الرئيسية » مقالات » قائمة شد الورد

قائمة شد الورد

كم عانينا نحن الكورد القاطنين في مدينتنا الحبيبه بغداد من مظالم وسجون ومعتقلات الانظمه السابقه وتعرض شبابنا إلى التصفية الجسديه وتغيبهم في المقابر الجماعيه وتشريد ذويهم ومصادرة اموالهم المنقوله والغير المنقوله وقلعهم من جذورهم إلى خارج الوطن .

لكي نضع حداً لهذه الجرائم الشوفينيه المقيته وننتقل إلى مرحله تأسيس الدوله الديمقراطيه الفدراليه التعدديه دولة القوانين والمؤسسات دوله فيها البرلمان يشرف ويراقب على الحكومه لمساندة منظمات المجتمع المدني تقدمنا إلى خوض انتخابات مجالس المحافظات بقائمه تنتمي اليها جميع مكونات الشعب العراقي من عرب وكورد وتركمان وكلد واشورين …. همهم الوحيد هو خدمة الانسان العراقي وجعله يشعر بأنسانيته ويتمتع بخيرات بلاده التي حرم منها طيلة عقود وتنفيذ المشاريع الانمائيه وتعمير البنيه التحتيه للمدن وفسح الكجال امام الاستثمارات الوطنيه والاجنبيه لان هذه الخطوات تساهم في امتصاص البطاله وتوفير فرص العمل للشباب خاصة الخرجين منهم كي لايستغل اعداء الوطن العاطلين عن العمل وجرهم إلى تنفيذ اعمالهم الاجراميه مستغلين عوزهم المادي وضياعهم في فراغ قاتل ..

ان هذه القائمه المرقمه (439 ) هي باقة ورد عطره يفوح منها العطر الفواح تعبر عن تاخي وتلاحم مكونات الشعب العراقي كافه وتقف سدا ً منيعا ً امام المخططات الاجراميه لاعداء هذا الوطن , نعم ان هذه القائمه هي مثل وطننا الحبيب الذي وصفها المناضل (مام جلال ) بشدة الورد .