الرئيسية » شخصيات كوردية » حوار مع القاصة السورية وزنة حامد

حوار مع القاصة السورية وزنة حامد





س1 من هي وزنة نبذة عن حياتك العملية والشخصية ..؟؟
وزنة حامد إنسانة صادقة مع ذاتها ومع من حولها ,النجاح يستمد طريقه من الصدق والشفافية في حياتها العامة والأدبية , إنها هادئة تعشق الحياة بكل تفاعلاتها الإنسانية وتعيش الجمال الحقيقي, إنها متفائلة جداً بمستقبل آت , التشائم لا يعرف السبيل اليّها أو إلى شخصها على الإطلاق ,مؤمنة بما تقوم به وتعمل عليه , هي أبنة البيئة الجزراوية التي نشأت وترعرعت فيها ,وواقعية حتى الثمالة فيما تطرح من أفكار, تعالج الأمور بحكمة واتزان . تتأثر بما تسمعه وتشاهده في هذا العالم المليء بالتفاعلات الايجابية والسلبية , وتتألم لآلم الآخرين ,تتمنى أن يعم الحب والسلام للبشرية ,تتمتع بمساحة واسعة من التسامح ودائما تقول ( قوة الإنسان في مدى تسامحه مع الآخرين ) وليس العكس.أما بالنسبة لبطاقتي الشخصية فانا معلمة المراحل الأساسية ( الابتدائية )ومازلت أواصل التدريس حتى اللحظة هذه .


س2 ما هو الرابط بين عملك كمعلمة وقاصة ..؟؟
ج- في كلا المجالين أخوض برسالتي الإنسانية المقدسة التي أومن بها واعمل من اجلها.


س3 ماذا تعني لقب ( اميرة أدب الكيكان ) ..؟؟
ج- أميرة أدب الكيكان لقب حملته وأنا في بداياتي الكتابية وقد لازمتني في حياتي الأدبية حتى الآن وتعني إنني من الاوائل في كتابتي الأدبية بين كتاب شريحتي الاجتماعية التي انتمي إليها .


س4 أرجو أن تحديثنا عن مدينة الحسكة وعن تراثها وعن أدبها .
ج- محافظة الحسكة تقع في شمال شرقي سوريا وتتواجد فيها فسيفساء رائعة من البشر كرد وعرب أرمن وأشوريين وسريان وجراكس . واديان مسلمين مسيحيين ايزيديين من مختلف المذاهب والطوائف .


الأكراد يمثلون الغالبية العظمى من سكان المحافظة التي تبلغ مساحة مركز المدينة حوالي 15 – 20 هكتار ( 150 – 200 ) دونم.


ثمة أقلام مبدعة وجميلة لا باس بها في محافظة الحسكة من الأدباء الشباب وأظن بأنهم لعبوا دوراً جميلا في رفع مكانة القصة السورية وذلك بحصدهم جوائز عدة على مستوى العالم العربي .


س5 ماذا تعني لكي مدينة الحسكة .
ج – بكل تأكيد الحسكة تعني لي الكثير الكثير, الخابور , دجلة , البيوت الطينية , الأحياء الشعبية , كلها تتمازج لدي لتخلق بيئة القصة مع تفاعلاتها الحسية


مدينة لها تأثيرها الخاص لدي ,من إحدى أزقتها انطلقت رحلتي في دنيا الكتابة,حيث مشاركات كثيرة. أمسيات هنا وهناك في كل بلدات المحافظة بالمشاركة مع كتاب وكاتبات لهم حضورهم الأدبي الجميل .


س 6هل لديك قصص قصيرة باللغة الكردية وإذا لم يوجد وهل تفكرين بإصدار قصص بهذه اللغة ..؟
ج يؤسفني جداً إنني لا أجيد الكتابة بلغة الأم لقلة مفرداتي للغوية وهي بدون شك تقصير مني ,ولكن سأحاول الكتابة بها في المستقبل القريب إن شاء الله.


س7 أرجو أن تحدثينا عن مشاركاتك ومساهمتك في الحقل الثقافي السوري وهل توجد لديك مشاركات خارجية .؟؟
ج- على المستوى السوري لي حضور ثقافي واسع أما بالنسبة لمشاركاتي الخارجية .اجل لقد نشرت في مجلات وجرائد لها صداها الواسع , إلى جانب مقابلات تلفزيونية ..


س8 أرجو أن تحديثنا عن أهم إصدارتك ..؟؟
ج- لقد صدر لي حتى الآن مجموعة قصصية بعنوان: (تداعيات من الذاكرة ) وهي قصص قصيرة ( 2007 ) بموافقة وزارة الإعلام ,وصفير القطار قصص قصيرة قيد الطبع , بموافقة وزارة الإعلام السوري , ومنذ أيام قلائل انتهيت من كتابة روايتي التي تحمل العنوان : ( الإنسان داخل الإنسان ) وهي في طريقها إلى النشر .


س9 صفير القطار من إحدى قصصك هل ممكن أن تحديثني عن محتواها,وهل لها رابط عن إنسان كان موجود في حياتك وانقطع عنك وعن حنان الأم ..


ج- صفير القطار قصة من مجموعتي الثانية التي تحمل عنوان المجموعة نفسها ,وهي قيد الطبع.أما عن الشق الثاني من السؤال أجل أنا متواجدة في كل الأحداث ومع كل الشخوص التي أتناولها داخل قصصي ..؟


صفير القطار حكاية مؤلمة عشتها بكل تفاصيلها ولحظاتها الصعبة وأنا أودع اعز الناس عندي في رحلة طويلة ,لا ادري تماماً أن كنت سألتقي به ثانية أم لا , حيث هاجر أخي ( الوحيد ) ربما كانت أصعب لحظات عمري وأنا أودعه في محطة القطار ولازلت انتظر عودته ..


س10 القاصة وزنه تنتمي إلى عشيرة (الكيكان ) أرجو أن تحدثيني عن هذه العشيرة بالتفاصيل ..؟؟


ج- الكيكان أو الكيكية هي اكبر العشائر الكردية عراقة وتاريخاً في سوريا وتمتد تواجدها السكاني من الدرباسية على الحدود التركية إلى مشارف مدينة الحسكة .
س11 كيف تقيمين عمل شبكة صوت كوردستان وهل يوجد لديك أفكار تريدين طرحها لتطوير عملها.


ج- موقع (شبكة صوت كوردستان) هذا الموقع النشيط الملتزم الذي استطاع بدوره أن يعرف سكان الكرة الأرضية بقضية الشعب الكردي و ثقافته وتاريخه كشعب عريق من حيث تاريخه وتراث أدبائه وشعرائه ومثقفيه .وفكرة المواقع فكرة عظيمة بحد ذاتها هدفها إزاحة الستار عن الغبار الذي يغطي كثير من الجوانب التي يعيشها الشعب الكردي من مظالم وغبن وجور ,وعبر هذا الحوار أتقدم للأخوة القائمين على إدارة هذا الموقع الرصين بالتهنئة وان شاء الله أن يستمر في أداء رسالته النبيلة بالتوفيق والنجاح ……………