الرئيسية » مقالات » وفد الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يلتقي أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي

وفد الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يلتقي أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي

• التقدير لموقف الجمهورية الإيرانية الإسلامية المبدأي تجاه القضية الفلسطينية والحقوق الوطنية
• غرفة عمليات مشتركة بمرجعية عسكرية ـــ سياسية موحدة تنظم جبهات الدفاع والفعل المقاوم
• إقامة جبهة وطنية تضم الجميع من أجل إدارة الحملة السياسية ـــ الجماهيرية المناهضة للعدوان والاحتلال

التقى الرفيقان فهد سليمان وعبد الغني هللو (أبو خلدون) عضويّ المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي.
اللقاء تشاوري على ضوء الحرب العدوانية الناشبة على أرض فلسطين، والعمليات البربرية الصهيونية ضد المقاومة والشعب الفلسطيني بأسره، وتواصل المحرقة ضد المدنيين على أرض غزة الصمود والإباء.
استمع وفد الجبهة إلى موقف الجمهورية الإيرانية الإسلامية المبدأي من القضية الفلسطينية والحقوق الوطنية، ومقاومة الشعب الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله ودحر العدوان والاحتلال الصهيوني. وحدد وفد الجبهة الأولوية الوطنية الراهنة، نحو حشد كل الطاقات والإمكانيات الوطنية لمواجهة الغزو “الإسرائيلي”؛ من خلال إقامة جبهة مقاومة متحدة، وغرفة عمليات مشتركة في قطاع غزة، فالأولوية الآن هي لمواجهة العدوان البربري الصهيوني، بتوحيد الإرادة والطاقات الوطنية، وإرجاء النقاط الخلافية إلى ما بعد تحقيق الانتصار المؤزر ودحر العدوان.
ودعا وفد الجبهة الديمقراطية إلى إقامة جبهة وطنية تضم الجميع، من كافة الفصائل والقوى والفعاليات، من أجل إدارة الحملة السياسية الجماهيرية المناهضة للعدوان والاحتلال في الضفة الفلسطينية وبلدان الشتات، ولدحر العدوان الصهيوني وآلة دماره وجرائمه غير المسبوقة.

الإعلام المركزي