الرئيسية » مقالات » أقامة دعوة قضائية ضد حكومة اقليم كوردستان و أمن السليمانية

أقامة دعوة قضائية ضد حكومة اقليم كوردستان و أمن السليمانية

بعد أن أعلنت المحكمة الجنائية العليا في بغداد برئاسة القاضي محمد العريبي و المختصة بمحاكمة المتهمين بجريمة القصف الكيمياوي لمدينة حلبجة، نبأ هروب الطيار المسجون لدى أمن السليمانية طارق محمد رمضان و الذي كان من أحد المتهمين بقصف المدينة بالاسلحة الكيمياوية، وبعد أن أعترفت مديرية امن السليمانية بهرب ذلك المتهم قبل بدء المحكمة بشهرين أثناء نقله الى المستشفى، و على خلفية مسؤولية أمن السليمانية و حكومة اقليم كوردستان على هرب ذلك الطيار و عدم أتخاذهم لأية أجراءات قانونية خلال الشهرين الماضيين و عدم أعلام حتى وزارة الشهداء و الانفال في اقليم كوردستان بالحادث.

فأن منظمتنا (مركز حلبجة ضد أنفلة وأبادة الشعب الكوردي – جاك) قررت و عن طريق محامييها في أربيل والسليمانية تقديم شكوى ضد حكومة اقليم كوردستان و مديرية أمن السليماينة يحملونهم المسؤولية القانونية عن هرب ذلك الطيار مع عدم ثقتنا بأستقلالية القضاء في أقليم كوردستان.

أن منظمتنا لا تستبعد وجود صفة سياسية حول تهريب ذلك الطيار المتهم و على حكومة الاقليم تسليم ذلك الطيار الى المحكمة الجنائية العراقية العليا و تقديم المسؤولين عن هرب أو تهريب ذلك الطيار الى المحاكمة و تعويض الضحايا عن الضرر الذي سيلحق بهم نتيجة أطلاق سراح ذلك الطيار دون أمر قضائي.

مركز حلبجة ضد أنفلة و اباردة الشعب الكوردي – جاك