الرئيسية » مقالات » الجبهة الديمقراطية تدين بشدة (قرار اسرائيل) بطرد السفير الفنزويلي

الجبهة الديمقراطية تدين بشدة (قرار اسرائيل) بطرد السفير الفنزويلي

من رام الله، المعتمد لدى السلطة الفلسطينية

• نهيب بحملة الدفاع عن القانون الدولي، وهيئة الأمم المتحدة بفضح الممارسات الاسرائيلية ضد القانون والشرعية الدولية ذاتها
• نذكر مجلس الأمن الدولي بقراراته حول العدوان الصهيوني وطرد الفلسطينيين، بأنه لم يعد يتوقف على طرد الفلسطينيين المدنيين

ابلغت سلطات الاحتلال الصهيوني القائم بأعمال فنزويلا السيد جون فان بمغادرة المناطق المحتلة خلال 72 ساعة، وكشخص “غير مرغوب فيه”، رغم أنه معتمد لدى السلطة الفلسطينية، وفي سابقة تشكل مواصلة العدوان على فلسطين.
سلطات الاحتلال الصهيوني التي تنكرت تماماً لكامل قرارات الأمم المتحدة ومجلس أمنها، تقوم باجراءات معادية للقانون الدولي، في شخص ممثل فنزويلا لدى فلسطين، فنزويلا أوغو تشافيز.
نشجب بشدة الإجراء الغاشم المتخذ، ونؤكد مجدداً على فشل “اسرائيل” الكامل ومنذ نشاتها في أن تظهر ادنى احترام للقرارات الدولية والأمم المتحدة ومجلس أمنها. ونهيب بحملة الدفاع عن القانون الدولي لفضح الممارسات “الاسرائيلية ضد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذاتها، ونذكر بكامل القرارات، ومنها ما وقف على طرد “اسرائيل” للمدنيين الفلسطينيين من بلادهم، وبأنه لم يعد يتوقف عليه حين ينتقل إلى السلك الدوبلوماسي الدولي.
نؤكد مجدداً أن هذا الإجراء الغاشم هو بمثابة مواصلة العدوان على فلسطين.

الاعلام المركزي