الرئيسية » بيستون » أهالي الصدرية والكفاح يشكون من سوء الخدمات

أهالي الصدرية والكفاح يشكون من سوء الخدمات

22/01/2009


هذا هو حال المناطق التي تعيشها فيها ما تبقى من الكورد الفيليين في بغداد يا سيادة رئيس الوزراء – هم لا يحتاجون الى مؤتمرات ولا خطابات رنانة – هم بحاجة الى ابسط شرزط العيش الكريم – فهل هناك من سامع او مجيب؟!  كلكامش

راديو سوا – يشكو أهالي منطقتي الصدرية والكفاح في العاصمة بغداد من سوء الخدمات، مطالبين الحكومة بتحسين البنى التحتية المتهالكة في منطقتيهما، في حين يتراشق المسؤولون فيهما الاتهامات بالتقصير في تقديم الخدمات للمواطنين.

وتحدث أحمد النعيمي من سكنة منطقة الكفاح لـ”راديو سوا” عن قدم شبكات الصرف الصحي في المنطقة التي سرعان ما تعطل أنابيبها بعد تصليحها مباشرة، مشيرا إلى عدم استلام المجلس البلدي في المنطقة لأموال من الحكومة بغية إصلاحها أو تنفيذ مشاريع في المنطقة:





وأشار علي أحمد من سكنة الكفاح أيضا إلى الانقطاع المستمر للطاقة الكهربائية بسبب أعمال الصيانة التي توقفت لفترة طويلة:




من جانبه، أبدى غني الخاصكي صاحب محل تجاري في منطقة الصدرية تذمره من عدم تفقد أي مسؤول للمنطقة التي فقدت العديد من أهاليها بسبب الانفجارت المتكررة، مشيرا إلى أن أعداد الفقراء والأيتام فيها كثيرة:




إلى ذلك عزا رئيس محافظة بغداد حسين الطحان سوء الخدمات في هاتين المنطقتين وسواهما إلى عدم امتلاك المحافظة حق الإشراف الكامل على أمانة بغداد لمعرفة مدى تنفيذ المشاريع، مؤكدا أن المحافظة وبالتنسيق مع المجلس المحلي تخصص سنويا 500 مليار إلى أمانة بغداد:




وقد شهدت الأيام القليلة الماضية تبادلا في الاتهامات بين المسؤولين المحليين في بغداد بالتقصير في أداء المشاريع وتقديم الخدمات للمواطنين، فيما فسر المراقبون تلك الاتهامات المتبادلة بالدعاية الانتخابية.