الرئيسية » مقالات » ملاحظة حول عمال الكردستاني يهدد بـ حرب شاملة

ملاحظة حول عمال الكردستاني يهدد بـ حرب شاملة

نشر موقع شبكة صوت كردستان يوم 29 كانون الاول 008 تحت عنوان :
” العمال الكردستاني يهدد ب ” حرب شاملة ” في حال المس بأوجلان

قيادة الحركة الزكية تستفيد من تجارب الآخر المرة أو من تجاربها المأساوية نتيجة لسقوطها عدة مرات في نفس الفخ !.
لو كان يستفيد السيد نصر الله من تجارب المنظمات الفلسطينية ودعواتها التحررية وماذا جلبت من خلفها للفلسطينيين لما تورط هو شخصيا ولكنه لم يتعظ .
أو كانت تحركات اغلبهم حسب الإملاء الخارجي عليهم لتحريك الوضع وهذه جريمة مضعفة
ها نحن نرى ماسي شعبنا الشقيق الفلسطيني وما يعانيه نتيجة لتصرف قيادة غير حكيمة وللخارج يد في تحريكها لو كان يتعظ السيد خالد مشعل من المعارك بين حزب الله وإسرائيل لما تسبب في دفع شعبه الى المحرقة من دون الحصول على اية نتائج إيجابية بل على العكس دمر وزهق ما يمكن تعويضه .
لماذا لا تتحرك الدول العربية … فلا يشكي احدنا من قيادة إقليم كردستان ؟.
هل ستتعظ قيادة ب ك ك وتعلن على تخليها عن السلاح بدلا من الاستمرار في المحرقة البطيئة التي حرقت الأخضر
أناشد قيادة ب ك ك بالتوقف عن الدعوات النارية وكل من يساندها بالضغط عليها للتوقف عن جلب المزيد من المآسي لشعبنا الكردي .
وأناشد كل القيادات الكردية رفض العنف بكافة أشكالها وبالتوجه نحو الدبلوماسية الزكية

بحكم ان المرحلة الحالية تحتاج الى المزيد من العناصر دبلوماسية وسياسية الجادة والواعية جدا لتنقذ ما تبقى من هيبة حركة ب ك ك وتوقف الدمار وزهق الأرواح
وذلك بالعودة إلى ساحتها لتحقيق المطالب الكردية المشروعة وهذا ما لا أجده قط مع الاسف .
بل كل ما أجده عناصر قيادية تتعارض وتتغير تصريحاتها بين الفينة والفينة مثل حرارة الجو ليس لديها لا الاستقرار في الفكر ولا الثبات في الموقف تحير كل من يريد المساهمة في حل المعضلة .
وبالتالي تلك التوجهات لم تأتي من الفراغ ولا تريد الخير لا لحركة ب ك ك ولا لشعبنا الكردي .
والغريب يصرح باسم القيادي في حركة ب ك ك ولا يرد أحدا على تلك التصريحات المضرة .
كيف ستتقدم حركة ب ك ك ولا احد ينتقد التصرفات المرفوضة ولا الممارسات الخاطئة ؟.
أعزائي القراء تفضلوا معي وفكروا في نتائج تصريحاته النارية والمدمرة .

ورد فيها :”.. وجه مصدر قيادي في حزب العمال الكردستاني المعارض لتركيا تحذيرات شديدة الى حكومة أنقرة من مغبة المس بحياة زعيمه عبدالله أوجلان، مهددا بشن ما أسماه “حرب شاملة ضد تركيا في حال تعرض أوجلان الى أي سوء داخل سجنه”!.

# أولا : من يريد القيام بأمر ما لا يحذر ولا يهدد ولا يستجدي وآخر ما يتم لفظها هو التهديد .
ثانيا : في كل مرة يلتقوا محامي آبو معه ينشروا مقالة طويلة عريضة باسم عبد اوجلان يذكر في مقدمتها حول معاناته الشخصية ومن ثم تشويه سمعة الحركة الكردية وتحسين سمعة القتلة من المجرم مصطفى كمال الى القتلة الجونتا واستمر الوضع بذلك الشكل المرفوض ثمانية سنوات .
هل تناسيت بأن آبو تحت إمرة أشرس معادي للحقوق الكردية …. هل هذا الأمر غريبا عليك ؟.
هل تعرف بأن الجونتا المعادية لكل الطموحات الكردية في أنقرة هي التي تقرر كيف ومتى تحرك آبو وحسب ما يخدم مصلحتها المعادية للكردي وتشوه سمته وتحسن سجلها الاسود ..
هل هذا الأمر جديدا وغريبا عليك أيضا ؟.
هل قمت بعمل واحد يوقف تلك الحالة التي تتباكى عليها ؟.
هل لديكم الشك فيما ذكرته أعلنها إن كنت صادقا ؟.
والجونتا في أنقرة تقول علنا :” سوف نخرب كل ما يخص الكردي ,وحتى ولو كانت خيمة في أفريقيا “.
كيف تقتنعون بأن الجونتا تسمح ل آبو أن يتحرك ويكتب بتلك الحرية ضدها ؟.
ماذا تتوقع من الجونتا غير تحريك آبو بالشكل الذي يضر الأكراد ويجعلها تنجح في مراميها العدوانية والأحداث أكدت على صحتها الجونتا على تخوب كردستا الفدرالية , وأنت موجودا خارج ساحتك لا حول ولا قوة !.
هل لديك الشك في ذلك أيضا برهن لي العكس ؟.
إلى جانب كل من يقرأ تلك التصريحات النارية يعرف حجم الضعف لديك وليس العكس كما تعتقد إلى جانب يترجمها زبانية الجونتا إلى عدة لغات ويوزعها على مراكز القرار لتشويه سمعة حركة ب ك ك أمثر مما هي عليه .
من المستفيد من تلك التصريحات غير العقلانية ؟.
حسب اعتقادي تريد من خلال تلك الدعوات المضرة إقناع الجماهير :” بأن آبو قدس أقداسك وفلسفته دينك وهو شخصيا ربك ؟.
هل يعتبر شخص بتلك العقلية مناضل أعزائي القراء
طالما تتجاهل شخصيا قضية شعبك وتختزلها في شخص مصيره مجهول ومواقفه سوداوية من الذي سيناضل معك طالما انت في خدمة الفرد وليس في خدمة القضية .
من الذي يقف هنا عمليا خلف وضع آبو المأساوي غيرك ؟.
أليس أمثالك ممن يدعون باسمه ليسهل عليهم الإساءة إلى حركة ب ك ك و اللعب بعواطف الجماهير لتغييب دورها عن سابق إصرار ؟.
ألست أنت من يعطي تلك الأهمية ل آبو حتى يستغله العدو الجونتا أكثر بالشكل الذي يدخل في خدمة آلتها العسكرية لتخريب ما تبقى من البنية التحتية في كردستان ولزهق المزيد من الأرواح البريئة والعلماء والمثقفين الأحرار ؟.

