الرئيسية » بيستون » نداء – لنعمل من أجل دعم مطالب الكرد الفيلية في العراق

نداء – لنعمل من أجل دعم مطالب الكرد الفيلية في العراق

يتوجه التجمع العربي لنصرة القضية الكردية إلى الشعب العراقي بكل قومياته وأتباع دياناته ومذاهبة الدينية واتجاهاته الفكرية والسياسية الوطنية بهذا النداء داعياَ إياه إلى التضامن مع الكرد الفيلية بسبب ما لحق بهم من جرائم بشعة مارسها النظام البعثي الصدامي خلال سني حكمه الطويلة , سواء أكان بسحب الجنسية العرقية منهم أم بتهجيرهم إلى الجارة إيران وممارسة أساليب وحشية ضدهم لم يشهدها العالم إلا في فترة الحكم الفاشي في ألمانيا , وقتل أكثر من عشرة الآف إنسان من شبيبتهم , سواء أكان بسجنهم ثم قتلهم ودفنهم في مقابر جماعية أم بإرسالهم إلى مقدمة جبهات القتال ليقتلوا في الحرب العراقية الإيرانية , إضافة إلى مصادرة أموالهم المنقولة وغير المنقولة , ومن أجل إعادة الاعتبار لهم بسبب اتهامهم الوقح حين تم تهجيرهم وقتلهم بالعمالة لإيران وخشية التجسس على النظام لصالح إيران. لقد تميز النظام البعثي الصدامي في مواقفه من الكرد الفيلية بالعنصرية الشرسة والمقيتة وبالطائفية السياسية الوقحة وبممارسة الاستبداد والعنف والسادية المرضية. لقد خسر الشعب العراقي الكثير والكثير جداً من الكرد الفيلية الذين خدموا العراق بإخلاص وحيوية وأمانة تامة. إن من حق الكرد الفيلية , كما هو من حق كل الذين تضرروا من النظام البعثي الصدامي الاستبدادي السابق كالعرب من الوسط والجنوب أو الشعب الكردي الذي أصدر مجلس النواب العراقي قراراً صائباً بهذا الشأن وإدان عمليات مجازر الأنفال بأنها جرائم جماعية ضد الإنسانية , المطالبة بما يلي والسرعة في تنفيذها:
1. استعادة كل الكرد الفيلية لجنسيتهم العراقية دون تأخير وبعيداً عن ممارسة أساليب بيروقراطية , باعتبارهم جزءاً من بنات وأبناء الشعب العراقي ومن أصل أهل العراق.
2. استعادة حقوقهم كاملة غير منقوصة كمواطنات ومواطنين في العراق بعيداً عن التمييز القومي والمذهبي.
3. تعويضهم عن كل ما فقدوه من أموال منقولة وغير منقولة , وخاصة استعادتهم لدورهم السكنية وأراضيهم وما فقدوه بسبب تلك السياسات الشوفينية والعنصرية والطائفية.
4. المطالبة بمحاكمة شرعية وعادلة وعلنية لكل الذين ساهموا بارتكاب الجرائم ضد الكرد الفيلية من أتباع النظام السابق. أي نقل جلسات المحاكمات الجارية لبعض رموز النظام البعثي المتهمين بارتكاب الجرائم ضد الكرد الفيلية عبر شاشة التفزة العراقية الرسمية.
5. تأمين مستلزمات عودة الكرد الفيلية المهجرين إلى إيران بشكل خاص إلى العراق , وأغلبهم يعاني من مشكلات كثيرة , كما هو حال العرب المهجرين من العراق إلى إيران حينذاك.
6. اعتبار قتلى الكرد الفيلية في فترة نظام البعث الصدامي شهداء الوطن وتقديم التعويضات المجزية للعائلات الفيلية عن كل ما تعرضوا له من آلام بسبب فقدانهم لإبنائهم أو بناتهم.
إننا نأمل أن يجد هذا النداء التجاوب المناسب من جانب المسئولين والمؤسسات المسئولة عن قضايا الكرد الفيلية , بما فيه رئاسة الدولة والحكومة ومجلس النواب وأجهزة الدولة الأخرى , وكذلك يجد التأييد والتضامن من جانب منظمات المجتمع المدني والأحزاب والقوى السياسية العراقية التي تدرك حجم الكوارث الأليمة التي تعرض لها الكرد الفيلية خلال فترة حكم البعث المقيت في العراق.

الأمانة العامة
التجمع العربي لنصرة القضية الكردية
28/1/2009