الرئيسية » مقالات » أنتخبوا الكورد الأيزيديين فقط .؟

أنتخبوا الكورد الأيزيديين فقط .؟

ففي البداية وقبل الى التطرق الى كل ما أود قوله وتقديمه وعلى شكل ( مقترح ) شخصي ومشاورة ( علنية ) الى كل أيزيدية وأيزيدي في العراق وخاصة الى الجيل المثقف والواعي والمتسلح بواسطة ( القلم ) والورقة الناصعة البياض وبعد النجاة من أكثر من ( 72 ) فه رمان ومحاولة الأبادة الجماعية لجداتهم وأجدادهم وحتى أمهاتهم وآبائهم من قبل بقية الأقوام والأديان الزاحفة على أرضهم الأول والأخير ( كوردستان ) الكبرى وخاصة معبدهم المقدس ( لالش ) النوراني…..

وكذلك أقدم كل الأعتذار والأحترام الى مصطلح وممارسة ( ديمو + كرات ) = الديمقراطية أي ( حكم ) الشعب بيد الشعب وهي أن يكون من حق الجميع أن يقوموا بترشيح أنفسهم الى تلك الأنتخابات القادمة ومنذ أول أجراء لها قبل أكثر من ( 2000 ) عامآ من الآن و في زمن شعوب ( الأغريق ) أي الرومان وعاصمتهم العظيمة ( أثينا ) أو ديمقراطية أثينا المشهورة أنذك واليونانية اليوم وغيرها من العواصم المعروفة الآن على المعمورة وهي تطبق وتنفذ نفس المعايير وهي أعطاء الحق والحرية للأنسان ودون النظر الى العرق والمذهب وخاصة حق المرأة في أجراء وأكمال هذه الممارسة المنصفة حقآ.؟

فنحن جميعآ سمعنا وقرأنا بأن أكثر من جولة أنتخابية ستجري في العراق ( الجديد ) والفدرالي والأتحادي الحكم ورغم كوني متسرع في أعطاء هذه التسمية لها ولكنني متفأل أن تمارس فيها أعظم عملية ديمقراطية خلال هذا العام الجاري ( 2009 ) و بشكل عام حيث ستكون للكورد الأيزيديين والبالغ عددهم التقريبي الآن بأكثر من ( 800 ) الف أنسان وهم ( الأوائل ) الذين كانوا ولا يزالون يتخذون من جغرافية والحدود الأدارية الآن الى محافظتي ( نينوى ودهوك ) محل سكن وأستقرار دائم لهم حيث ستكون لهم حصة مهمة وأن كانت قليلة ( عددآ ) ولكنها ستكون كثيرة ( دينيآ وقوميآ ولغويآ ) ناهيك عن المكاسب الأدارية و السياسية في ( بغداد ) المركز و( هه ولير ) الأقليم.؟

فأقول لهم أعلموا جيدآ أن شكل هذه الأنتخابات ( الحالية ) ستكون بعدة جوانب وتسميات أي أن بعضآ منها ستكون وهذا لا شك فيه تحت اليافطة الوطنيات والمزايدات ( الشخصية والعشائرية والثيوقراطية ) أي ستكون تحت غطاء وخداع ( الدين ) والأخرى ستكون تحت غطاء ( القومية ) والسياسية ولكن ستكون أكثرها لا وبل أصعبها ( مصيرية ) لكم.؟

وهي الأنظمام وبصوت واحد الى ( أقليم كوردستان العراق ) لا وبل الى ( دولة ) كوردستان القريبة وأنشالله وهي التي كانت وستكون والى الأبد تحتضن وتفتخر بوجود أقدس وأعظم مكان لديكم ( دينيآ ) وهي وادي ومعبد ( لالش ) النوراني ولكن وأن تم خداعكم من قبل ( بعضآ ) من تجار العقيدة والقومية و لا سامح الله وقلتم ب ( لا ) للأنظمام الى هذا الأقليم فعنذ ستكون هذا العام أسؤ من ( 72 ) فرمان خلال فترة ( 800 ) عامآ الماضية و المظلمة والظالمة من قبلهم سابقآ ومنكم اليوم .؟

فأختصارآ في الفلسفة أو اللف والدوران أن صحت التعبير هي أن تضعوا المصالح الشخصية جانبآ وخاصة المنافسة والتفرقة ( العشائرية ) والقبلية فيما بينكم أولآ ومن ثم أفسحوا المجال لكل منكم وسواء كانت أمرأة أو رجل ولهم باع في ( السلوك والتعلم ) أن يقوموا بترشيح أنفسهم الى الأنتخابات القادمة وغضوا النظر عن ماضيهم ( السياسي ) سابقآ وحاليآ ولكن والمهم هو أن يتعهدوا أمام ( الله ) والأنسان أن يعملوا لصالح الجميع وليست لصالح أنفسهم وأحزابهم فقط.؟

1 . ففي أنتخابات مجالس المحافظات القادمة…..

فرغم فوات الأوان على كل أريد قوله الى أخواتي وأخواني الأيزيديين هناك ولكنني متفأل من الجميع أن يضعوا مصلحة ( القومية ) الكوردية فوق كل الأعتبارات وهنا أريد أن أشرح للجميع وأنا أعلم في المقدمة بأن الكثيرون منهم سيتهمونني بأنني أقوم بهذا العمل والدعاية الأنتخابية لصالح جهة ( سياسية ) ما.؟

فأقول للجميع ودون الحاجة الى القسم وأعتقد أن موقفي ( السياسي ) بات معروفآ لدى الجميع ولكنني لا أنكر وبأصرار أقول أن موقفي ثابت ( قوميآ ) لأنه عند النجاح في أثبات هذا الموقف هو النجاح ( دينيآ ) وأعتقد أن ( الأغلبية ) منكم كانوا وسيكونون قبلي يرفضون أن تكون قوميتنا وعقيدتنا ( عربية وأموية ) مع كل الأحترام الى الجميع.

