهتمون ورعايه ليل نهار
وان يوكف بصفه ولازم ينصـــــره

ونطالب باحدث مستشفيات اليــوم
ولازم للطفل بالحب نشعــــــــــره
ونستورد اجهزه وننقذ حياة الناس
ونخل الدول بيه تفتخر وتصــوره

اذا يستحق الطفل للخارج نوديـــه
احسن مانفقده للدول بثانيه نسفـره
مانقبل طفلنه يموت ونتفرج احنه عليه
ولازم للوزير وللمحافظ بهذي نأمره

ومن يسكت لو طفله شاف الموت
لازم ينتفض للامر ويصـــــــدره
وبيه يكتب لكل السياسييــــــــــن
حتى الامر هذا بجد يظهـــــــــره

احله طفل عدنه احنه العراقييـــن
من يضحك يحمل لامته البشـــره
واذا يحزن لو مريض يصيــــــر
يكطع جبدة امه الطاهره الحـــره

ومن للطفل يسعه اجره من اللـــــــه
وشرف هذا الفخر يدخـــــــــــــــره
ويستاهل طفلنه من عدنه ماي العين
وخل كل واحد منه يختبر صبــــره

والطفل كل العراق وضحكة الاجيال
واذا يضحك طفلنه راح كل شـــــره
طلبنه من الحكومه تهتم بعد بالاطفال
لان مانقبل طفلنه يموت وينحط بكبره

سيد احمد العباسي