الرئيسية » مقالات » غزاوي بسيط – السعودية ومصر هما من يحاربوننا في غزة

غزاوي بسيط – السعودية ومصر هما من يحاربوننا في غزة

هذا الكلام لم اقله انا او أي اعلامي آخر او اي محلل سياسي او مسؤول معادي لهذه الدول التي ذكرت في العنوان ولم يقله قيادي من حماس او غيرها ولم يقله قائد من حزب الله او ايراني من قم بل قاله مواطن بسيط فلسطيني غزاوي هائم على وجهه فجر اول ايام الاقتحام البري للقوات الاسرائيلة لمدينة غزة ونقل قوله على الهواء مباشرة ومن وسط الجحيم الخياني العربي وسمعه العالم اجمع هذا اليوم الاحد ‏4‏ كانون الثاني‏ 2009 من على قناة الجزيرة ..
الحقيقة المعتم عليها طويلا :
فبعد ان طلب مذيع القناة في الاستوديو من قطر من مراسلهم الذي نزل الى الشارع المهجور ان يلتقي أي من المارة والمواطنيين ويسالهم عن شعورهم وسط هذا الهجوم البري وهذه الحمم المتساقطة على رؤوسهم , فمر من جواره شاب فلسطيني غزاوي مسكين ومنهك وساله المراسل عن مشاعره فجاء رد الشاب الغزاوي انه يحمد الله ويشكره على مايحصل وتكلم عن تحملهم للاذى وانهم صابرون على مايجري رغم كل مايحصل لهم من جوع وموت ودمار مضيفا انه واهل غزة يعلمون ان هذه الحرب القذرة هي حرب تشنها عليهم السعودية ومصر وسماهم بالاسم الصريح واراد اضافة المزيد ولكنه بلع غصته مكتفيا بابرز الخونة حكام مصر والسعودية ومن يطبل في ركابهم من مفتين واعلام مرتزق لايخفي نعيقه مع سمفونية الخيانة العربية والهوان والاذلال وكان جوابه ملئ بالحسرة والخيبة والشعور بالعار ..
لطالما قلنا هذا الكلام من قبل :
ماقاله هذا العربي الفلسطيني الغزاوي المسلم السني المذهب كنا دائما نقوله ونؤكده وكنا ولازلنا نشتم من حثالات ورعاع ومخابرات الحكام وقلنا وبح صوتنا ان مايجري من هوان على هذه الامة انما هو نتيجة حتمية للركون المخزي لتلك المنظومة الحاكمية واتباعها من المؤسسات التي تعمل في اروقة دعم الفاسقين باسم الدين والاعلام , ذلك الاعلام و”الدين ” الفكر الارهابي المنحرف يمتطي صهوة عقاربه اقذر ما انجبت البشرية من اشباه كلما ملأت جوفها من السحت مغمسا بدماء الابرياء والشهداء صرخت هل من مزيد , صورتها تشي ببشاعة الحاضر والموقف التاريخي المهين وترسم لك الصورة المظلمة للقادم من الايام ان هي بقيت تتحرك من دون ان تجد من يلقمها ماتستحق ويدوس باقدامه على انوفها وافواهها العفنة منهيا حقبتها المدمرة والى الابد ..
نعم هي السعودية ومصر والاردن وووو هم من اشعلوا هذه الحرب والحروب السابقة ومن منا ينسى حرب السنوات الثمان بقيادة طاغية العراق صدام وهو الذي اعترف بلسانه بعد هزيمته في الكويت ان السعودية ومصر ما اسماها مصر حسني الخفيف واردن المقبور الخائن الواشي بموعد حرب اكتوبر لغولدامائيرالحسين بن طلال ودول الخليج هم من حرضوه على تلك الحرب الطاحنة اهرقت فيها انهار وبحور من الدماء المسلمة في العراق وايران او الحرب اللبنانية كانت تمول من قبل تلك البؤر المنحرفة وباموال ابناء نجد والحجاز ودول الخليج الاخرى لا لشئ سوى احقاد وحسابات ضيقة وحسد وتقزم امام انجازات وانتصارات ابطال الامة والحسينيين الكربلائيين وخشية وصول الشيعة للحكم فضلا عن الشعور بالنقص والدونية وهم يرون شباب حزب الله بقلة وولاء مع الله ومع الاحرار والمنتصرين عبر التاريخ انجزوا انتصارات مدوية قزمت تلك المسحوقة الحاكمية المهزومة التي تدعي انها زعامات دول تمتلك جيوش جرارة واسلحة مشترات بمليارات الجياع والمسحوقين تتغنى باجوف الشعارت تدغدغ بها مشاعر الرعاع الناعقين مع نعيقهم ولم تجلب للامة سوى الهزائم والعارات والهوان يتلمس الشارع آثاره اليوم بكل الم وحسرة وانتكاس ..
