الرئيسية » مقالات » وفد الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يلتقي د. علي لاريجاني

وفد الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يلتقي د. علي لاريجاني

• حرب الإبادة المصممة لمحرقة العصر هي بأدوات التدمير الأمريكية، فضلاً عن بصماتها السياسية عبر التصريحات والمواقف لأركان إدارة بوش
• غرفة عمليات مشتركة لجميع فصائل المقاومة، وجبهة سياسية وطنية لإدارة المعركة لدحر العدوان الصهيوني


التقى الرفيقان فهد سليمان وعبد الغني هللو (أبو خلدون) عضويّ المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين؛ د. علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإيراني.
استمع وفد الجبهة إلى موقف الجمهورية الإيرانية الإسلامية المبدأي من القضية الفلسطينية والحقوق الوطنية، مشيداً بصمود المقاومة أمام العدوان الصهيوني الوحشي المتواصل على قطاع غزة، مؤكداً موقف الجمهورية الإسلامية في دعم الصمود الفلسطيني في هذا الظرف التاريخي الاستثنائي.
أكد وفد الجبهة على استمرار المقاومة وصمودها حتى دحر العدوان المتواصل ومذابح حرب الإبادة المدروسة والمصممة لمحرقة العصر التي ترتكب في وضح النهار ضد الشعب الفلسطيني، بأدوات القتل والتدمير الأمريكية، فضلاً عن بصماتها السياسية الواضحة عبر التصريحات والمواقف لأركان إدارة بوش منذ بدء العدوان.
وشدد الوفد بأن الجبهة الديمقراطية ومن مواقع المقاومة على الأرض وفي الميدان، رفض أية حلول جزئية ومنها معادلة “التهدئة مقابل التهدئة بين قطاع غزة وإسرائيل”، مؤكداً على دعوة الجبهة لجميع الفصائل الفلسطينية إلى جبهة مقاومة متحدة، وغرفة عمليات مشتركة في قطاع غزة، وإلى جبهة سياسية وطنية لإدارة معركة المقاومة والقرار السياسي الفلسطيني، ودحر العدوان، مقدمة لاستعادة الوحدة الوطنية.
الإعلام المركزي