الرئيسية » مقالات » تصريح صحافي

تصريح صحافي

أكد أبو سليم الناطق باسم كتائب المقاومة الوطنية الجناح المسلح للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن القصف الجوي الإسرائيلي الذي يستهدف أبناء شعبنا بكل فئاته يدلل على فشل العدوان البري المتواصل على شعبنا ومقاومته الصامدة في قطاع غزة مؤكدا في الوقت نفسه أن المقاومة تمتلك الإرادة والعزيمة القوية والمعنويات والإمكانيات العالية أمام المسلسل الدموي والعدواني التي يهدف من خلالها العدو الإسرائيلي إلى تدمير البنية التحتية للمقاومة الفلسطينية وكسر إرادة وصمود أبناء شعبنا في قطاع غزة .
وقال أبو سليم أن العدو الإسرائيلي فشل فشلا زريعا في تحقيق أهدافه في غزة فبدأ باستهداف الأطفال والنساء الشيوخ والمدنين من عامة شعبنا الفلسطيني ليدلل على مدى التخبط العسكري الذي يعانيه أمام ضربات المقاومة الموجعة التي طالت كل أماكن تواجده لتلحق به الخسائر المادية والبشرية .
وأوضح أبو سليم أن العدو في حال وسع عدوانه على قطاع غزة وبدأ المرحلة الثالثة من عمليته البرية الذي تحدث عنها بشكل فعلي عنها ستكون قوى المقاومة الفلسطينية وفي مقدمتها كتائب المقاومة الوطنية بانتظاره داخل المدن وسيشهد العدو المعركة وستكون المفاجآت موعده .
المجد للشهداء
النصر للانتفاضة والمقاومة
11/1/2009م
كتائب المقاومة الوطنية
*************************************************************************************
بسم الله الرحمن الرحيم
كتائب المقاومة الوطنية National Resistance Brigade
الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية The Army Wing of The Democratic
لتحـرير فلسـطـين Front For Liberation of Palestine

بيان عسكري صادر عن
كتائب المقاومة الوطنية
إصابة مقاومين خلال اشتباك عنيف بين مجموعة عسكرية لكتائب المقاومة الوطنية وقوات إسرائيلية خاصة جنوب غرب غزة بجوار بئر النعجة

أصيب مقاومين من كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين خلال اشتباك عنيف بالأسلحة الرشاشة وقذائف R.B.G مع قوة إسرائيلية خاصة جنوب غرب مدينة غزة مؤكدة إصابة عدد من الجنود الإسرائيليين بشكل مباشر وذلك مساء يوم السبت الموافق 10/1/2009م .
ويأتي هذا الاشتباك في إطار تصدي كتائب المقاومة الوطنية للقوات الإسرائيلية الخاصة في المنطقة وتأكيدا على مواصلة المقاومة والنضال للدفاع عن أبناء شعبنا الفلسطيني.

النصر للانتفاضة والمقاومة


11/1/2009م

كتائب المقاومة الوطنية
*********************************************************************

تصريح صحافي صادر عن
الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
*استهداف الصحفيين طمس للحقيقة وتغطية على جرائم الاحتلال.
*نطالب بتطبيق اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية الصحفيين .
*أوسع حملة تضامن من اتحاد الصحفيين والمؤسسات القانونية مع الصحفيين الفلسطينيين .
جاء ذلك في تصريح صحفي لعضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين طلال أبو ظريفة الذي أدان فيه الاستهداف المباشر للصحفيين والمقرات الصحفية كما حدث بالأمس لبرج الجوهرة الذي يضم عدد من المكاتب الصحفية ووكالات الإنباء وأودى إلى جرح أحد الصحفيين وقصف منازلهم واستشهاد الصحفيين علاء مرتجي وإيهاب الوحيدي
وأعتبر أبو ظريفة استهداف الصحفيين طمس لحقيقة وبشاعة العدوان وتغطية على جرائمه بحق المدنيين في قطاع غزة خاصة من النساء والأطفال والشيوخ
وطالب أبو ظريفة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية اتجاه الصحفيين الفلسطينيين وصمت المجتمع الدولي على استهتار إسرائيل باتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية الصحفيين الفلسطينيين يشجعها على التمادي في الاستهداف للصحفيين بشكل مستمر.
وناشد أبو ظريفة المؤسسات واتحاد الصحفيين في العالم لرفع صوتها عاليا من أجل أوسع حملة تضامن وضغط على إسرائيل لوقف جرائمها اليومية بحق الصحفيين والتي آدت إلى استشهاد وجرح عدد منهم
وأكد أبو ظريفة أن هذا العدوان البشع على الصحفيين لن يثنيهم عن مواصلة عملهم لنقل الجرائم البشعة بحق شعبنا وكشف القناع عن الاحتلال وبشاعته.
عاشت نضالات شعبنا الفلسطيني
الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
المكتب الإعلامي قطاع غزة
م11/1/2009