مالحل ؟؟
الصورة المؤلمة لاتحتاج توضيح اكثر وواقع الحال يشي بما فيه والأهم اليوم علينا ان نعطي الحلول لهذه الامة التي سارت بعيدا في غيها وتاييدها لهذه المؤسسات الحاكمة وابواقها او هي مغلوب على امرها ولكن لن يغير الله ما بالامة ان لم تحرك شرفها وغيرتها وحميتها وابطالها والصورة الجديدة ان كنتم تريدوها ناصعة منتصرة تعيد للامة كرامتها وهيبتها عليكم بالتالي واضعه لكم بنقاط كبداية اولى ان انجزت سهل مابعدها وهان وهي نقاط مستطاعة وممكنة :
اولا : اعلان العصيان المدني السلمي في كل البلاد العربية ومن قبلابناء الشعوب من البسطاء والموظفين واصحاب الاعمال الحرة والسواق وعمال المصانع وغيرهم والبقاء في البيوت واختيار يوم محدد كاحد ايام الجمعة مثلا والالتزام بالبقاء اسبوعا كاملا بعد ان يتم تخزين مايكفي لهذا العصيان من طعام وامور حياتية مهمة وهو بمثابة استفتاء عام سيحرج هذه البؤر السرطانية وسيضع الدول الكبرى الداعمة لهذه الحكومات العميلة المجرمة باحراج اكبر لتوقف دعمها لهم ولن تستطيع الحكومات المجرمة ان تقتل كل تلك الشعوب ان هي لازمت بيوتها سلميا تعلن رفضها لهذا الهوان المسمى بالحكومات الخيانية المجرمة بطريقة حضارية وانسانية .
ثانيا : اختيار ساعة محددة من احد الايام والصراخ بصوت واحد وهتاف واحد كان يكون هتاف الله واكبر يكرر لتسمع تلك الحكومات المجرمة راي الشارع بهم .
ثالثا : التركيز على العمل الاعلامي في متابعة هذا العصيان المدني وفضح تلك الحكومات الاجرامية وابواقها عبر نشر فضائح تلك العصابات المسيطرة على خيرات الامة تصرفها في مجونها وفسادها .
رابعا : التزام ابناء القوات المسلحة في تلك الدول بيوتهم او التحرك بقواتهم باتجاه تلك البؤر الاجرامية وازاحتها عن الحكم وتقديمها الى المحاكمة واعلان الديمقراطية وحرية انتخاب الحاكم وممثلي الشعب وفق الية البقاء للاصلح والافضل وفق الية تبادل السلطة .
ان اعلان العصيان المدني وعدم الخروج الى الشارع لمدة اسبوع في كل البلاد العربية لهو من انجع السبل الحضارية التي ستضع هذه الحكومات في حجمها الحقيقي والعالم كله سيرى ذلك بام عينه وهذا الامر لوحده سيجعل تلك الحكومات والمؤسسات المنحرفة تجمع حقائبها مهزومة مدحورة فارة الى ملجئ الخزي والعار خارج بلادنا .
