الرئيسية » مقالات » البلاغ الختامي لمؤتمرالسنوي الرابع عشر

البلاغ الختامي لمؤتمرالسنوي الرابع عشر

تحت شعار التواصل .التآلف ..التضامن عقدت جمعية المرأة العراقية في ستوكهولم مؤتمرها السنوي الرابع عشر في ظهيرة الحادي عشر من شهر كانون الثاني الجاري 2009 وبحضور عدد من عضواتها وفي بدء أعمال المؤتمر كانت قراءة لبرقيات التضامن المبعوثة من الجمعيات والإتحادات والتي أعلنت دعمها ومساندتها لقضايا المرأة والطفولة.

وقد ناقش المؤتمر التقرير الإنجازي للعام المنصرم والتقرير المالي ، و تمت قراءة ومناقشة التوصيات التي تقدمت بها عضوات المؤتمر حيث أوصت الزميلة الدكتورة سعاد خيري إقامة فعاليات تضامنية مع أهل غزة ومشاركتهم المحنة التي يمرون بها في مقارعتهم للإحتلال الإسرائيلي وكذلك كانت توصية الزميلة بشرى الطائي بهذا الشأن حيث ارتأت ضرورة ارسال برقية تضامنية مع أهل غزة ، يضاف لذلك رفع برقية إعلامية حول الإنتخابات التي ستكون يوم 31 كانون الثاني 2009 وباسم المؤتمِرات.

أما الزميلة بسعاد عيدان رئيسة جمعية المرأة للدورة الثالثة عشر فقد انصبت توصيتها الأولى باختيار العضوات النشيطات والمتفرغات قدر الإمكان للعمل في الجمعية لكي يتم تحقيق الافضل في عمل الجمعية ، وكانت توصيتها الثانية بصدد تغيير شعار الجمعية وهذا ما ستتخده على عاتقها الهيئة الادارية الجديدة .

أما الزميلة ثبات هداد سكرتيرة الجمعية للدورة السابقة فقد جاءت بتوصيات عدة منها أهمية نشر المعلومة والاستفادة من الدورات المتاحة للعضوات عند حضورهن فيها، و ضرورة تعزيز العلاقة مع إتحاد الجمعيات العراقية في السويد والإهتمام بلجنة دعم الاسرة والشباب يضاف لذلك التحديد المسبق للنشاطات وبشكل تقريبي مع تحديد ميزانية تقريبة مسبقة لنفقات الفعاليات .

وتم إنتخاب هيئة إدارية جديدة متمثلة بالأسماء الآتية :
رئيسة الهيئة الادارية : ثبات هداد
سكرتيرة الهيئة الادارية : منال عبد علوان
عضوات الهيئة الادارية : حياة ججو ، ليلى خلف ، ماجدة سمبلرو
العضوات الاحتياط : انتصار السبع ، ميسون المجدي

وقد تكللت أعمال المؤتمر بالنجاح وأمنيات الحاضرات بفعل جماعي منتج للنهوض بواقع المرأة، وصولاً إلى مستوى الطموح والعمل على ما يقدم المرأة العراقية بأفضل صورة لها في الخارج ومد جسور التواصل مع المرأة في داخل عراق الغد المشرق.

الهيئة الادارية
2009-01-22