أولا : لو لم تكن تلك التصريحات تعني ذلك وكنت جادا في توجهك لأعلنت القرار رسميا على تجميد دور آبو وأرحته وأرحت القواعد من وقف نزف الدماء الطاهرة ,
كنت بذلك قطعت الطريق على الجونتا وتخلصت من الذل وتهمة الارهاب بك .
علما إن تلك التهديدات الفارغة لم تعد تجدي بل تدفع :
أ ـ إلى المزيد من القصف العدواني على تخوب كردستان .
ب ـ الى توجيه تهمة الإرهاب وتثبيتها على حركة ب ك ك .
ت ـ إلى التأكيد على وجود قوة لدى ب ك ك لديها الاستعداد لتدمير الجونتا .
ث ـ إلى التأكيد على إن الدعوات الى السلام حبرا على ورق وهي مجرد للدعاية الاعلامية .

ـ أيهما الأفضل ذلك التصريح الدموي الذي يدخل في خدمة الجونتا أم التصريح الذي يدين جرائم الجونتا ويكشف مظالمها غير المبررة وحول قصفها العدواني والعشوائي المدمر !.
لماذا لا تصدر بينا تندد فيها وتدين الجونتنا ؟.
ـ هل نسيتم بأن آبو هو مجرد فردا مهما كان دوره … هل أذكرك بأن الافراد زائلون والشعوب باقية والمهم هنا هو الدفاع عن القضية الكردية و وضع المصلحة الكردية فوق كل الاعتبارات التي تتجاوز حدود الأفراد دوما وإلى الأبد .
هل فكرت كيف تتحرك في المستقبل من دون آبو أو أية توجيهات خارجية ؟.
ـ علما من يهدد يجب ان يكون في ضمن ساحته ويثبت فيها وجوده وقوته ودور جماهيره بشكل دائم وثابت وهذا ما لا يتوفر فيك حاليا .

ورد فيها ” تلقينا معلومات بوجود نوايا مبيتة من الحكومة التركية ضد زعيم الحزب، ولذلك نحن نحذر…”.

# أولا: لا تعرف لا حقيقة وضع آبو ولا حقيقة مكان تواجده وليس هنالك من بين الجونتا من يزودك من إيمرالي بالمعلومات .
لماذا لا تفكر بالبحث الجدي عن الحلول الأخرى لتفيد الحركة أكثر وتنقذ أولاد الناس من الموت وتسهل أمور من يريدون مساعدة ب ك ك إن كنت كرديا مخلصا أثبتها لنا عمليا ؟.
كفى الضحك على النفس والاستهزاء بمن حولك أنت آخر من تصلك المعلومات وآخر من تسمع إلى رأي الأحرار والمخلصين .
من أين حصلت على تلك المعلومات ؟.
ما هي طبيعة تلك المعلومات ان كنت حيا انطق ؟.
هل لو كانت تصلك المعلومات الحقيقية لكنت بهذا الوضع الحزين والمزري حاليا ؟.
ان التهديدات الحالية مضرة وغير مفيدة قصدها بعثرة الجهود الكردية والكردستانية المضنية للبحث عن الحل لتخرج الحركة بماء وجهها .
والمصرح هنا يقصد :
أ ـ تبرير جرائم الجونتا وقصفها العدواني على تخوب كردستان .
ب ـ ألتأكيد على حجم خطورة ب ك ك على الشعب التركي .
ـ تبرير وجود الجونتا على تلك التصريحات لتحسين وضعها وبقائها في كردستان لتعربد وتظل الولايات الكردية الحدودية 8 تحت الأحكام العرفية .
الحق ان أمثالك يؤكد على ضياع قيادة ب ك ك وفقدانها لبوصلة التوجه لديها .
وهذا يؤكد على وجود أكثر من يد وجهة تحرك أذنابها ضد التوجهات السلمية من بينهم

2009 ـ 01 ـ 03