للتاريخ نسجل موقفنا ونقول :
ان التاريخ يسجل ويرصد وانتم في هوان وذل لامثيل له واعلموا انكم انتم ذاتكم من حركتكم بالامس القريب شعارت فارغة من قبل هذه المنظومة التي تخونكم اليوم وهي وابواقها من هيجتكم بفتاوى الارهاب فقتلتم وشوهتم الاسلام والقيم العربية وارجعتكم والامة الى الوراء قرونا وقرون , وكل ذلك جرى لمصلحة شرذمة فاسدة حاكمة ومؤسسات مرتزقة مطبلة لها حركتكم باسم المقاومة والجهاد في انحاء العالم وفي العراق العربي المسلم خصوصا ارادت من خلالكم افشال طموح الشعب العراقي بالتحرر من ربقة الفساد الحاكم الظالم الطاغي كما عندكم اليوم واعلموا انه لايوجد عراقي طاهر شريف يقبل بوجود الاحتلال على ارضه ولكن هذه المؤسسات الحاكمة ومن يطبل لها هي من دعت المحتل وهي من ادامت بقائه لتبرر ارسالكم للموت حماية لها واشغالكم ولتصور لكم الامر بانه سيكون جحيم عليكم ان فعلتم ذات الشئ في رسالة متشعبة التوجهات وهي من تطالب اليوم ببقائه على ان لايتم تعميم النموذج العراقي الحر في اختيار الحاكم لان ذلك سيجعلها في مهب الريح وهو ما استماتت من اجله وجيشتكم وابنائكم وخيرة شبابكم لمحرقة الانتحار وبافواج تتلوها افواج مستخدمة اجسادكم درعا لحماية كراسيها من السقوط وباسم المقاومة والجهاد فهل علمتم في أي خزي واي عار كنتم ولازلتم فيه ان استمريتم هذا القبول بهذه الشرذمة القاتلة ولهذا انتم اليوم مطالبون بالتكفير عن تلك الاخطاء الجسيمة والقاتلة والمرسخة لديمومة هؤلاء الخونة المجرمين ..
ختامها نقول للامة :
على هذه الامة ان كانت حقا تتوق للشرف الرفيع وللحرية والانعتاق والتخلص من الذل والهوان التي هي فيه منذ زمن طويل ان تهب للانتفاض على ذاتها اولا وبعدها تنفجر للثورة على تلك الطغم الفاسدة وازالتها من الحكم الى الابد واستبدالها بنظام تداولي للسلطة هي قوامه سلطة وقانون يعمل على توزيع عادل للثروة على الشعوب المحرومة ولمن يقول لي هل النموذج العراقي هو الحل ؟؟ اقول ان النموذج العراقي بكل سلبياته ان كان فيه ثمة خير فهو خير اننا اليوم بلا دكتاتور طاغية كما لديكم وان وجد في أي مفصل سنعمل على انهاء وجوده ونحن في اول سلم الحرية لايمكن لنا فعل كل شئ بين ليلة وضحاها ونحن اليوم نستطيع شتم وانتقاد أي مسؤول وحاكم ولانتعرض للاعدام والدليل ها انا اقول امامكم تبا لحكام وقادة العراق ان اساء احدهم وخان شعبه او تحرك بعيدا عن مصالحه واي كان اسمه وموقعه ولكثرتهم لا استطيع جرد كل الاسماء , ونعمل على ترسيخ مبدأ الحساب والعقاب ونسعى لان يكون الحاكم مجرد موظف عادي وخادم للشعب لا العكس , حدوده احترام القانون والدستور والشعب والمواطن هو السيد واعلموا عندما تقولون عن مايجري وماجرى فيه من دماء انما كان ايضا كما في غزة اليوم وفي لبنان من قبل بصناعة عربية سعودية مصرية اردنية ووووووبغطاء وسكوت امريكي غربي اسرائيلي كما يحصل معكم , واعلمو ان الامر لايعدوا سوى تخويف سعودي اردني مصري عربي للامريكان قالو لهم ان انتم اسقطتمونا كما صدام فالبديل هو انتم الشعوب يقولون عنكم الغوغاء او الرعاع ويقولون لهم ان البديل هم الشيعة وهم حزب الله والبديل حماس والبديل الاخوان المسلمين والبديل عباسي مدني والبديل الاهم والجاهز هو القاعدة يستخدمها ال سعود والانظمة الاعرابية كبعبع يخيفون به الشعوب العربية ان هي تمردت كما في العراق ورعبون بهم الغرب أي هم من هددوا الامريكان والغرب بجهادييكم الذين جندوا بفتاوى علماء السوء الحاكم وبجهد المؤسسات المخابراتية العربية واعلامها المجرم فكانت المحصلة انكم احترقتم ثلاثة مرات , الاولى بنفوقكم واجسادكم في الابرياء تفجيرا وتفخيخا , والحريق الثاني هو ببقاء الحكام الخونة يدوسون على كرامتكم وشرفكم وتاريخكم باحذيتهم واخيرا الحريق بجهنم عاقبة من ضل عن سبيل الله والانسانية السوية وتحرك باهواء الشيطان وفساد السلطان جانيا في المحصلة الخيبة والخسران .

احمد مهدي الياسري