فكيف سنقبل أن تكون عقيدتنا وقوميتنا عربية لا وبل ( أسلامية ) الأسم والمعنى ونتخلى عن أسم ومعنى قوميتنا وعقيدتنا ( الأيزيدية ) الأزداهية الآرية الكوردية العريقة حيث تؤكد كافة الأدلة والبراهين بأنها ظهرت ووجدت ولحد ( اليوم ) فوق جبال وكهوف وسهول ووديان ( كوردستان ) الكبرى قبل آلاف السنين الماضية أي كانت عقيدة الجميع قبل زحف ووصول الأديان الثلاث الحالية الى أرض كوردستان ( المحتلة ) والمتجزءة مابين الترك والعرب والفرس وحتى الروس مع كل الأحترام للجميع…….

فشاركوا في هذه العملية الأنتخابية التي ستجري في محافظة ( نينوى ) الحبيبة ولكن أياكم وأياكم لا وبل حذاري لكم أن تعطوا أصواتكم الى أي شخص غير ( أيزيدية وأيزيدي ) العقيدة والأيمان لأنه هناك مثل كوردي تقول…

( رينجبه رى خوه به وه خوه شتفيى خه لكى به ) أي كون عاملآ ومخلصآ لأهلك فستكون محبوبآ لدى الجميع ولكن أن كنت ( حارثآ ) أو عاملآ عند الغرباء وحتى الجيران فلن تكون محبوبآ بذلك القدر المرجووأعتقد بأنه ليست هناك داع أن أشرح أكثر وخاصة عندما يريد بعضآ من ( الزميلات والزملاء ) أتهامي بأنني أتجاوز حدود الحقوق والشروط الحزبية.؟

2.ففي أنتخابات برلمان كوردستان العراق القادمة…….

فأعتقد بأن يوم ( 19.5.2002 ) ليست ببعيد على ذاكرة الأغلبية منا وكيف تم ترشيح وأنتخاب شخص ( واحد ) فقط وبدون أي منافس من بين أكثر من ( 300 ) الف أنسان أيزيدي في ذلك اليوم ودون النظر الى عدم رغبة ومعارضة ( الأغلبية ) منا أن يكون ذلك الشخص ( رحمه الله ) الآن ممثلنا هناك ولكن كانت الحجة الغير مبررة والغير مقتنعة أبدآ هو أنه يمثلنا ( دينيآ ودنيويآ ) وكأن ذلك البرلمان مجلس ديني وعشائري وليست برلمان وقوانين ( علمانية وديمقراطية ) كما كانت ولا يزال يؤمل منهم أن يكونوا هكذا.؟

فعليه أرجو وأدعو الجميع الى رفض قبول وفرض أية وصايا خارجية وهي أن لا يترددوا في ترشيح أنفسهم الى هذه الأنتخابات وأن يعطوا أصواتهم الى كل ( مخلص ) ونزيهه من الأيزيديين ودون التفرقة العشائرية الموجودة فعلآ ما بين أهالي منطقة ( وه لات شيخ ) وشنكال الكرام وهذه التفرقة موجودة الآن حيث أن هولاء السيدات والسادة الكرام من العضوات و الأعضاء ( الثلاث ) فقط من بين جميع الأيزيديين أعلاه في هذا البرلمان من أهالي منطقة واحدة وحتى من قرية واحدة لكونهم ترشحوا وأنتخبوا ( حزبيآ ) ومن خلال المنافسة والمحاصصة المعروفة اليوم في العراق أجمع.؟

3. ففي عقد مؤتمر ( 13 ) للحزب الديمقراطي الكوردستاني / العراق.

فأدعو جميع الزميلات والزملاء من الكورد الأيزيديين في العراق بشكل عام وفي الخارج بشكل خاص وبالذات في هذه الدولة الحضارية ( المانيا ) التي تحتضن مقر الفرع ( 6 ) المناضل وكذلك المئات من الأيزيديات والأيزيديين المنتمون والمؤيدون الى تنظيمات هذا الفرع ولجانه المناضلة في أغلبية المدن الألمانية الى المشاركة والترشيح والأنتخاب التي ستجري وكالعادة قبل عقد هذا المؤتمر وبأيام قليلة من أجل المشاركة في رئاسة وعضوية كافة ( الخلايا ) والمنظمات واللجان والفروع ووصولآ الى ( المكتب السياسي ) المؤقر الجديد والمتكون من جميع ( الكورد و الكوردستانيين ) وبغض النظر عن العرق والمذهب لهم وأنشالله….

فأعتقد ودون الحاجة الى الشرح المطول يجب أن يكون مسؤؤلي اللجان والفروع في المناطق الخاصة للكورد الأيزيديين في العراق وخاصة في قرى ونواحي وأقضية المحافظات أعلاه مثل ( شنكال / سنونى وتلكيف وبحزاني والشيخان وسيميل ) من بينهم وخاصة من المخلصون والتنظيمات ( الداخلية ) وفي مقدمتهم البيشمه ركه الأبطال وأخوات وأخوة وأبناء ( الشهداء ) والمعوقون وبالذات أصحاب ( الشهادات ) والأختصاص مع ( منح ) البقية كل الرعاية والأحترام وليست فقط أن يكون مسؤؤلي هذه المنظمات واللجان والفروع من الكورد ( المسلمون ) دائمآ مثلما هم عليه الآن وكذلك في خارج العراق هناك نفس النموذج ساري المفعول.؟ 

….آخن في 10.1.2009