الرئيسية » مقالات » البيان التأسيسي

البيان التأسيسي

يسر منظمة تطوير حقوق الانسان العراقي في صربيا الإعلان عن تأسيسها ومن ثم تسجيلها في سجلات وزارة الإدارة العامة والحكم الذاتي المحلي الصربية والحصول على الرخصة الرسمية وحسب القرار الصادر بتاريخ 05.12.2008 وتحت رقم القيد : 130-024-00-01629/2008-07 والذي تم استلامه من الوزارة يوم الجمعة المصادف 26/12/2008 كواحدة من المنظمات الاجتماعية واتحادات المواطنين في صربيا وكمنظمة تعمل في عموم جمهورية صربيا ويكون مقرها في مدينة بلغراد العاصمة وتزاول عملها وفق القوانين والانظمة المرعية، وتنسق مع منظمات حقوق الانسان في داخل صربيا وخارجها بما لايتعارض وقوانين الدولة.
هذا وان طابع المنظمة وهويتها وحسب ماجاء في اللائحة الداخلية هو ان المنظمة إنسانية حقوقية طوعية ومستقلة عن الأحزاب والتنظيمات السياسية كافة، ومفتوحة لجميع الأشخاص الذين يودون المشاركة في تحقيق اهداف المنظمة ، ومن دون تمييز بسبب العرق أو الجنس أو القومية أو الدين أو المعتقد.
لقد جاء قرار التأسيس حرصا منا واهتماما بما عاناه الشعب العراقي في العقود الماضية من انتهاكات لحقوق الانسان ، وانطلاقا من مبدأ أن الذين عانوا من ظلم بامكانهم فهم الاخرين والقيام بمساعدتهم في الحفاظ على حقوقهم والتماس الحماية لهذه الحقوق والدفاع عنها وفق اللوائح والاتفاقيات الدولية والافليمية وفي مقدمتها الاعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهدين الدوليين المدني والاقتصادي والمواثيق الاخرى ذات الصلة و بما يكفل ويصون حقوق المواطنين من دون تمييز على أساس الجنس او الدين او اللون او الانتماء القومي او الاجتماعي او السياسي .
ولاجله وبغية تلبية تلك الأهداف الانسانية تم توحيد الجهود من قبل مواطنين صرب ومن قبل عراقيين متجنسين بالجنسية الصربية كمؤسيين لهذه المنظمة حيث وحدوا جهودهم طوعا وفق ما يلي :
– العمل على تعزيز احترام حقوق كل شخص في العيش في أمن وسلام ، وكحق كفلته كافة القوانين الدولية
– دعم وتطوير حماية حقوق ومصالح اعضاء المنظمة من العراقيين الذين يعيشون في صربيا
– دعم و تعزيز الثقافة والتقاليد للشعب العراقي
– العمل من أجل الحفاظ على حضارة وثقافة الشعب العراقي باعتبارها أساسا لكثير من حضارات وثقافات العالم الأخرى.
اهداف المنظمة :
– تقديم الدعم لتطوير وتحقيق حقوق الإنسان والحقوق المدنية لاعضاء المنظمة والتي منحت لهم بموجب القانون والتي كفلها الإعلان العالمي لحقوق الانسان والمواثيق الدولية المعنية بذلك، والدفاع عنها وتبني قضاياهم وقضايا المواطنين العراقيين في صربيا ، الذين يتعرضون للاضطهاد أو لضغوط غير قانونية والدفاع عنهم، على وفق المواثيق والمعاهدات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان.
– تقديم الدعم لتطوير المعرفة لدى اعضاء المنظمة حول حقوقهم والتي منحها لهم القانون ،
– جمع البيانات عن المشاكل التي يعاني منها اعضاء المنظمة وكذلك عن اللاجئين والمشردين أو الأشخاص المعرضين للخطر ، ومحاولة تنظيم الأنشطة الإنسانية لمساعدة أعضائها في حل مشاكلهم اليومية،
– العمل على إشاعة ثقافة احترام سيادة القانون وعدم التدخل في شؤون القضاء وضمان استقلاليته بما يضمن حقوق الإنسان.
– تعمل المنظمة مع المنظمات والمؤسسات والهيئات الحكومية وشخصيات عاملة في مجال حقوق الإنسان في صربيا من أجل تحقيق أهدافها.
– ومن أجل تحقيق هذه الأهداف الإنسانية ، تعمل المنظمة على تقوية علاقات الـــصــداقة والتعاون مع جميع الــمنـــظمات الإنسانية العراقية والعربية والأجنبية والشخصيات العراقية والعربية والدولية التي تعمل في مجال حقوق الإنسان.
– عقد الندوات والاجتماعات والمؤتمرات وإلقاء المحاضرات ونشرالوعي الحقوقي والتثقيف بمادة حقوق الإنسان بين العراقيين في صربيا وإصدار الأبحاث والدراسات العلمية وإصدار التقارير والمطبوعات الدورية والبيانات والنشرات الخاصة بأوضاع حقوق الإنسان في العراق وأوضاع العراقيين في صربيا، والمشاركة في المؤتمرات والندوات والاحتفالات في المناسبات العراقية والصربية والدولية ذات الأهداف والقواسم المشتركة.
هذا وتم في المؤتمر التأسيسي والذي عقد يوم 28/09/2008 انتخاب رئيس المنظمة وبقية اعضاء الهيأة الادارية للمنظمة وعلى النحو التالي :
1. سانيا صباح الزبيدي رئيساً للمنظمة ورئيساً للهيأة الادارية وبالاجماع
2. صباح سعيد الزبيدي نائباً لرئيس الهيأة الادارية وبالاجماع
3. زدينكو ميلادينوفيتش سكرتيرا عاما للهيأة الادارية وبالاجتماع

كذلك تم منح العضوية الفخرية للاخ أ.د. تيسير الآلوسي لما قدمه لنا من دعم ومساهمته في صياغة اللائحة الداخلية للمنظمة والتي تم تغير بعض فقراتها من قبل المستشار القانوني لوزارة الإدارة العامة والحكم الذاتي المحلي الصربية ووفقا للقانون الصربي الخاص بالمنظمات الاجتماعية واتحادات المواطنين في صربيا وكذلك في نشاطة المخلص من اجل الدفاع عن حقوق الانسان العراقي في العراق وفي الشتات والمهجر.
لذا نهيب بكافة العراقيين المتواجدين على الساحة الصربية الاتصال بنا ونحن مستعدون دوما لخدمتهم والدفاع عن حقوقهم العادلة وضمن إطار نظام اللائحة الداخلية للمنظمة والقانون الصربي.
آملين أن يعم الأمن والأمان والسلام ربوع وطننا العراق العظيم والعالم اجمع.
وكل عام وانتم والعراق العظيم بالف الف خير.
بلغراد في 28/12/2008
منظمة تطوير حقوق الانسان العراقي في صربيا
sabah@sezampro.rs