الرئيسية » مقالات » برقية عزاء

برقية عزاء

 الأخوة الكرام الدكتور هوشيار و بسام و سربست و الأستاذ جميل ميركان ذوي الفقيد الأستاذ محمد نذير مصطفى .
ببالغ الأسى تلقيت نبأ رحيل الأستاذ محمد نذير إلى رحمة ربّه, إثر معاناة طويلة من مرض عضال ألمّ به, ليعاني آلامه و بُرحاءه بصبر بالغ و تحمل كبير , لقد عانينا – أيها الأخوة – معا من عنت الجور و عذاباته , كما قاسينا آلام التمزّق و التطويق , لتأتي شهادته الأخيرة – و بعد صحوة مريرة – في المؤتمر العاشر المفترض أن يكون توحيديا , لتأتي هذه الشهادة نقطة مضيئة, عبر رسالته الواضحة التي قال فيها حرفيا : ” لقد عمل رفيقي عبد الرحمن آلوجي بكل ما أوتي من قوة سرّا و علانية, لتوحيد صفوف البارتي و السعي من أجل ذلك ” لقد قالها بكل مرارة , لأنه كان يدرك أن أمانة التوحيد و الحفاظ عليه لن يدوما طويلا , و هو ما حصل بالفعل . تغمّد الله فقيدكم بواسع رحمته, و ألهمكم الصبر و السلوان , و أمدّكم بالقوة على الدفاع عن قيم و تراث حزبنا العريق , و نهج الكردايتي , نهج البارزاني الخالد دمتم , و وفقكم الله .

أخوكم عبد الرحمن آلوجي سكرتير البارتي الديمقراطي الكردي – سوريا